صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4471

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

صوفي تيرنر وزوجها جو جوناس في فيلم الأميرة العروس

يشاركهما النسخة الجديدة للفيلم جنيفر غاردنر وهيو جاكمان

  • 30-06-2020

أفادت تقارير إعلامية بأن الممثلة صوفي تيرنر وزوجها جو جوناس أضافا الكثير على النسخة الجديدة من الفيلم المنزلي "Princess Bride"، أي "الأميرة العروس"، وهو من بطولتهما إلى جانب جنيفر غاردنر، وهيو جاكمان، وتيفاني هاديش، وكيغان مايكل كي، وجوش جاد، ومن المقرر عرضه التجريبي بعد غد على خدمة البث "كويبي".

وبينت التقارير، أنه تم تصوير طبعة جديدة من الفيلم مرصعة بالنجوم من المغامرة الكوميدية الكلاسيكية، من منازل الممثلين خلال جائحة فيروس كورونا، حيث قام صانع أفلام Afterlife Jason Reitman بتجميع اللقطات معًا مما تم تصويره في الأماكن النائية وتحريره في نسخة مرحة من فيلم منزلي لفيلم عائلي محبوب.

وقالت "كويبي" في منشور على "انستغرام": "القوارض ذات الحجم غير المعتاد. إنهم موجودون إلى حد كبير في الفيلم المنزلي "The Princess Bride".

ويهدف الفيلم إلى جمع الأموال لمطبخ World Central Kitchen ، الذي يوفر وجبات الطعام للأشخاص المتأثرين بالوباء.

بدورها، كتبت غاردنر في منشور لها على "انستغرام" بعد تصويرها مشهدا في الفيلم: "يمكنك أن تجدنا جميعًا في مشاهد من الفيلم مع الكثير من الزبدة الذين تبرعوا جميعًا، بغض النظر عن المتعصبين، بمليون دولار لإطعام الناس خلال أزمة الفيروس، شكرًا لكم".


يذكر أن المشروع مستوحى من فيلم روب راينر 1987 عن رواية ويليام غولدمان، والفيلم الأصلي من بطولة روبن رايت، كاري إلويس، ماندي باتينكين، أندريه العملاق، كريس ساراندون، والاس شون، بيلي كريستال، وكارول كين، ويعبر عن قصة خيالية رائعة وتم إنشاؤه بطريقة محرجة ولكن ساحرة.

من جهته، ابتكر مخرج الفيلم جيسون ريتمان الفكرة مرة أخرى في مارس الماضي، ورأى أنها وسيلة للبقاء مشغولًا أثناء الإغلاق لجمع الأموال للمؤسسة الخيرية للمطبخ المركزي العالمي، والتي ساعدت آلاف المطاعم على البقاء أثناء الحجر من خلال دفعها لتوفير الملايين من وجبات للمحتاجين.

وقال ريتمان "الجميل في الأمر أنني صنعت فيلمًا استمر فترة طويلة الآن مر أكثر من 33 عامًا، وأكبر فكرة أخرج منها هي أن الأطفال الذين رأوها عندما كانوا في الثامنة أو التاسعة من العمر لديهم أطفال في هذا العمر الآن، وهم يرون ذلك ويحبونه، ويبدو أنها صمدت أمام اختبار الزمن".

يشار إلى أن المنتج هو نورمان لير، وكاتنب السيناريو وليام غولدمان، والمؤلف الموسيقي مارك نوبفلر، الذي أعاد فنانين آخرين لإعادة تسجيل نتيجته في اللقطات الجديدة.

من جانبها، تظهر جنيفر غاردنر في دور مهم عندما يعرّفها همبيردينك على الرعاع، في مواجهة نفسها والذي يخدع الأميرة الشابة بلارحمة لإعادتها إلى الحب الحقيقي.

كما قامت غاردنر بتجميع الحيوانات المحشوة للمتفرجين المحيطين بالمرأة العجوز في نقاط أخرى في المقاطع المختلفة، لاسيما أن المخرج استخدم أشكال Lego، لمحاكاة الحشود أو الأعمال المثيرة مثل مشاهد التسلق الخطيرة.