صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4273

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

أمثال أميركية من «تقويم ريتشارد الفقير» ونظائرها العربية

نشرها بنيامين فرانكلين بين عامي 1732 و1758

أزداد يقيناً يوماً بعد يوم بأن تماثل الأمثال بين الشعوب المختلفة هو أصدق تعبير عن وحدة الجنس البشري وعالمية التفكير الإنساني وطبائع الناس المتقاربة، فالذين يخوضون غمار تجارب متماثلة مكابدين الحبَّ أو الخيانة أو الفقر أو غير ذلك تصطبغ مشاعرهم غالباً بألوان واحدة، ويعبرون عما يقاسونه بكلمات متشابهات، سواء كانوا هنوداً حمراً أو صينيين صفراً أو إنكليزاً بيضاً أو أفارقة سوداً، فالناس هم الناس، جِبِلَّتهم متشابهة وردود أفعال معظمهم متقاربة وإن تباينت عاداتهم وتمايزت ثقافاتهم.

ويرجع التشابه أحياناً بين الأمثال إلى تبادل التأثر والتأثير بين الشعوب خلال مراحل التاريخ المختلفة.

وقد اطلعت منذ سنوات على الأمثال والحكم التي سجلها العالم الأميركي بنيامين فرانكلين في ""Poor Richard's Almanack"، الذي أصدره من عام 1732 إلى عام 1758، ووجدت أن لكثير منها نظائر وأشباهاً في نثر العرب وشعرهم.

وفيما يلي بعض حكم فرانكلين مترجمةً تليها نظائرها العربية، علماً أن هذا البحث هو الأول الذي يكشف التشابه الكبير بين بعض أمثال العالم الأميركي والأمثال العربية، ولعله يكون مقدمة لأبحاث أشمل وأوسع في هذا المجال.

- The rotten Apple spoils his Companion.

-قرين السوء يفسد صاحبه.

جاء في "مجمع الأمثال": "سوءُ الخلقِ يُعدي".

قال عدي بن زيد:

ونفسَك فاحفظها من الغيِّ والردى

متى تُغوِها تُغوِ الذي بك يقتدي

وقال صالح بن عبد القدوس:

وَاِحذَر مُصاحَبَة اللَئيمِ فَإِنَّهُ

يُعدي كَما يُعدي الصَحيحَ الأَجرَبُ

وقال محمود الوراق:

رأيتُ صلاحَ المرءِ يصلحُ أهلَهُ

ويعديهمُ داءُ الفسادِ إذا فسدْ

وقال أبو الفتح البستي:

تَجنَّبْ مجالِسَ أهلِ الفَسادِ

وقايِضْ دُنُوَّكَ مِنْهُم ببُعْدِ

فقدْ يُفسِدُ المْرءَ بعدَ الصَّلاحِ

فَسادُ الأماكِنِ والشَّرُّ يُعدِي

وقال ابن حَيّوس:

وَإِنَّ سَقيمَ الإِبلِ يُعدي صَحيحَها

فَيُبعَدُ عَن أَعطانِها مَن بِهِ عُرُّ

وقال ابن الهبارية:

فَصحبةُ الأَشرارِ داءٌ يعدي

مثل السجايا عَن أَبٍ وَجدِّ

وقال صفي الدين الحِلِّي:

لا تُصاحِبْ مِنَ الأَنامِ لَئيماً

رُبَّما أَفسَدَ الطباعَ اللئيمُ

وقال محمود سامي البارودي:

وَاحْذَرْ مُقَارَنَةَ اللَّئِيمِ وَإِنْ عَلا

فَالْمَرْءُ يُفْسِدُهُ الْقَرِينُ الأَحْقَرُ

وقال أحمد محرم:

كذلكَ يُعدِي المرءُ أخلاقَ قَوْمِه

وَيهدِمُ مِنها مَا بَناهُ المُؤَدِّبُ

- A good Wife & Health, is

a Man's best Wealth.

– المرأة الصالحة والعافية أفضل ثروة للمرء.

جاء في "مسند الإمام أحمد": "قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ سَعَادَةِ ابْنِ آدَمَ ثَلَاثَةٌ وَمِنْ شِقْوَةِ ابْنِ آدَمَ ثَلَاثَةٌ مِنْ سَعَادَةِ ابْنِ آدَمَ الْمَرْأَةُ الصَّالِحَةُ وَالْمَسْكَنُ الصَّالِحُ وَالْمَرْكَبُ الصَّالِحُ وَمِنْ شِقْوَةِ ابْنِ آدَمَ الْمَرْأَةُ السُّوءُ وَالْمَسْكَنُ السُّوءُ وَالْمَرْكَبُ السُّوءُ".

وورد في "صحيح ابن حبان": "قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "مَنْ أصبحَ معافىً في بدنِهِ، آمناً في سربِهِ عندَهُ قوتُ يومه، فكأنما حيزتْ له الدنيا".

وقال عبد الكريم البَسطي:

نعمةُ الدّنيا ثلاثٌ

هنّ في الدنيا النهايَهْ

صحّةُ الجسم وزوجٌ

ومن المالِ الكفايهْ

- Better slip with foot than tongue.

- زلةُ القدم أهونُ من زلة اللسان.

جاء في "بهجة المجالس": "زلّةُ الرِّجْلِ عظمٌ يُجبرُ، وزلّةُ اللسانِ لا تبقي ولا تذرُ".

وجاء في "التعازي والمراثي" أن المهلب بن أبي صفرة وصى بنيه فقال: "يا بني، اتقوا الجوابَ وزلةَ اللسانِ، فإني وجدتُ الرجلَ تعثرُ قدمُه فيقوم من زلَّته وينتعشُ منها، ويزلُّ لسانُه فيوبقُه، وتكونُ فيه هلكتُه".

وجاء في "أدب الخواص" أن أبا الدرداء، رضي الله عنه، قال: "لأنْ يعثرَ الرجلُ حتى يخرَّ لوجهِهِ خيرٌ له من أنْ يعثرَ بلسانِهِ".

وجاء في "التمثيل والمحاضرة": "عثرةُ الرِّجلِ تجُبر، وعثرةُ اللسانِ لا تبقي ولا تذرُ".

وجاء في "مجمع الأمثال": "عثرةُ القدمِ أسلمُ من عثرةِ اللسانِ" و"زلّةُ الرأيِ تنسي زلةَ القدمِ" و"زلة اللسانِ لا تُقال".

وورد في "المستطرف": "عثرةُ الرجلِ تزيلُ القدمَ، وعثرةُ اللسانِ تزيلُ النعمَ".

وقال النابِغَة الشيباني:

يَزِلُّ الفَتى عَمّا يَقولُ لِسانُهُ

كَما زَلَّ مَن يَهوي عَنِ الزَّلَقِ الدَّحضِ

وقال جعفر بن محمد بن عليِّ بن الحُسين بن عليّ بن أبي طالب رضي الله عنهم:

يَموت الفتَى من عَثْرةٍ بلِسانِه

وليس يموتُ المرءُ من عَثْرة الرِّجْلِ

فعثرته مِن فِيه تَرْمِي برأْسِهِ

وعثرتُهُ بالرِّجْلِ تَبرا على مَهْلِ

وقال أَبو تَمّام:

يا عَثرَةً ما وُقيتُم شَرَّ مَصرَعِها

وزلَّةُ الرَأيِ تُنسي زلَّةَ القَدَمِ

وقال أبو الوليد الباجي:

وأرى عثرةَ اللسانِ وإن لم

تبدُ أنكى من عثرةِ الأقدامِ

وقال الأمير ابن عبد المؤمن:

عَثَراتُ اللسانِ بِالمَرءِ تودي

أَن يَرى رَأسَهُ سَقيطَ الحسامِ

وَيُرى بارِئاً وَإِن هُوَ يَوماً

عَثرتْ رِجْلُهُ بصمِّ الرجامِ

وقال أحمد الزين:

وَقَد تُقالُ عَثرَةُ الأَقدامِ

وَلا تُقالُ عَثرَةُ الكَلامِ

-A Brother may not be a Friend, but a Friend will always be a Brother.

- قد لا يكون الأخ صديقاً، لكن الصديق أخ دائماً .

جاء في "العقد الفريد" لابن عبد ربه الأندلسي: "قيل لبُزرجمهر: مَن أحب إليك: أخوك أم صديقك؟ فقال: ما أحِبّ أخي إلا إذا كان لي صديقاً.

وقال أكثم بن صَيفيّ: القرابة تحتاج إلى مودَة، والمودَة لا تحتاج إلى قرابة.

وقال حَبيب الطائي:

ولقد سَبَرتُ الناس ثم خَبرتُهمِ ووصفتُ ما وَصفوا من الأسباب

فإذا القرابةُ لا تُقَرِّب قاطعاً وإِذا المودَة أقرب الأنساب

وللمبرِّد:

ما القرْبُ إلا لمن صحَت مَوَدَّته ولم يَخُنْك وليس القُرْبً للنسَبِ

كم مِن قَريب دَوِيّ الصَّدْر مُضْطَغِن ومن بَعيدٍ سَلِيم غير مقترب

وقالت الحًكماء: رب أخ لك لم تَلِدْه أمك.

وقالوا: رُبّ بعيدٍ أقرب من قَريب.

وقال آخر:

أخُو ثِقةٍ يُسَر ببعض شانِي وِإنْ لم تُدْنِه مني قَرَابهْ

أحَبُّ إليَّ من ألْفْي قَريب لَبيتُ صُدورهم لي مُسْترابه"

- A full Belly makes a dull Brain.

- العقل الكسلان هو نتاج البطن الملآن.

جاء في "ربيع الأبرار" للزمخشري: "والله ما بطنَ قومٌ إلا فقدوا عقولَهم، وما مضتْ عزمةُ رجلٍ باتَ بطيناً" و"إنّ البطنةَ تأفنُ الفطنةَ".

وجاء في "التمثيل والمحاضرة" للثعالبي: "البطنةُ تذهبُ الفطنةَ".

وورد في "محاضرات الأدباء" للراغب الأصفهاني: "إذا امتلأتِ المعدةُ نامتِ الفكرةُ وخرستِ الحكمةُ، وقعدتِ الأعضاءُ عن العبادةِ" و"لا تسكنُ الحكمةُ بطناً ملئ طعاماً".

وقال الأعشى:

يا بَني المُنذِرِ بنِ عَبيدانَ وَالبِطـ

نَةُ يَوماً قَد تَأفنُ الأَحلاما

وقال أبو هلال العسكري:

يُطعِمُ دونَ الشبعِ أَولادَه

وَيَختِمُ البَرمَةَ وَالجَفنَه

لَم يَروِ إِلّا خَبَراً واحِداً

قَد تَذهَبُ البِطنَةُ بِالفِطنَه

وقال أبو الفضل الوليد:

ولا دولةٌ لِذَوي فتنةٍ

ولا فطنةٌ لذوي بطنهْ

- Habits are hard to break.

- من العسير تغييرُ العادات.

جاء في "مجمع الأمثال" للميداني: "العادةُ طبعٌ ثانٍ، فإزالتها كإزالته".

وقال أَبو العَلاء المَعَرِي:

وَالطَّبعُ يَثبُتُ كَالهِضابِ وَمَن يَرُمْ

نَقلاً لَهُ يَعجَزْ وَيَعيَ بِنَقلِهِ

وقال أبو حيان الأندلسي:

وَصَعبٌ عَلى مَن لَهُ عادَةٌ

وَيَألَفُها تركُ مألوفِهِ

- He that lives upon Hope, dies fasting.

- من عاش بالأماني مات صائماً (ظمآن جائعاً).

جاء في "مجمع الأمثال": "قصارى المتمني الخيبة".

قال أبو زبيد الطائي:

لَيتَ شعري وَأَينَ مِنّي لَيتٌ

إِن لَيتاً وَإِن لَوّاً عَناءُ

وقال أبو العتاهية:

إنما الفقرُ فضولُ التَّمنِّي

فانسها واستوهبِ اللهَ ذكرا

وقال أَبو تَمّام:

مَن كانَ مَرعى عَزمِهِ وَهُمومِهِ

رَوضَ الأَماني لَم يَزَلْ مَهزولا

وقال المُتَنَبّي:

تَمَنٍّ يَلَذُّ المُستَهامُ بِمِثلِهِ

وَإِنْ كانَ لا يُغني فَتيلاً وَلا يُجدي

وقال أبو بكر الخالدي:

ولا تَكُنْ عَبْدَ المُنَى فَالمُنَى

رُؤوسُ أَمْوالِ المَفاليسِ

وقال أحمد العطار:

وليسَ ينالُ العزَّ مَن كان يبتغي

حصولَ الأماني بالظنونِ الكواذبِ

وقال عمر الأنسي:

وَأَغبى الوَرى مَن علّلَ النفسَ بالمُنى

مِن الدهرِ وَالأَيامُ تُطوى وَتُنشَرُ

وقال إبراهيم عبد القادر المازني:

أضعتُ شبابي بين حلمٍ وغفلةٍ

وأنفقتُ عمري في الأماني الكواذبِ

ولم يبقَ لي شيءٌ وقد فاتني الصبا

وأدبرَ مثلَ السهمِ عن قوسِ ضاربِ

وقال آخر:

إذا تمنيتُ بتُّ الليلَ مغتبطاً

إنَّ المنى رأسُ أموالِ المفاليسِ

-Hunger is the best Pickle

- الجوعُ أطيب مخلّل.

جاء في "عيون الأخبار" لابن قتيبة: "قيل لبعض الحكماء: أيّ الطعام أطيب؟ قال: الجوع أعلم. وكان يقال: نِعْمَ الإدامُ الجوعُ، ما ألْقَيْتَ إليه قَبِلَهُ".

وقال عبد الرحمن العيدروس:

وَلَولا الشوكُ ما عَزَّت ثِمارُ

وَلَولا الجوعُ ما طابَ الطعامُ

- Love your Enemies, for they tell you your Faults.

- أحببْ أعداءك، لأنهم أخبروك عن أخطائك.

جاء في كتاب الأمثال لعبيد بن سلام: "رووا عن عمر بن عبد العزيز أنه قال: رحم الله رجلاً أهدى إليّ عيوبي".

وقال ابن الوردي:

إنَّ لحساديَ عندي يداً

يحقُّ أن يعرفَها مثلي

أبدَوا عيوبي فتجنبتُها ونبَّهوا الناسَ على فضلي

-Love, and be loved.

- كنْ محباً ومحبوباً.

جاء في "مجمع الزوائد" للهيثمي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "المؤمنُ يألَفُ ويُؤلَفُ ولا خيرَ فيمَن لا يألَفُ ولا يُؤلَفُ".

- Never put off till tomorrow what you can do today.

- لا تؤجلْ إلى الغدِ ما تستطيعُ أنْ تفعلَهُ اليومَ.

جاء في "الإعجاز والإيجاز" للثعالبي "لا تؤخرْ عملَ يومِكَ إلى غدِكَ".

وجاء في "مجمع الأمثال": "عسى غدٌ لغيرك... أي: لا تؤخر أمر اليوم إلى غد فلعلك لا تدركه". وجاء فيه أيضاً: "ربّ رَيْثٍ يُعْقِبُ فَوْتاً. هذا مثل قولهم: في التأخيرِ آفاتٌ. أي ربما أُخِّر أمرٌ فيفوت".

وقال أبو العَتاهِيَة:

كُن لِما قَدَّمتَهُ مُغتَنِماً

لا تُؤَخِّر عَمَلَ اليَومِ لِغَدْ

وقال محمود الوراق:

وَلا تُرجِ فِعلَ الخَيرِ يَوماً إِلى غَدٍ

لَعَلَّ غَداً يَأتي وَأَنتَ فَقيدُ

وقال البُحتُرِيّ:

وَلا يُؤَخِّرُ شُغلَ اليَومِ يَذخَرُهُ

إِلى غَدٍ إِنَّ يَومَ الأَعجَزينَ غَدُ

وقال ابن المقرّب العيوني:

وَاِحذَرْ تُؤَخِّر فِعلاً صالِحاً لِغَدٍ

فَكَمْ غَدٍ يَومُهُ غادٍ فَلم يَؤُبِ

وقال عبد اللطيف الصيرفي:

لِعَزمِكَ إمضِ اليَومَ دونَ تَرَدُّدِ

وَبادِر وَحاذِر أَن تَقولَ إِلى غَدِ

- No gains without pains.

- لا مكاسب بلا متاعب.

وقال ابن زمرك:

نَتَجَشْم الأهوالَ في طلب العلا ونروع سربَ النوم بالأفكارِ

لا يحرزُ المجدَ الخطير سوى امرئ يمطي العزائم صهوةَ الأخطارِ

وقال أبو تمام:

بصُرتَ بِالراحَةِ الكُبرى فَلَم تَرَها تُنالُ إِلّا عَلى جِسرٍ مِنَ التَعَبِ

قال المُتَنَبّي:

تُريدينَ لُقيانَ المَعالي رَخيصَةً

وَلا بُدَّ دونَ الشهدِ مِن إِبَرِ النحلِ

وقال صفي الدين الحِلِّي:

مَن كانَ يَعلَمُ أَنَّ الشهدَ راحَتُهُ

فَلا يَخافُ لِلَذعِ النحلِ مِن أَلَمِ

وقال أمين الجندي:

وَلَيسَ يَجني الشهد مَن يَختَشي

مِن لَدغ سُم النحل أَو يَنفُرُ

وقال المفتي فتح الله:

فَإِنَّ مُريدَ الشّهدِ يَحتَمِلُ الأَذى

مِنَ النّحلِ إِذ يَجنيهِ وَهوَ مَرامُهُ

وقال عبد الجليل الطباطبائي:

وَاعددْ لِنَيلِ العُلى صَبراً عَلى مَضضٍ

مَذاقَةُ الشهدِ تُنسي لسعةَ النَحلِ

- Virtue and happiness are mother and daughter.

- الفضيلةُ والسعادةُ أمٌّ وبنتٌ.

يُضرب لبيان اقتران السعادة بالفضيلة.

قال الحُطَيئَة:

وَلَستُ أَرى السَعادَةَ جَمعَ مالٍ

وَلَكِنَّ التَقيَّ هُوَ السَعيدُ

وقال أبو العَتاهِيَة:

وَمِن رُشدِ رَأيِ المَرءِ أَن يمحَضَ التقى

وَإِنَّ امرَأً محضَ التقى لَسَعيدُ

وقال:

وَمِنَ السعادَةِ أَن تَعِفَّ عَنِ الخَنا

وَتُنيلَ خَيرَكَ أَو تَكُفَّ أَذاكا

وقال محي الدين بن عربي:

إنَّ السعادةَ بالإيمانِ قد قُرنتْ

والسعدُ يسعدُ ما وهمي يصورهُ

وقال ابن الأبار:

وَاحْرِصْ عَلى نَيْلِ السَّعَادَةِ جَاهِداً

بِالبِرِّ والتَّقْوَى فَنِعْمَ النَّائِلُ

وقالت عائشة التيمورية:

ما الحَظُّ إلا امتِلاكُ المَرءِ عفتَهُ

وَما السعادَةُ إلا حُسنُ أَخلاقِ

وقال تامر الملاط:

ما في الحَياةِ سَعادَةٌ أَمّا الَّذي

خَشِيَ الإِلهَ فَإِنَّهُ لَسَعيدُ

وقال أحمد شوقي:

فَإِنَّ السعادَةَ غَيرُ الظُهورِ

وَغَيرُ الثراءِ وَغَيرُ الترَفْ

وَلَكِنَّها في نَواحي الضميرِ

إِذا هُوَ بِاللومِ لَم يُكتَنَفْ

وقال أبو القاسم الشابي:

فأنا السَّعيدُ بأنَّني مُتحوِّلٌ

عن عالمِ الآثامِ والبغضاءِ

- Well done is better than well said.

- العملُ الصالح خيرٌ من الكلام الطيب.

جاء في "المستطرف": "كتب رجلٌ إلى صديق له: أما بعد، فعظِ الناسَ بفعلك ولا تعظْهم بقولك".

وورد في "مجمع الأمثال": "شهاداتُ الفعالِ أعدلُ من شهاداتِ الرجالِ".

وقال ظافر الحداد:

ليس يجدي القولُ منفعةً

حين تُبديه بلا عملِ

وقال الشاب الظريف:

امْدَحْ وَقُلْ في مَعَانيهِ فَقَدْ كَرُمَتْ

لا يَحْسُنُ القَوْلُ حَتَّى يَحْسُنَ العَمَلُ

وقال ناصيف اليازجي:

الفضلُ من أهلِ الكرامةِ يُعرَفُ

بالفعلِ لا بالقَولِ مِمَّن يَهرِفُ

وقال أحمد الزين:

إِني أَرى نَصيحَةَ الأَفعالِ

أَبلَغَ مِن نَصيحَةِ الأَقوالِ

وقال خليل مطران:

فَوْقَ الكَلاَمِ العَمَلْ

بِهِ نَجَاحُ الأَمَلْ

أَيُّهُمَا مُفْلِحٌ

مَنْ قَالَ أَمْ مَنْ فَعَلْ

-Do good to thy Friend to keep him, to thy enemy to gain him.

أحسن إلى صديقك لتحافظ عليه وإلى عدوك لتكسبه.

قال تعالى: "وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ". (فصلت: 34).

جاء في "الإعجاز والإيجاز" أن علي بن أبي طالب، رضي الله عنه، قال: "بالبرِّ يُستعبَدُ الحرُّ".

وجاء في "جمهرة الأمثال": "الناسُ عبيدُ الإحسانِ".

وورد في "مجمع الأمثال": "غلَّ يداً مُطلقُها واسترقّ رقبةً معتقُها. يُضرب لمن يُستعبَد بالإحسانِ إليه".

وقال معن بن أوس المزني:

وَذي رَحِمٍ قَلمتُ أَظفارَ ضَغنِهِ

بِحِلمِيَ عَنهُ وَهُوَ لَيسَ لَهُ حِلمُ

وقال المتنبي:

إذا أنتَ أكرمتَ الكريمَ ملكتَهُ

وإنْ أنتَ أكرمتَ اللئيمَ تمردا

وقال الببغاء:

تَقَنَّصتَ بِالأَلطافِ شُكري وَلَم أَكُن

عَلِمتُ بِأَنَّ الحُرَّ بِالبِرِّ يُقتَنَصْ

وقال أبو الفتح البستي:

أحسِنْ إلى النّاسِ تَستَعبِدْ قُلوبَهُمُ

فطالَما استعبدَ الإنسانَ إحسانُ

وإنْ أساءَ مُسيءٌ فلْيَكنْ لكَ في

عُروضِ زَلَّتِهِ صَفْحٌ وغُفرانُ

وقال علي الغراب الصفاقسي:

يا ذا الّذي ملكتْ رضا مكارمُهُ

ورُبّما ملكَ الإنسانَ إحسانُ

وقال الأخرس:

فأغمرتهم بالفضلِ حتَّى ملكتَهم

ببرِّك إنَّ الحُرَّ يُمْلَكُ بالبرِّ

Hunger is the best Pickle الجوع أطيب مخلل

Love, and be loved كن محباً ومحبوباً

full Belly makes a dull Brain العقل الكسلان هو نتاج البطن الملآن