صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4761

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

شركة كامكو إنفست تربح 1.5 مليون دينار في الربع الأول

  • 10-05-2021

أعلنت شركة كامكو إنفست، شركة مالية إقليمية غير مصرفية تدير أصولاً لمصلحة العملاء تعد من الأكبر حجماً في المنطقة، بياناتها المالية لفترة الأشهر الثلاثة المنتهية في 31 مارس 2021، إذ حققت أرباحاً صافية بلغت 1.5 مليون دينار (ربحية السهم 4.52 فلوس) مقابل خسائر بقيمة 4.6 ملايين في نفس الفترة من 2020 (خسارة السهم 13.50 فلسا).

وارتفع إجمالي الإيرادات ليبلغ 5.2 ملايين (الربع الأول 2020: 0.4 مليون دينار)، وبلغت إيرادات الرسوم والعمولات 3.4 ملايين، ما يمثل 65 في المئة من إجمالي الإيرادات.

ففي نهاية مارس 2021، بلغ إجمالي الأصول المدارة 4.02 مليارات دينار (13.3 مليار دولار)، وواصلت صناديق الأسهم والمحافظ المدارة تحقيق أداء فاق أداء مؤشرات القياس الخاصة بها. كما تم شراء عقارات مدرة للدخل في المملكة المتحدة بمبلغ 72.3 مليون جنيه إسترليني. واستمر فريق إدارة أصول الحالات الخاصة في إجراء مفاوضات مع عدد من الأطراف لتنفيذ تخارجات نيابة عن العملاء.

كما تعمل فرق إدارة الأصول على طرح عدد من المنتجات والخدمات للعملاء من ضمنها أدوات الدخل الثابت مع تمويل والاستثمار في قطاع الشركات الناشئة والمبتكرة وغيرها.


ونجح فريق الاستثمارات المصرفية في لعب دور وكيل الدفع المالي الرئيسي لعملية استرداد سندات دين مساندة بقيمة 100 مليون دينار، ومدير إصدار أسهم زيادة رأسمال شركة مدرجة في بورصة الكويت، بالإضافة إلى دور مستشار الشراء الحصري لمجموعة في قطاع التأمين للاستحواذ على حصة 66 في المئة من إحدى شركات التأمين غير المدرجة.

واستمر ذراع الوساطة المالية، شركة الأولى للوساطة المالية، في تقديم خدماته للعملاء دون انقطاع مع ارتفاع في الحصة السوقية، واستقطاب عملاء جدد في خدمات التداول الإلكتروني. وتمكنت الشركة بنجاح من اجتياز اختبارات نظام التداول بصافي الالتزامات (خدمة الـ Netting)، والتي ستوفر رافداً جديداً للإيرادات نتيجة زيادة السيولة في تداولات السوق.

وتمكنت "كامكو إنفست" من ترشيد قاعدة تكاليفها، حيث انخفضت المصاريف العمومية والإدارية بنسبة 31.6 في المئة في الربع الأول 2021 لتصل إلى 2.95 مليون دينار نتيجة لعدد من الإجراءات التي اتخذتها الشركة لترشيد نفقاتها التشغيلية. كما خفضت الشركة إجمالي التزاماتها بمقدار 0.9 مليون دينار، بانخفاض بنسبة 1.3 في المئة، لتصل إلى 64 مليون دينار في نهاية مارس 2021.

وتتمتع الشركة بمركز مالي قوي وبحقوق مساهمين بلغت 52.7 مليونا، كما في 31 مارس 2021، بارتفاع بنسبة 5.3 في المئة مقارنة بـنهاية ديسمبر 2020) وبتصنيف ائتماني طويل الأجل عند مستوى "BBB" وتصنيف قصير الأجل عند (A3) مع نظرة مستقبلية مستقرة من قبل كابيتال انتليغنس في آخر مراجعة لها في يونيو 2020.

وفي معرض حديثه عن النتائج المالية قال فيصل صرخوه، الرئيس التنفيذي: "مازالت جائحة كورونا تلقي بظلالها على البيئة التشغيلية لجميع القطاعات إلا أننا استفدنا من الأداء الإيجابي للسوق، وتمكنا من تحقيق الأرباح وتعزيز مركزنا المالي من خلال تعزيز أصولنا السائلة وتخفيض إجمالي التزاماتنا وترشيد المصاريف التشغيلية، والأهم من ذلك الحفاظ على مستوى الدخل المتكرر القائم على الرسوم".