صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4269

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

ديوان الخدمة يُعدّ القياديين لإتقان اللقاءات الإعلامية و«البروتوكول» وتعزيز النزاهة

أعد ديوان الخدمة المدنية برامج لتعزيز قدرات القياديين في الجهات الحكومية وإتقان فن التحدث أمام وسائل الإعلام وتعزيز النزاهة ومكافحة الفساد الإداري والمالي ومعرفة الإتيكيت والبروتوكول الدولي وتأهيل قيادات الصف الثاني لمعرفة الأدوار الرئيسية للقيادات العليا.

وكشفت مصادر الديوان

لـ «الجريدة» أن هذه البرامج تأتي ضمن إجراءات أعدها الديوان وفق متطلبات الخطة السنوية 2020/2019 للفئة العليا من وكيل وزارة ووكيل مساعد، أو من في مستواهما الوظيفي.

وأوضحت المصادر أن البرامج تهدف الـى تعزيـز قـدرات القيادييـن الخطابيـة وتدريبهم على كيفيـة إيصال الرسائل الفاعلـة والتحـدث أمام الجمهـور وكيفيـة إدارة المقابلات وقيادتها فـي الاتجـاه الأفضـل، وإصدار التصريحات لأجهـزة الإعلام المختلفة، كما تمكّن القياديين من التعرف إلى السياسات الإعلامية للحكومة وأسس التعامل مع المقابلات الصحافية والإعلامية، الى جانب التمكّن من الإلمام بأنواع المقابلات والحوارات الصحافية، وكيفية التحضير الجيد والاستعداد لها، وكيفية التعامل مع الأسئلة المعتادة أو المفاجئة، مع شــرح أســاليب ومنهجيــة الــردود على الأســئلة المحرجــة في المقابلات التلفزيونية، والإلمام بحركات الجسد وكيفية التغلب على الخوف والرهبة، ومعرفة أنواع الخطب وأسس الخطابة.

تعزيز النزاهة

وفيما يخص برنامج تعزيز النزاهة ومكافحة الفساد الإداري والمالي، قالت المصادر إنه يهــدف الــى تعزيــز مبــدأ الشــفافية والنزاهــة فــي المعامـلات الإداريــة وحظــر تعــارض المصالـح، بمــا يكفــل تحقيــق الإدارة الرشــيدة للأموال ومـوارد وممتلـكات الدولــة، والاســتخدام الأمثــل لهــا، والتعرف إلى مفهوم النزاهة الوطنية ومعرفة أساليب الوقاية من الفساد، وإضعاف دوافع ومحفزات اللجوء الى الفساد من خلال تطبيق صارم للقوانين، واسترداد الموجودات المرتبطة بأعمال الفساد، علاوة على تعزيز مبدأ التعاون والمشاركة مع الدول والمنظمات الإقليمية والدولية في مجالات مكافحة الفساد، وتعزيز النزاهة ومكافحة الفساد الإداري والمالي.

ووضع الديوان برنامجا للقياديين، يختص بالإتيكيت والبروتوكول الدولي الذي يهدف الى تأهيـل وتهيئـة شـاغلي الوظائـف القياديـة فـي الجهـات الحكوميـة مهنيـا، ضمانا لحسـن تمثيـل الكويــت وجهــات عملهـم فــي المهـام الخارجية والمحافـل الدولية، وكيفية تــرؤس الوفـود الرسـمية، وفقـَاً لقواعـد الإتيكيـت والبروتوكولات الدولية والإلمام بأساسـيات الثقافـة الإعلامية والسياسات الخارجية.

كما يقوم البرنامج بإكساب القياديين معرفـة المهـارات اللازمـة والمتعـارف عليهـا دوليـا فـي التعامـل مـع كبار الشـخصيات والضيـوف الرسـميين، وفـي مختلـف المناسـبات والفعاليـات والمحافـل المحليـة والدوليـة، ومعرفة بروتوكول اسبقية الضيوف في المؤتمرات والحفلات الرسمية والخطابية، فضلا عن الإلمام بإتيكيت الملابس الوطنية للجنسين ومعرفة أنواع الملابس المناسبة خارج الدولة والالتزام بها، إضافة الى بيان إتيكيت الولائم والحفلات وطريقة تناول الطعام في المناسبات المختلفة مع التطبيق وإلمام القائد بالمعلومات الإساسية عن السياسة الخارجية لدولة الكويت فيما يتعلق بالتاريخ والنظام السياسي، مع كيفية رئاسة الوفود والتعامل مع المرؤوسين وبقية أعضاء الوفود في المؤتمرات الدولية والاطلاع على كافة الجوانب الأخرى ذات العلاقة بتمثيل دولة الكويت رسميا.