صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4535

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

محمد الصقر: مجالات عديدة للتعاون مع اليابان كالتعليم والبيئة

أكد خلال لقائه مدير الجمارك ضرورة النظر في إعادة فتح منفذ العبدلي للشاحنات

  • 11-08-2020 | 14:02

استقبل الصقر المستشار جمال الجلاوي المدير العام للإدارة العامة للجمارك، بحضور رباح الرباح المدير العام للغرفة.

استقبل محمد جاسم الصقر رئيس غرفة تجارة وصناعة الكويت، أمس، ماساتو تاكا أوكا سفير اليابان لدى الكويت، وحضر اللقاءرباح الرباح المدير العام للغرفة.

وفي بداية اللقاء أوضح الصقر أن متانة العلاقات التاريخية الكويتية - اليابانية في جميع الصعد السياسية والاقتصادية والعلمية جعلت اليابان شريكا استراتيجيا للكويت، حيث إن اليابان تعتبر من أوائل الدول المستوردة للنفط الكويتي، وكذلك ساهمت بشكل كبير في إنشاء محطات الطاقة، ناهيك عن القطاعات الحيوية الأخرى كوسائل النقل والمقاولات والبنى التحتية وغيرها من القطاعات، وتوجد مجالات عديدة يمكن التعاون من خلالها كالتعليم والبيئة.

وتطرق الصقر إلى الوضع الاقتصادي الراهن وتداعيات أزمة الوباء العالمي كورونا وأثرها على القطاع الخاص الكويتي، مشيراً إلى جهود حكومة الكويت من خلال تشريع وإصدار القوانين التي من شأنها أن تدعم الاقتصاد الكويتي في ظل هذه الأزمة. وأكد أن الغرفة مستعدة لتسخير امكاناتها المتاحة للسفارة اليابانية في سبيل تحقيق الأهداف المنشودة.

ومن جانبه شكر السفير الياباني الغرفة على حُسن الاستقبال، وأوضح أن السفارة تسعى إلى بذل مزيد من الجهود لتعزيز العلاقات الثنائية المشتركة بين البلدين في كافة المجالات، شارحا الإجراءات التي اتخذتها حكومة بلاده للتصدي للتداعيات الاقتصادية لأزمة كوفيد – 19.

وأضاف أنه يتم تقديم الدعومات المالية لبعض شرائح قطاع الأعمال كالمتوسطة والصغيرة، كما تم تخفيض أسعار فوائد القروض المالية بنسبة 6%، لافتا الى القطاعات التي تأثرت بشكل كبير كقطاع الخطوط الجوية والنقل والسياحة والفنادق.

وعلى صعيد آخر أكد السفير الياباني أن حكومة بلاده تولي الكويت اهتماماً بالغاً باعتبارها بلدا صديقا وشريكا استراتيجيا هاما، وتمثل ذلك بعدة مواقف إنسانية من خلال مساندة الكويت لليابان خلال كارثة موجات المد العالية (تسونامي) التي ضربت اليابان في عام 2011 من خلال تقديم منحة 5 ملايين برميل نفط بالاضافة الى منح ما يعادل 40 مليار ين ياباني لبناء المركز العلمي (أكوامارين).


وأعرب عن أمله بمزيد من التقدم والازدهار للعلاقات المشتركة بين البلدين على كافة الصعد والمستويات.

من جانب آخر، استقبل الصقر المستشار جمال الجلاوي المدير العام للإدارة العامة للجمارك، كما حضر اللقاء رباح الرباح المدير العام للغرفة.

ورحب الصقر في بداية اللقاء بالمستشار الجلاوي، وتطرق إلى أهمية التنسيق المشترك بين الغرفة والجمارك بهدف تسهيل الحركة التجارية في البلاد من خلال تطوير العمل في المنافذ الجمركية، والارتقاء بالخدمات الجمركية المقدمة للتاجر، بالإضافة إلى الاطلاع على آخر التطورات والمواضيع ذات الصلة بالعمل الجمركي.

وشدد على ضرورة النظر في إعادة فتح منفذ العبدلي للشاحنات نظراً لأهميته الاقتصادية بين الكويت والعراق الشقيق، مؤكدا حرص الغرفة على تفعيل اللجنة الثنائية مع الجمارك بهدف بذل المزيد من الجهود التنسيقية وتطوير المنظومة اللوجستية التي تضمن تسهيل حركة انسياب السلع في المنافذ الجمركية.

ومن جانبه أعرب المستشار الجلاوي عن سعادته لزيارة الغرفة مثمناً جهودها الكبيرة في سبيل دعم الاقتصاد الكويتي، مؤكداً حرصه العميق على تعزيز العلاقة بين الإدارة العامة للجمارك والغرفة، وضرورة اتخاذ خطوات تنفيذية لتفعيل اللجنة الثنائية.

وأكد أن الجمارك تحرص دائماً على تطوير أنظمتها الجمركية لتواكب التطور اللوجيستي العالمي ومنها تطبيق نظام المشغل الاقتصادي والتخليص المسبق والإفراج الإلكتروني مع الجهات الحكومية ذات الشأن الجمركي.