صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4436

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«MSCI» تؤجل تنفيذ ترقية البورصة إلى نوفمبر

• العصيمي لـ الجريدة.: نؤيد القرار لعدم جاهزية المؤسسات الاستثمارية الأجنبية
• «مورغان ستانلي»: الكويت مستوفية لمتطلبات الترقية لمؤشر الأسواق الناشئة

أعلنت مؤسسة مورغان ستانلي لبحوث المؤشرات (MSCI) أنها ستؤجل تنفيذ تصنيفها لمؤشرات الكويت في الأسواق الناشئة حتى نوفمبر المقبل.

وأكدت «MSCI»، في بيان أمس، استيفاء الكويت لجميع متطلبات الترقية لمؤشرها للأسواق الناشئة غير أن التدابير الاحترازية التي اتخذتها العديد من الدول والشركات والمستثمرين المؤسسيين حول العالم لمنع انتشار فيروس كورونا حدت من القدرة التشغيلية للأطراف المتعاملة لإجراء التجهيزات اللازمة لدخول أسهم الشركات الكويتية بمؤشرات المؤسسة في مايو المقبل.

وفي تعليق له، قال الرئيس التنفيذي لشركة بورصة الكويت للأوراق المالية محمد العصيمي، إن قرار «MSCI» كان متوقعاً، و«نحن نؤيده»، عازياً ذلك إلى عدم جاهزية المؤسسات الاستثمارية الأجنبية بسبب تداعيات انتشار الفيروس.


وأوضح العصيمي، لـ «الجريدة»، أن قرار التأجيل اتُّخذ بناء على مباحثات تمت على مدار الـ48 ساعة الماضية مع «مورغان ستانلي»، لما يصب في مصلحة السوق الكويتي، وحرصاً على استقبال الأموال المرصودة بشكل كامل وغير جزئي، مشيراً إلى أنه كانت هناك محاولات لتسهيل الإجراءات غير أن الأمور المتبعة بشأن تداعيات «كورونا» في دول المؤسسات الأجنبية حالت دون ذلك.

وأضاف أن المؤسسات المالية الأجنبية تعاني صعوبة في استكمال بعض الإجراءات المتعلقة بفتح الحسابات، نتيجة وجود حظر شبه كلي في العاصمة البريطانية لندن ومدينة نيويورك، بسبب الإجراءات المتخذة هناك لمجابهة انتشار المرض، مما يصعب على هذه المؤسسات مزاولة أعمالها اليومية، والقيام بتحضير المستندات والتأشيرات المطلوبة لفتح الحسابات، الأمر الذي دعا «MSCI» لاتخاذ هذا القرار.

وأكد أن منظومة بورصة الكويت جاهزة، وهناك حرص كبير على نجاح استقبال دخول الأموال بأكبر قدر ممكن من المبالغ المرصودة، لافتاً إلى أن قرار التأجيل يصب في مصلحة السوق الكويتي.

بدورها، أوضحت هيئة أسواق المال، في بيان أمس، أن «MSCI» عزت التأجيل إلى الآثار الضخمة التي أحدثها وباء «كورونا» عالمياً على قدرة المستثمرين المؤسسيين العالميين على استكمال أعمالهم المطلوبة قبل التنفيذ الكامل لدخول استثماراتهم، رغم استمرار الأعمال التشغيلية بشكل اعتيادي في السوق الكويتي خلال الفترة الماضية.