صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4597

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

موناكو يقلب الطاولة على سان جرمان ويوقف انتصاراته

  • 22-11-2020

قلب موناكو الطاولة على ضيفه باريس سان جرمان، حامل اللقب، عندما حوَّل تخلفه صفر-2 في الشوط الأول إلى فوز كبير 3-2، أمس الأول، في افتتاح المرحلة الحادية عشرة من بطولة فرنسا في كرة القدم، موقفاً انتصاراته المتتالية عند ثمانية.

وكان سان جرمان في طريقه إلى تحقيق فوز سهل عندما تقدم بثنائية لنجمه العائد من إصابة عضلية في الفخذ مهاجم موناكو السابق كيليان مبابي في الدقيقتين 25 و37 من ركلة جزاء، لكن موناكو رد بقوة في الشوط الثاني، بتسجيله ثلاثة أهداف، بينها ثنائية لمهاجمه الألماني كيفن فولاند (52 و66)، وهدف قاتل للبديل الدولي الإسباني السابق فرانشيسك فابريغاس (84 من ركلة جزاء).

وواصل موناكو صحوته، وحقق فوزه الثالث تواليا والسادس هذا الموسم، فرفع رصيده إلى 20 نقطة، وصعد إلى المركز الثاني مؤقتاً، بفارق أربع نقاط خلف سان جرمان، الذي مُني بخسارته الثالثة هذا الموسم، والأولى بعد ثمانية انتصارات متتالية.

وجاءت الخسارة في توقيت غير مناسب بالنسبة لنادي العاصمة، الذي يستعد لقمة حاسمة على أرضه أمام ضيفه لايبزيغ الإلماني الثلاثاء في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثامنة لمسابقة دوري أبطال أوروبا التي خسر مباراتها النهائية الموسم الماضي.

وكلل مبابي عودته إلى الملاعب بعد تعافيه من إصابة عضلية في الفخذ، تعرَّض لها مطلع الشهر الجاري، بثنائية، رافعا رصيده إلى تسعة أهداف هذا الموسم، فانفرد بصدارة لائحة الهدافين، بفارق هدف واحد أمام مهاجم رينس السنغالي بولاي ديا.

وهو الهدف السابع لمبابي بألوان سان جرمان في مرمى فريقه السابق موناكو، الذي تركه عام 2017، للانضمام إلى فريق العاصمة على سبيل الإعارة قبل انتقاله نهائيا إلى صفوفه.

مبابي يفتتح التسجيل


ونجح مبابي في منح التقدم لسان جرمان عندما تلقى كرة خلف الدفاع من دي ماريا، فانطلق بسرعة وتوغل داخل المنطقة، قبل أن يسددها بيمناه قوية على يمين الحارس الإيطالي فيتو مانوني (26).

وهي التمريرة الحاسمة الـ93 لدي ماريا مع سان جرمان منذ انضمامه إلى صفوفه عام 2015.

وحصل سان جرمان على ركلة جزاء، إثر عرقلة البرازيلي رافينيا من يوسف فوفانا داخل المنطقة، فانبرى لها مبابي بيمناه على يسار الحارس (37).

وسجل الإيطالي مويس كين هدفا ثالثا ألغي بداعي التسلل بعد اللجوء لحكم الفيديو المساعد "في آيه آر" (40)، والأمر ذاته بالنسبة لمبابي (45).

ونجح فولاند في تقليص الفارق من مسافة قريبة، مستغلا كرة مرتدة من قدم القائد بريسنل كيمبيمبي، إثر تمريرة من البرتغالي جيلسون مارتينز، فراوغ نافاس، وتابعها داخل المرمى (52).

ونجح موناكو في إدراك التعادل عندما مرر أوريليان تشواميني كرة عرضية داخل المنطقة، فهيأها البديل الإسباني سيسك فابريغاس إلى فولاند، بعدما رفعها فوق الحارس نافاس، فتابعها داخل المرمى الخالي (65).

وحصل موناكو على ركلة جزاء، إثر عرقلة فولاند داخل المنطقة من المدافع عبدو ديالو، بعدما انتزع منه الكرة، فتلقى بطاقة حمراء (83)، وانبرى لها فابريغاس بنجاح (84).