صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4298

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

إيران: اقتراح بمناظرة بين روحاني ونجاد حول الفساد

أكد مصدر مقرب من رئيس السلطة القضائية الإيرانية إبراهيم رئيسي، أنه اقترح إجراء حوار تلفزيوني يبث بشكل مباشر، يجمع بين الرئيس الإيراني حسن روحاني وسلفه محمود أحمدي نجاد، تناقش قضية الفساد المستشري في البلاد، ومسؤولية كل حكومة عما وصلت إليه الأمور.

وحسب المصدر، فإن رئيسي عرض هذه الفكرة على المرشد الأعلى علي خامنئي، بسبب تبادل الاتهامات بين الحكومة الحالية التي ترمي الكرة في ملعب سابقتها بالنسبة لسوء الإدارة، وبين الحكومة السابقة التي تتهم الحالية بتزوير وثائق ضدها للتغطية على فسادها، مضيفاً أن ذلك يعرقل عمل السلطة القضائية التي تتهم كذلك بالتسييس كل ما أقدمت على اعتقال أي مسؤول حالي أو سابق بتهمة الفساد. وأضاف أن أحد أسباب اقتراح رئيسي أن الساسة في البلاد يكيلون الاتهام الى بعضهم في شتى القضايا الداخلية وحتى الخارجية، ثم يرفعون دعاوى ضد بعضهم أمام القضاء الذي يجد نفسه في متاهة لا تنتهي من آلاف القضايا من هذا النوع. وقال إن مقترح رئيسي يفسح المجال أمام الجمهور الإيراني ليعي ما يحصل ويقيد الاستسهال في توجيه الاتهامات قبيل انتخابات مجلس الشورى المقبلة المقررة بعد 3 أشهر والتي يتوقع أن تشهد سخونة.

والجدير بالذكر أن أحمدي نجاد كان سبق أن طالب دون جدوى عشرات المرات بالسماح له بالدفاع عن نفسه وحكومته عبر شاشة التلفزيون الرسمي بوجه حكومة روحاني.

ويتهم أنصار روحاني رئيس السلطة القضائية بانحيازه الى أنصار أحمدي نجاد الذين دعموه عندما ترشح الى الرئاسة بوجه روحاني في الانتخابات الرئاسية السابقة. وظهر الخلاف الى العلن بشكل واضح جداً بين رئيسي وروحاني الاسبوع الماضي. ووجه روحاني انتقادات لاذعة لمنافسه السابق في كلمة بمدينة يزد.

وأحمدي نجاد معروف بخطابه الشعبوي، ولأنه سليط اللسان ولا يخشى تخطي أي خطوط حمر، ويمكن أن يفوز بالمناظرة على روحاني الذي ينتهج الصيغة الدبلوماسية.