صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4440

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

مشاكل في الإنتاج وأطقم التصوير توقف الأعمال الفنية

شملت «خالد بن الوليد» و«شريط 6» و«ملاك»

توقفت عدة أعمال فنية بين السينما والدراما التلفزيونية بسبب مشكلات بين أطقم العمل، أو مشكلات إنتاجية، أو الارتباط بأعمال أخرى.

أصيب عدد من الأعمال السينمائية والفنية في مقتل، بعد المشاكل التي عصفت بأطقم التصوير والإنتاج وغيرها مما أوقفها حالياً.

والبداية مع توقف تصوير فيلم «السقوط في حلم سوسن»، للنجم الكوميدي أحمد فهمي وروبي وعمرو عبدالجليل ومحمد ثروت وخالد أنور ومايان السيد؛ وذلك لارتباط فهمي بتصوير مسلسله الرمضاني الجديد «تيمون وبومبا» المقرر عرضه خلال رمضان القادم بمشاركة الفنان أكرم حسني، إذ لم يتم تصوير أي مشهد من مشاهد العمل الجديد، ولم يتبق على شهر رمضان الكريم إلا شهران فقط، مما سيجعل هناك عبئاً كبيراً على طاقم العمل سيجعلهم يضغطون أوقات التصوير إلى 15 ساعة يومياً، وهو ما يعد مشكلة كبيرة ومغامرة محفوفة بالمخاطر.

وبتأجيله قد يتعرض الفيلم أيضاً للخروج من سباق عيد الفطر القادم، إذ لم يتم تصوير مشاهد منه إلا بنسبة قليلة جداً.

ويستمر تصوير المسلسل إلى نهاية رمضان، وهو ما يعني استحالة تصوير الفيلم قبل الانتهاء من إجازة عيد الفطر القادم، ويصبح الفيلم مرشحاً للمشاركة في سباق عيد الأضحى القادم.

عمرو يوسف

كما حدثت مشكلات بين طاقم عمل مسلسل «خالد بن الوليد»، إذ تسبب الفنان عمرو يوسف في أزمة كبيرة أدت إلى توقف العمل تماماً وتعرضه للتأجيل إلى العام القادم، وكانت البداية مع عدم إجادة عمرو للغة العربية خلال المشاهد الأولى من العمل الذي صورت مشاهد منه في الأردن ولم يكن عمرو مجيدا لركوب الخيل خلال مشاهد المعارك، التي استمرت ما يقرب من 3 أسابيع، وتضاعفت المشكلات بين عمرو والمخرج رؤوف عبدالعزيز نتيجة عدم تنفيذ تعليمات المخرج والدخول في مشكلات مع الشباب الجدد الذين اختارهم المخرج للأدور بالعمل الديني الجديد.

وطلب عمرو من المخرج توقف تصوير العمل حتى قرر المخرج توقف العمل تماماً، وعاد الطاقم للعمل وقرر عمرو أن ينسحب من العمل، حيث شعر بصدور قرار من الشركة المنتجة للعمل باستبعاده تماماً نظرا لضعف الأداء خلال الحلقات التي صورها والتي وصلت إلى ما يقرب من 8 حلقات وشهادة البعض من طاقم العمل ضده بأنه السبب في الأزمات، وقرر أن يكون صاحب السبق في قرار الانسحاب، وطلب من الشركة عملا دراميا جديدا يلحق به رمضان القادم، لكن الشركة لم تجبه بعد وحاليا يقوم المخرج بمونتاج الحلقات التي صورت للوقوف على القرار الجديد حول العمل الضخم.


«دماغ شيطان»

وشملت المشاكل أيضا فيلم «شريط 6»، للنجم خالد الصاوي الذي توقف تصويره ، وكان مقرراً أن يعود خلال الأسبوع الأخير من فبراير، ولكن انتظر المنتج حتى يطمئن على فيلمه الآخر «دماغ شيطان» من بطولة رانيا يوسف وباسم سمرة، ولكنه لم يحقق أي نجاح، إضافة الى انتظار أحد مصممي المعارك لتنفيذ مشاهد بالعمل، ولكن تكمن المشكلة في ارتباط كل طاقم العمل بأعمال سينمائية ودرامية أخرى يعكفون حاليا على تصويرها لرمضان وعيد الفطر القادم، وعلى رأسهم خالد الصاوي وخالد أنور وأحمد خالد صالح وتارا عماد.

صعوبة في التسويق

بدوره، وجد المنتج أحمد السبكي صعوبة كبيرة في تسويق مسلسله الجديد «ملاك» للفنان الشاب كريم فهمي، ولم توافق المجموعة المتحدة للخدمات الإعلامية مالكة معظم الفضائيات العربية على شراء حقوق عرض المسلسل لارتباطها بعدة أعمال من إنتاجها، فاضطر المنتج لإعلان توقف التصوير في محاولة منه لوجود مخرج لتلك الأزمة، وخصوصاً بعد تصوير شوط كبير من العمل وإنفاق جزء كبير من رأسماله بالسوق الفني.

ودخل المنتج في مفاوضات أخرى مع مجموعة قنوات النهار والقاهرة والناس، لكنه حتى الآن لم يجد موافقة على العمل الذي انتهى طاقمه من تصوير ثلثه، وأنفق ما يقرب من 10 ملايين جنيه.

والعمل من بطولة آيتن عامر وصبري فواز، وتأليف حسان دهشان وإخراج إبراهيم فخر، الذي تعاقد على مسلسل درامي جديد من 15 حلقة يعرض خلال رمضان القادم.

كما دخل كريم فهمي في تجربة درامية جديدة يبدأ الإعداد لها من أجل رمضان القادم، ويدخل التصوير قريبا، ويظل مصير العمل معلقا لما بعد انتهاء كل الأعمال الرمضانية، وعند الوصول إلى حل تسويقي سيعرض العمل خارج رمضان القادم.

المنتج أحمد السبكي وجد صعوبة كبيرة في تسويق مسلسله الجديد «ملاك»