صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4563

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

كوني نفسك

  • 16-10-2020

تلك الجميلة الهادئة الراقية تجلس بين مجموعة سيدات من أهلها يتبادلن الحديث والنفاق والتزلف، تشعر أنها غريبة بينهم، هي لا تختلف عنهم بلباسها البسيط وتأنقها الهادئ الجميل البعيد عن الموضة والماركات، هي تختلف معهم أيضاً في سلوكياتها واهتماماتها وطريقة تعاملها مع الآخرين، فما تعتبره هي قناعة شخصية في طريقة التعامل واللبس والمظهر يعتبرونه نقصا وتأخرا وشخصية غير متمدنة، لكنها لا تعطي لرأيهم أي أهمية، هم مرضى ليس لأنهم يحبون اقتناء الماركات ويتباهون بها، ولو أنه سلوك مظاهري مبالغ فيه، بل لأنهم ينظرون لمن يختلف عنهم نظرة احتقار وتعال ونظرة فوقية!

مثلها الكثيرات ممن يتقبلن ذواتهن وطباعهن بكل قناعة ورضا، ويتعاملن مع ذلك بكل أريحية مهما كان الاختلاف بينهن وبين الأخريات، فتلك التي لا تشعر براحة وسعادة في أجواء الحفلات والتجمعات الكبيرة هي ليست معقدة وتكره الآخرين، بل هي تحب أن تخلق لها جواً يتميز بالخصوصية والهدوء.

وليست تلك الأم الحريصة جداً والقلقة بالمعقدة والمشككة، بل هي حريصة، وقد يكون أكثر من العادي بسبب أنها تحب أن تكون هي وأبناؤها في وضع بعيد عن أي تقصير أو خطأ. تحدد ساعات نومهم وساعات استخدامهم للهاتف وساعات اللعب، وقد تمنعهم من الخروج في أيام الدراسة، قد ينتقدها البعض ولكن مادامت هي مقتنعة بما تقوم به ويجعل ذلك حياتهم مستقرة وسعيدة فيجب احترام تصرفاتها وقراراتها.

والأمثلة عديدة ونراها في حياتنا اليومية، فمن تؤخر ترتيب غرفتها إلى أن تعود من العمل أو الكلية على سبيل المثال ليست كسولة ولا مهملة بل لها طريقتها في تنظيم الوقت والتعامل مع المهام والمسؤوليات المنوطة بها مادامت تؤديها، والنشيطة التي لا تخرج من المنزل إلا بعد أن ترتب غرفتها ليست أفضل منها، هما مختلفتان فقط.

لا تخجلي من اختلافك ولا تحزني، إذا كنتِ مقتنعة بما تقومين به فدافعي عنه بالمحافظة عليه وعدم السماح للمتطفلين باقتحام عالمك وتقييمك وتقويمك!! ولا تسمحي لأحد أن يجعلك تشعرين بأنك ناقصة أو أقل من الأخريات، فمن يراقب الناس ويقيم حركاتهم وسكناتهم ويحاول تقويمها هو الناقص وهو الذي يحتاج إلى تعديل سلوكياته.

من أهم مقومات الرضا عن الذات والسعادة في الحياة أن تكوني نفسك كما تبغينها وتحبين، وابحثي عمن يشبهك ومن لا يتعدى على الآخرين بالظن أو الحكم أو سوء التعامل، احترمي الجميع وتقبلي الفروق والاختلافات وارتقي بنفسك واتركي صغائر الأمور وكل ما يزعجك في القاع، كي لا تؤثر على تألقك وتفردك.