صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4565

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

مكاسب في الكويت والعربي قبل نهائي كأس الأمير

تلقى فريقا الكويت والعربي لكرة القدم بعض المكاسب قبل مواجهتهما المرتقبة في نهائي كأس الأمير، والمقرر أن يجمع بينهما الاثنين المقبل على استاد جابر الدولي، إذ تلقى الأبيض برقية تهنئة من رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" الإيطالي جياني إنفانتينو بمناسبة الفوز بلقب الدوري الممتاز للمرة الرابعة على التوالي، وللمرة السادسة عشرة في تاريخ النادي، وفي العربي تمسك الإسباني تشافي توريس بالبقاء مع الأخضر حتى المباراة النهائية، مؤكداً أنه نال موافقة ناديه الإسباني، ليتسنى له رد الدين للعربي وجماهيره الوفية على حد قوله لمؤازرتهم ودعمهم له خلال الفترة الماضية.

ومنح التأجيل الذي طرأ على موعد المباراة النهائية أريحية كبيرة في الجانبين الكويت والعربي لالتقاط الأنفاس، واستعادة ترتيب الأوراق، وورفعت الأجهزة الفنية درجة الاستعداد واعتباراً من الغد للدرجة القصوى.

ففي القلعة البيضاء يتطلع المدرب الهولندي رد كرول لوضع اللمسات الأخيرة في تدريب الغد والاستقرار على التوليفة الأساسية، للنزول بالحمل التدريبي قبل المباراة بـ24 ساعة.


ورصد كرول اللاعب أمجد عطوان ليكون بديلاً للغائب بداعي الإصابة طلال الفاضل، في حين لن تكون هناك تعديلات جوهرية على بقية المراكز مع احتمال دخول فهد الهاجري ضمن التوليفة الأساسية سواء في قلب الدفاع أو على الأطراف.

رحيل عباس

وعلى صعيد قائمة المحترفين في الكويت بات المحترف العراقي علاء عباس على رأس المغادرين بعد أن توصل اللاعب لاتفاق مع انبي المصري، في حين تبدو فرصة بقية المحترفين أمجد عطوان، والفرنسي سيسوكو، والعاجي جمعة سعيد مؤكدة للاستمرار مع الفريق بالموسم الجديد، وبخصوص اللاعبين المحليين علمت "الجريدة" أن الجهراء يرصد ثلاثي الأبيض حسين الحربي، ومصعب الكندري، إلى جانب مساعد طراد العائد من السالمية، للحصول على خدماتهم اعتباراً من الموسم الجديد.

وفي القلعة الخضراء منح الجهاز الفني في العربي بقيادة اللبناني باسم مرمر اللاعبين راحة من تدريبات اليوم، على أن يكون يوم غد هو الحاسم على صعيد التوليفة الأساسية وخطة المباراة التي سيعول عليها أمام الكويت، ومنح استمرار توريس أريحية للجهاز الفني، حيث سيوجد اللاعب إلى جوار عبدالله الشمالي في وسط الملعب، لتعويض غياب الغاني عيسى يعقوبو.