صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4633

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«المرور»: صرف «اللوحة الورقية اللاصقة» اعتباراً من الغد

• تحرير 2404 مخالفة مرورية وإحالة 20 مستهتراً إلى «الحجز التحفظي»
• قاضي المرور يأمر بحجز مستهتر لمدة أسبوع في «حكم سريع»

أعلنت الإدارة العامة للمرور ممثلة في قسم مصنع اللواحات المرورية عن البدء في توزيع اللوحات الورقية اللاصقة «الأوروبية الصغيرة» اعتباراً من صباح يوم غد الخميس لمن يرغب بعد مراجعة قسم الفحص الفني.

وقال رئيس قسم التوعية المرورية بالإدارة العامة للمرور النقيب عبدالله أبوالحسن أن اللوحة الجديدة يتم تثبيتها على جسم المركبة مباشرة للمركبات التي لاتحتوي على قاعدة للوحدة المعدنية على حاجز التصادم الأمامي «الدعامية»، وأضاف أبو الحسن على من يرغب للحصول على اللوحة «استيكر» مراجعة قسم المقاييس الدولية بادارة الفحص الفني ومراجعة قسم المركبات بادارات المرور بالمحافظات الـ6 لتسجيل المعاملة ومن ثم مراجعة مصنع اللوحات لاستلام اللوحة الجديدة.

من جانب آخر، واصل رجال قطاع العمليات وزارة الداخلية متمثلاً بدوريات الحركة المرورية ودوريات الإدارة العامة لشرطة النجدة ملاحقة المستهترين ومرتكبي المخالفات المرورية الجسيمة عن طريق إقامة نقاط تفتيش ثابته ومتحركة بجميع مناطق البلاد وعلى مدار الساعة.


وأوضحت الاحصائية المرورية ليوم أمس أن رجال دوريات المرور ودوريات شرطة النجدة تمكنوا من تحرير 2404 مخالفة مرورية متنوعة بمختلف مناطق البلاد منها 189 مخالفة للمركبات التي تصدر منها أصوات مزعجة و804 مخالفة عدم حزام الأمان و533 مخالفة لشاحنات لمخالفتها شروط الأمن والمتانة.

وأوضحت الإحصائية أن رجال قطاع العمليات أحالوا مساء أمس 20 مستهتراً إلى كاراج الحجز التحفظي بالإدارة العامة للمرور وضبط مركبتين مطلوبتين قضائياً.

من جانب آخر، قال رئيس قسم التوعوية المرورية بالإدارة العامة للمرور العقيد عبدالله أبوالحسن أن قاضي محكمة المرور أصدر صباح أمس واحداً من الأحكام المرورية العاجلة والسريعة بحق أحد المستهترين وأمر بحبسه لمدة أسبوع وإعادة عرضه على المحكمة لاحقاً.

وأضاف أبوالحسن أن إدارة تحقيق المخالفات قسم ادعاء المخالفات المرورية أحال المستهتر للمحكمة بعد أن تم ضبطه من قبل رجال الأمن في منطقة كبد وهو يستهتر بالطريق العام ويعرض حياة الآخرين للخطر وانتشار مقطع فيديو له على مواقع التواصل الاجتماعي.