صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4598

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

90% من مرضى فيروس كورونا في «العناية المركزة» مُسنّون

• 470 مريضاً يعالجون في مستشفى جابر بزيادة 120 عن أغسطس
• وزارة الصحة: اعتماد بروتوكول جديد بالمستشفيات خلال الشتاء

أكدت المصادر أن عدد المرضى الذي يتلقون العلاج في مستشفى جابر 470 مريضاً، موزعين على 22 جناحاً عادياً و6 أجنحة للعناية المركزة.

كشفت مصادر صحية مطلعة أن 90 بالمئة من مرضى "كوفيد 19" في العنايات المركزة بالمستشفيات من كبار السن، ويعانون مشاكل وأمراضا مزمنة، مثل القلب والسكري وارتفاع ضغط الدم، لافتة إلى أن الأوضاع الصحية لبعضهم حرجة.

وقالت المصادر لـ "الجريدة" إن هناك عشرات المرضى من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 35 و40 عاما يخضعون للعلاج في العناية المركزة، وبعضهم يعاني التهابا رئويا شديدا وانسدادا رئويا حادا.

وأكدت أن عدد المرضى الذي يتلقون العلاج في مستشفى جابر يبلغ 470 مريضا، موزعين على 22 جناحا، و6 أجنحة للعناية المركزة، من بينهم نحو 90 مريضا في العناية المركزة.

وأوضحت أن أعداد المرضى في مستشفى جابر زادت 120 مريضا عن أغسطس الماضي، حيث بلغت أعدادهم في مستشفى جابر 350 مريضا أواخر أغسطس، لافتة إلى أن مستشفى جابر يستقبل من يعاني أعراضا شديدة وحرجة ومن مختلف الشرائح العمرية.

وأشارت إلى أنه منذ منتصف سبتمبر الماضي شهدت أقسام العناية المركزة وأجنحة "كوفيد 19" زيادة ملحوظة في نسبة إشغال أسرّة الأجنحة والعناية لمرضى "كورونا" في المستشفيات.

وأكدت أن المستشفيات العامة تشهد بشكل يومي تحويل حالات مرضية شديدة وحرجة إلى مستشفى جابر أو مستشفى الكويت الميداني في مشرف للعلاج بالعناية المركزة.

أسباب الزيادة

وأرجعت المصادر سبب زيادة حالات الدخول إلى الأجنحة والعنايات المركزة خلال الشهر الماضي، إلى التراخي والتساهل في اتباع الإجراءات الاحترازية والاشتراطات الصحية، وتهاون الناس في تنفيذ تلك التوصيات والاشتراطات الصحية. وأشارت إلى أن نسبة الوفيات بسبب مرض "كوفيد 19" في الكويت تظل من بين النسب الأقل عالميا.


وأكدت أن مواجهة الفيروس والسيطرة عليه مسؤولية مشتركة، لافتة إلى أن التصدي ومجابهة الجائحة يعتمدان على وعي المجتمع وتنفيذه للاشتراطات الصحية التي تصدر عن السلطات الصحية، وأهمها التباعد الجسدي وارتداء الكمامات وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى.

وقالت إن شهري يوليو وأغسطس شهدا نزولا ملحوظا في أعداد دخول مرضى "كوفيد 19" في الأجنحة والعنايات المركزة، ولكن مع تساهل المواطنين والمقيمين عادت الحالات في الارتفاع خلال الأسابيع القليلة الماضية.

وذكرت المصادر أنه منذ منتصف شهر سبتمبر الماضي زادت أعداد دخول المرضى إلى مستشفى جابر بنحو 50 إلى 70 حالة يوميا، مشيرة إلى أن دخول الحالات خلال شهري يوليو وأغسطس كانت تتراوح بين 25 و30 حالة يوميا، لافتة إلى أن أغلب الحالات تعاني أعراضا حرجة، عكس المرضى الذين كانوا يدخلون العناية المركزة خلال شهري يوليو وأغسطس، والذين كانوا يعانون أعراضا مرضية متوسطة.

بروتوكول علمي

إلى ذلك، اعتمدت وزارة الصحة بروتوكولا علميا يطبق في المستشفيات العامة مع بداية فصل الشتاء، حرصا على سلامة المرضى والعاملين في المنظومة الصحية.

ويعتمد البروتوكول الجديد، الذي أطلقته الوزارة مؤخرا، على فرز المرضى في أقسام الطوارئ، ووضع ضوابط لإدخالهم إلى الأجنحة، إضافة إلى تحويل المرضى الذين يعانون أعراضا تنفسية إلى غرف العزل لإجراء مسحة لهم، أما من لا يعانون أعراضا تنفسية فيتم تخصيص مسار آخر لهم لتجنب العدوى.

من جهة أخرى، أعلنت الوزارة تسجيل 886 إصابة جديدة بمرض «كوفيد 19» خلال الـ24 ساعة الماضية، ترفع إجمالي عدد الحالات المسجلة في البلاد إلى 117718، إلى جانب تسجيل 4 وفيات نتيجة مضاعفات المرض، ترفع إجمالي الوفيات إلى 714.

وأشارت إلى أن من بين الحالات السابقة حالات مخالطة لحالات تأكدت إصابتها وأخرى قيد البحث عن مصدر العدوى وفحص المخالطين لها، مؤكدة شفاء 592 حالة خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع إجمالي حالات الشفاء إلى 109198، بنسبة 92.7 في المئة من إجمالي الإصابات الإجمالية في البلاد.

وأوضحت أن عدد من يتلقى الرعاية الطبية في أقسام العناية المركزة بلغ 133، ليصبح المجموع الكلي للحالات التي ثبتت إصابتها بالمرض وما زالت تتلقى الرعاية الطبية اللازمة 7806 حالات، مضيفة أن عدد المسحات التي تم إجراؤها خلال الـ24 ساعة الماضية بلغ 7935، ليبلغ مجموع الفحوصات منذ بداية الجائحة حتى الآن 842102، وبذلك تبلغ نسبة الإصابات الجديدة من المسحات 11.1 في المئة.

886 إصابة جديدة بـ «كورونا» و4 وفيات وشفاء 592

ضوابط لإدخال المرضى الأجنحة وعزل من يعاني أعراضاً تنفسية