صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4291

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الشايع أدى اليمين الدستورية رئيساً لـ «المحاسبة»

• إشادات وتمنيات نيابية وحكومية بتطوير العمل ومواصلة ما بدأه الصرعاوي
• الشايع: أشكر الأمير والغانم والمبارك والأعضاء على ثقتهم

  • 13-11-2019

ادى رئيس ديوان المحاسبة الجديد فيصل الشايع اليمين الدستورية أمام مجلس الأمة، وسط إشادات وتمنيات من رئيس المجلس والحكومة والنواب بتطوير العمل ومواصلة ما بدأه عادل الصرعاوي.

وقام الغانم بفتح بند ما يستجد من أعمال حتى يؤدي فيصل الشايع اليمين الدستورية رئيسا لديوان المحاسبة، والقى الأمين العام مرسوم تعيين الشايع رئيسا، بعدها ادى الشايع اليمين الدستورية أمام مجلس الامة.

وقال الغانم: "نهنئ الشايع على هذا المنصب، وكلي ثقة بأنه أهل لهذه الثقة"، وهنأه وزير العدل وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة فهد العفاسي بالقول إن الحكومة تهنئ بدورها الشايع بمنصبه الجديد رئيسا لديوان المحاسبة.

من جهته، ذكر عبدالله الرومي: "أبارك للشايع هذا المنصب، وواثق بقدرته على تعزيز دور الديوان، والحفاظ على المال العام، وأنت نعم الرجل".

وقال خلف دميثير: "أعرف الشايع ودرسته رياضة، وهو يستاهل ثقة المجلس"، أما عادل الدمخي فقال إن "ديوان المحاسبة هو عين من المجلس، وهو ركن من أركان الدولة لمحاربة الفساد، وعليك أن تمثل مجلس الأمة التمثيل الحقيقي".

وعبرت صفاء الهاشم بالقول: "مبروك، وأنا ما كنت مؤيدة لك، لكن مؤمنة بالديمقراطية"، مشيرة الى أن هناك ظلما كبيرا على موظفي الديوان فافتح الباب واستمع لهم.

وأشار أحمد الفضل إلى أن الشايع في المكان المناسب الذي يحتاج الى خبرات، "وأتمنى أن يكمل دور عادل الصرعاوي، وأن نرى منهجية واضحة وشفافة".

أما راكان النصف فقال: "لا أبارك لك فاعلم أنك تعرف التحديات وأعرف تاريخك المهني المشرف، وشجاعتك أثناء رئاستك للجنة المالية، مواجها الشارع وأنت خير من يعمل بهذا المنصب، وان تواصل عمل عادل الصرعاوي".

وذكر يوسف الفضالة: "أسأل الله كل التوفيق لك وللأخ عادل الصرعاوي في عملكم"، بينما قال محمد الدلال: "نتطلع إلى دور أكبر وتميز في إدارة ديوان المحاسبة".

وقال مبارك الحريص: "نبارك للشابع تولي هذا المنصب الحساس، وهو متوفر به أهم صفتين: النزاهة والاتزان، والأخ الشايع الرجل المناسب في المكان المناسب".

وأكد عبدالله الكندري: "أنت على قدر المسؤولية، وأنت أمام أمانة كبيرة في الدفاع عن المال العام، والله يعينك على هذه الأمانة، وأنت قدها".

وأضاف بدر الملا: "لدينا يقين تام بأن من يتولى مثل هذه المناصب تتوفر به القوة والامانة، وهي متوفرة في الأخ الشايع، ونتمنى أن يكون الديوان أكثر قوة، ويتم التعاون مع أخيه النائب السابق عادل الصرعاوي".

وذكر خليل عبدالله: "أضم صوتي مع الهاشم بشأن الموظفين، ويجب إصلاح البيت والدار أولا، حتى يكون هناك نوع من المصداقية، ونعول على الشايع كثيرا في هذا الشأن".

وقال مبارك الحجرف: "كنت أحد الذين لم يصوتوا للشايع، وهذه ديمقراطية، وأتمنى التوفيق، وعليك مسؤولية جسيمة وأن تقود سفينة ديوان المحاسبة لمزيد من التقدم".

وشدد صالح عاشور على أن المسؤولية كبيرة، فتاريخ ديوان المحاسبة مستقل، وهناك من يراهن على غير ذلك بأنه سيتحول إلى إدارة من إدارات الدولة.

وأوضح الحميدي السبيعي أن "الأمانة من أعظم الأمانات، وهناك من يتصدى لها لعدة مآرب، وهناك خمسة أشخاص قبلك أتمنى أن تكون مكملا لهم".

أما فيصل الشايع فقال: "أشكر الأمير والغانم والمبارك والأعضاء على ثقتهم الغالية، وأتمنى أن أكون عند حسن ظن الجميع بتطبيق القانون على الجميع".