صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4732

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

يواصل بنك الكويت الوطني يواصل تقديمها بالتعاون مع «ريفود»

  • 09-04-2021

يواصل بنك الكويت الوطني حملة "ماجلة رمضان"، لدعم الأسر ذوي الدخل المحدود بالتعاون مع "ريفود"، وتستهدف الحملة مساعدة 3 آلاف عائلة في الكويت، في إطار برنامج البنك الرمضاني السنوي "افعل الخير في شهر الخير" المستمر منذ 27 عاماً.

وقام متطوعو البنك و"ريفود" بتجميع وتخزين وتنظيم المنتجات الاستهلاكية والغذائية الفائضة عن حاجة السوق، لتوزيعها على 3 آلاف عائلة من ذوي الدخل المحدود في الكويت، ومن خلال هذه المبادرة، يتم إنقاذ الطعام والحفاظ على البيئة في آن معاً.

وتحتوي "ماجلة رمضان" التي أطلقها "الوطني" و"ريفود" على مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية والاستهلاكية الأخرى التي تلبي احتياجات الأسر المتعففة خلال الشهر الفضيل، وتهدف هذه السلال الى تأمين ما تحتاجه الأسر على المدى الطويل، وتتميز بجودة منتجاتها العالية والمنتقاة بعناية.

وتهدف الحملة إلى دعم العائلات المتعففة بسلة مواد غذائية واستهلاكية عالية الجودة، وهو ما يساهم في منع هدر الغذاء وإيجاد حل مناسب لشركات توزيع السلع الاستهلاكية في التخلص من المنتجات الغذائية الزائدة والفائضة عن حاجة السوق، وهذا من شأنه تقليل نسبة النفايات الغذائية في المرادم، ومحاولة خلق توازن بين الإنتاج والاستهلاك.


وتعمل هذه الحملة لخدمة أهداف مجتمعية تتعلق باستدامة المجتمع واقتصاده وبيئته، لاسيما بالنظر إلى أثر هدر الطعام في بيئتنا ومجتمعنا، إلى جانب تعزيز الوعي المجتمعي للمضار البيئية والاجتماعية لهدر الطعام، من خلال الالتزام بدعم برامج مستدامة مثل إعادة التوزيع الغذائي الذي تقوم به "ريفود".

ويواصل "الوطني" برامجه الاجتماعية، تعزيزا للدعم المجتمعي ومواصلة لخططه في التنمية المستدامة، وقد نجح البنك في تحقيق نتائج واضحة فيما يتعلق بجهوده في مجال الاستدامة من خلال العديد من المساهمات والمبادرات التي تغطي مختلف الجوانب الاجتماعية وفي المقدمة المجال الصحي.

وتأتي مساهمة البنك انطلاقاً من التزامه بواجبه الاجتماعي، حيث يشارك في توفير الدعم والمساعدة لأسر الدخل المحدود ليستقبلوا الشهر الفضيل هذا العام بطريقة مختلفة ملؤها الأمل.

وتعتبر "ريفود" مبادرة كويتية غير ربحية تسعى لتعزيز التدابير الوقائية من هدر الطعام، وعمل حلقة وصل بين الفائض من الشركات والمحتاجين للطعام والمساعدة في حل مشكلة النفايات الوطنية. كما بإمكان الأسر المهتمة بالاستفادة التسجيل والاشتراك في برنامج "ريفود" للاستفادة من السلال بشكل دوري، حيث يتم توصيل السلال إلى منازل الأسر من خلال شاحنات مبردة لحفظ جودة المنتجات وسلامتها، وهو ما يساهم في تبادل المنافع لجميع الأطراف.