صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4391

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

مصر تضاعف مستشفيات العزل... وتكافئ أطقم الصحة

في إطار خطة استباقية وضعتها السلطات المصرية لمواجهة فيروس كورونا، كشف المتحدث الرسمي لوزارة الصحة خالد مجاهد، عن رفع أعداد مستشفيات العزل على مستوى المحافظات.

وأوضح مجاهد في تصريحات، أمس الأول، أن عدد المستشفيات الجديدة المخصصة للعزل بلغ 5 مستشفيات، اثنان منها في القاهرة "مستشفى 15 مايو"، و"مستشفى العجوزة التخصصي"، بالإضافة إلى 3 هي: "مستشفى الصداقة"، و"مستشفى قفط" في محافظة قنا، و"مستشفى قها" في القليوبية.

تجدر الإشارة إلى أن عدد مستشفيات العزل القائمة وجار العمل بها كالآتي: "النجيلة" بمرسى مطروح، و"إسنا" بالأقصر، و"أبوخليفة" بالإسماعيلية، و"العجمي" بالإسكندرية، ومستشفى "تمي تمديد" بالدقهلية.

إلي ذلك، أعلنت وزارة الصحة المصرية، ارتفاع عدد المصابين بالفيروس في مصر، إلى 402 حالة، بعد تسجيل 36 حالة جديدة أمس الأول. وقالت الوزارة، في بيان، إن عدد المتعافين وصل إلى 80 حالة، بينما بلغ عدد الوفيات 20 حالة بعد وفاة حالة جديدة.


وأكدت "الصحة" ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتيجة تحاليلها من إيجابية إلى سلبية للفيروس إلى 100 حالة، بعد تعافي 12 حالة وخروجهم من مستشفيات العزل، وهم: 3 أجانب و9 مصريين. وأوضحت أنه تم تسجيل 36 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معملياً للفيروس، جميعهم من المصريين، ماعدا حالة لأجنبي، وهم من المخالطين للحالات الإيجابية، التي تم اكتشافها وإعلانها أخيراً، لافتة إلى وفاة مواطنة مصرية من محافظة الإسكندرية تبلغ من العمر 54 عاماً.

في الاثناء، أجرى الرئيس عبدالفتاح السيسي اتصالاً هاتفياً بالعاهل الأردني الملك عبدالله الثاني بن الحسين، حيث تناول الاتصال التباحث حول جهود البلدين لمكافحة انتشار الفيروس، وتم التوافق بشأن التواصل والتنسيق بين الأجهزة المختصة في البلدين لتبادل الخبرات والمعلومات في المجالات ذات الصلة بمكافحة انتشار الوباء والوقاية الصحية، وذلك حسب المتحدث الرئاسي.

وفي إطار مساهمة القوات المسلحة لمعاونة القطاع المدني بالدولة لمكافحة انتشار الوباء، تفقّد السيسي بعض نماذج من أجهزة ومعدات التطهير والتعقيم التي تم تطويرها بالتعاون مع وزارة الدولة للإنتاج الحربي، للاستخدام في أعمال تطهير منشآت ومؤسسات الدولة عن طريق استخدام أحدث المواد والمحاليل الكيميائية في هذا المجال.

في سياق قريب، أكد وزير المالية المصري محمد معيط، أنه بصدور التكليف الرئاسي من القيادة السياسية بسرعة توفير المبالغ المطلوبة لمواجهة تداعيات فيروس كورونا، فقد تم منذ بداية شهر مارس الجاري حتى الآن، تعزيز وإتاحة مبالغ نقدية عاجلة تبلغ قيمتها الإجمالية 3.8 مليارات جنيه لدعم القطاع الصحي بالدولة بمختلف مساراته على مستوى الجمهورية، وتلبية الاحتياجات الملحة والحتمية من الأدوية والمستلزمات الطبية، بما يُمكن هذا القطاع الحيوي من اتخاذ الإجراءات الاحترازية والوقائية، وصرف مكافآت تشجيعية للأطقم الطبية والعاملين بمنافذ الحجر الصحي، ومستشفيات العزل والمعامل المركزية، وفروعها بالمحافظات، وفرق العمل المركزية ومعاونيهم، وفرق الترصد الوبائي وهيئة الإسعاف.