صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4388

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

ثنائية هالاند تمنح دورتموند التقدم على سان جرمان

  • 20-02-2020

تابع النرويجي الشاب آرلينغ هالاند هوايته وسجل ثنائية منحت بوروسيا دورتموند الألماني الفوز على ضيفه باريس سان جرمان الفرنسي 2-1، أمس الأول، في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا في كرة القدم.

وعول دورتموند على هالاند "19 عاماً" القادم الشهر الماضي من ريد بول سالزبورغ النمسوي بعشرين مليون يورو.

سجل 8 أهداف في دور المجموعات مع فريقه السابق وأضاف التاسع والعاشر ضد سان جرمان، ليتساوى في صدارة لائحة الهدافين مع مهاجم بايرن ميونيخ الدولي البولندي روبرت ليفاندوفسكي المتصدر.

ويتألق المهاجم الفارع الطول بشكل كبير مع فريقه الجديد وسجل له حتى الآن 11 هدفاً في سبع مباريات في مختلف المسابقات.

وفي سبتمبر الماضي، بات هالاند في سن 19 عاماً و58 يوماً ثالث أصغر لاعب يسجل هاتريك "ضد غنك البلجيكي" في المسابقة القارية العريقة خلف الإسباني راوول غونزاليز والإنكليزي واين روني.

عودة نيمار

وعاد البرازيلي نيمار، أغلى لاعب في العالم، إلى تشكيلة متصدر الدوري الفرنسي بعد تعافيه من إصابة في أضلاعه أبعدته عن آخر أربع مباريات لفريقه.

وفي ظل عودة نيمار الذي لعب إلى جانب الشاب كيليان مبابي والأرجنتيني إنخل دي ماريا، جلس الهداف الأرجنتيني ماورو إيكاردي على مقاعد البدلاء مع هداف النادي التاريخي الأوروغوياني ادينسون كافاني، فيما لم يجر توخل إلا تبديلاً وحيداً في المباراة.


ومع غياب القائد ماركو رويس ويوليان براندت بسبب الإصابة، لعب الشابان النروجي آرلينغ هالاند والإنكليزي جايدون سانشو منذ بداية اللقاء.

حاول الفريقان تسجيل هدف التقدم في الشوط الأول من المباراة دون جدوى ، واشتعلت المباراة في الشوط الثاني، إذ وصل دورتموند إلى الشباك من هجمة جماعية وعرضية من المغربي أشرف حكيمي تابعها البرتغالي رافايل غيريرو بتسديدة أرضية ارتدت من الدفاع إلى هالاند تابعها في الشباك (69).

نيمار يعادل النتيجة

حمل مبابي الأمور على عاتقه، فاخترق دفاع دورتموند على جهته اليمنى، ولعب عرضية مقشرة تابعها نيمار في المرمى من مسافة قريبة "75".

لكن هالاند استعاد تقدم دورتموند عندما استلم من البديل الأميركي جيوفاني رينا وأطلق من خارج المنطقة صاروخية انفجرت في المقص الأيسر لمرمى نافاس (77).

وكاد نيمار يفعلها مرة ثانية بعدما تباطأ دفاع دورتموند بالتشتيت، لكن كرته القريبة ارتدت من القائم الأيسر (81)، ثم أهدر حكيمي من مسافة قريبة بدلاً من التمرير لهالاند (86).

ارتفعت خشونة المباراة في دقائقها الأخيرة، ودفع ثمنها سان جرمان بإنذارين للإيطالي ماركو فيراتي والبلجيكي توما مونييه اللذين سيغيبان عن مباراة الإياب في 11 مارس المقبل بداعي الإيقاف.

وانتهت المباراة على وقع رأسية من المدافع البرازيلي تياغو سيلفا هبطت فوق عارضة دورتموند إثر ركنية.