صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4497

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«ملك اللاريكا» في قبضة الإدارة العامة لمكافحة المخدرات

حاول تهريب 104 كيلو غراماً من بودرة المخدرات و6000 عقار مخدر

ألقى رجال مباحث الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بالتعاون والتنسيق مع رجال إدارة الشحن الجوي التابعة للإدارة العامة للجمارك القبض على مواطن متهم بالاتجار بالعقاقير المخدرة، وملقب بـ «ملك اللاريكا».

وضبط المتهم أثناء محاولته تهريب 104 كيلوغرامات من بودرة حبوب اللاريكا، و6000 قرص من حبوب اللاريكا، وكمية كبيرة من الكبسولات الفارغة المعدة للتعبئة، عن طريق جلبها بواسطة طرود بريدية من إحدى الدول الآسيوية.

وفي التفاصيل، التي رواها مصدر أمني، لـ»الجريدة»، ان رجال مباحث الادارة العامة لمكافحة المخدرات، إدارة المكافحة الدولية، لاحظوا تزايد عمليات الاتجار بعقاقير «اللاريكا» الطبية، رغم أن وزارة الصحة تتشدد في صرف العقار إلا لحالات محددة، ومنعت بيعه في الصيدليات الأهلية إلا بوصفة طبية.


وأضاف المصدر أن رجال المكافحة، من خلال عمليات الرصد الميدانية، لاحظوا ان العقار يباع للمتعاطين بالحبات، وان الوان الحبوب مختلفة عن ألوان العقار المتداول بشكل رسمي، مبينا أن رجال المكافحة أحالوا العقار الجديد الى مختبرات الصحة، وتبين انه معبأ بطرق بدائية.

واوضح انه بناء على تلك المعلومات تم التنسيق مع مفتشي ادارة الشحن الجوي بالإدارة العامة للجمارك، لمراقبة جميع الطرود البريدية ذات المحتوى العلاجي، والتأكد من محتويات الطرود، وتبين مساء أمس الأول وصول 8 طرود بريدية تحتوي على مواد مشبوهة اتضح انها بودرة حبوب اللاريكا واقراصها.

وأفاد بأن رجال المكافحة طلبوا من مفتشي الجمارك تمرير الشحنة والإبلاغ عن اي شخص يحضر لاستلامها، لافتا إلى أن مواطنا حضر لاستلامها، وكان رجال المكافحة بانتظاره، وألقوا القبض عليه متلبسا، وتم فتح الطرود البريدية، وعثروا بداخلها على 104 كيلوغرامات من بودرة حبوب اللاريكا، و6 آلاف قرص منها، وكمية كبيرة من الكبسولات الفارغة المعدة للتعبئة.

وأحيل المتهم، وهو مواطن في العقد الرابع من عمره، الى مكتب التحقيق، حيث اعترف بأنه اعتاد جلب العقاقير المخدرة بهذه الطريقة، ومن ثم يعمل على تعبئتها وإعادة تصريفها على المتعاطين.