صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4250

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

عناد: راضون عن أداء «الأزرق»... ونسعى لتصحيح الأخطاء

  • 10-10-2019 | 23:34
  • المصدر
  • KUNA

أعرب مدرب المنتخب الكويتي لكرة القدم ثامر عناد اليوم الخميس عن الرضا من أداء المنتخب في مباراته أمام الأردن مشيرا إلى وجود أخطاء لا بد من تصحيحها في المباريات المقبلة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي تلا المباراة التي شهدت تعادلا سلبيا بين المنتخبين في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثانية ضمن التصفيات الآسيوية المشتركة التأهيلية لبطولتي «كأس العالم 2022» في قطر و«كأس آسيا 2023» في الصين.

وأكد عناد مساعيه لتقوية الخطوط الثلاثة للمنتخب «الدفاع والوسط والهجوم» من أجل إعداد منتخب قادر على تحقيق الانتصارات والتأهل عن هذه المجموعة التي تضم إلى جانب الكويت والأردن كلا من منتخبات أستراليا ونيبال والصين تايبيه.

وأضاف أن المنتخب سيدخل فترة إعداد مناسبة قبل خوض مباراتيه أمام الصين تايبيه ونيبال خلال شهر نوفمبر المقبل.

وحول مجريات المباراة ومنافسة الأردن على أرضه وبين جمهوره أوضح عناد أن المنتخب الكويتي درس نظيره الأردني جيدا قبل هذه المباراة مبينا قوة المنتخب الأردني وقدرته على المنافسة في التأهل.

وأشار إلى اعتماده في آخر دقائق المباراة على الهجمات المرتدة لحسم المباراة وكسب النقاط الثلاث "لكن هذا لم يحصل وأعتقد أن النتيجة إيجابية لنا".

من جانبه قال لاعب منتخب الكويت أحمد الظفيري لوكالة الأنباء الكويتية «كونا» عقب المباراة ان المنتخب حاول التسجيل أمام الأردن خصوصا في الشوط الأول بعد سيطرته النسبية عليه لكن لم يحالفه التوفيق.

وأضاف الظفيري أن المنتخب الأردني بحكم عاملي الأرض والجمهور استطاع بسط سيطرته على فترات في نهاية الشوط الثاني محاولا خطف هدف إلا أن ذلك لم يتحقق بفضل تركيز زملائه اللاعبين.

وذكر أن النتيجة المحققة في المباراة "إيجابية" بعد حصول المنتخب على نقطة مشيدا بجهود اللاعبين وحضور الجمهور الكويتي المساند.

وبهذه النتيجة يحتل المنتخب الكويتي المركز الثاني في المجموعة الثانية برصيد أربع نقاط حققها بفوز على نيبال وتعادل مع الأردن فيما تعرض للخسارة في الجولة الماضية أمام أستراليا.

ومن المقرر أن تبدأ الجولة الرابعة من التصفيات في 14 نوفمبر المقبل عندما يواجه المنتخب الكويتي نظيره منتخب الصين تايبيه في الكويت.