صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4293

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

كينغز يفرمل بوسطن وليكرز إلى الصدارة

  • 19-11-2019

أوقف ساكرامنتو كينغز الانتصارات المتتالية لضيفه بوسطن سلتيكس، عندما تغلب عليه 100-99، فيما قاد "الملك" ليبرون جيمس لوس أنجلس ليكرز إلى الصدارة، بالفوز على أتالانتا هوكس 122-101، أمس الأول، في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

ويدين ساكرامنتو كينغز بفوزه إلى صانع ألعابه بادي هيلد من باهامس، الذي سجل 35 نقطة، هي أعلى غلة له هذا الموسم، فقاد فريقه إلى وقف الانتصارات العشرة المتتالية لبوسطن سلتيكس، وألحق به الخسارة الثانية في 12 مباراة حتى الآن.

وكان بوسطن في طريقه إلى حسم النتيجة عندما تقدم بفارق نقطة قبل 13 ثانية من نهاية المباراة (99-98)، لكن لاعب الارتكاز ريتشاون هولمز حصل على رميتين حُرتين سجلهما ليحقق فريقه الفوز الخامس هذا الموسم.

واكتفى كيمبا ووكر، الذي عادة ما يتألق في الدقائق الأخيرة لحسم نتيجة المباريات في مصلحة فريقه بوسطن سلتيكس، بتسجيل 15 نقطة مع تسع تمريرات حاسمة، ووقف عاجزا أمام تألق هيلد، الذي وضع فريقه في المقدمة (96-95) بسلة ثلاثية قبل دقيقة و52 ثانية من النهاية.

ودخل كينغز المباراة بقوة وحسم الربع الأول بفارق 12 نقطة (30-18)، قلصها الضيوف إلى أربع نقاط في نهاية الشوط الأول (46-50)، ثم حسموا الربع الثالث لمصلحتهم 29-21، ليتقدموا بفارق أربع نقاط (75-71). واشتدت المنافسة بين الفريقين في الربع الأخير، وكانت الكلمة الأخيرة لأصحاب الأرض 29-24.

بدوره، اكتفى جايسون تاتوم بتسجيل 14 نقطة فقط لبوسطن، الذي كان جايلين براون أفضل مسجل في صفوفه برصيد 18 نقطة.

ورغم الخسارة بقي بوسطن سلتيكس، الذي لم يخسر منذ سقوطه في المباراة الأولى أمام فيلادلفيا سفنتي سيكسرز قبل حوالي شهر، في صدارة المنطقة الشرقية أمام ميامي هيت وميلووكي باكس، لكنه خسر صدارة الدوري لمصلحة لوس أنجلس ليكرز، الفائز على ضيفه أتلانتا هوكس 122-101.

وفرض "الملك" ليبرون جيمس نفسه نجما للمباراة أمام عيني أسطورة ليكرز، كوبي براينت، الذي نادرا ما يقرر الذهاب إلى ملعب ستايبلس سنتر لمشاهدة فريقه. وسجل جيمس 33 نقطة، بينها 6 ثلاثيات مع 12 تمريرة حاسمة وسبع متابعات.

وفرض ليكرز أفضليته على أغلب فترات المباراة، خصوصا الشوط الأول، الذي حسمه بفارق 28 نقطة (69-41)، بعدما كسب الربع الأول 36-24 والثاني 33-17.

وكسب الضيوف الربع الثالث بفارق تسع نقاط (36-27)، لكن صاحب الأرض حسم الربع الأخير بفارق سلة (26-24)، ليحقق فوزه الحادي عشر في 13 مباراة هذا الموسم، ويستعيد صدارة المنطقة الغربية من هيوستن روكتس.

وكان تراي يونغ أفضل مسجل في صفوف الخاسر برصيد 31 نقطة.

وعمَّق نيو أورليانز بيليكانز جراح غولدن ستايت ووريرز، حامل اللقب، ثلاث مرات في الأعوام الخمسة الأخيرة التي بلغ دورها النهائي، عندما تغلب عليه 108-100. وهي الخسارة الثانية عشرة لغولدن ستايت ووريرز في 14 مباراة هذا الموسم والسابعة على التوالي.