صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4247

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«البلدي» يقر تصميم المرحلة الـ 3 لتطوير حديقة الشهيد

أعاد طلب إنشاء مسلخ ثانٍ بالجهراء إلى اللجنة المختصة في افتتاح دور الانعقاد الثاني

وافق المجلس البلدي، في مستهل أعمال دور انعقاده الثاني من الفصل التشريعي الـ 12، أمس، على مقترح تصميم وإنشاء وتطوير مشروع حديقة الشهيد (المرحلة الثالثة)، بشرط موافقة المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب.

كما وافق «البلدي»، في جلسته التي عقدت برئاسة أسامة العتيبي، على مقترح تخصيص محطات للنقل السياحي أمام المرافق المهمة، فضلاً عن إنشاء مبنى مواقف سيارات متعددة الأدوار في منطقة شرق، وتخصيص موقع برج يتبع مشروع المركز الوطني لأنظمة مرور السفن والبحث والإنقاذ والدلائل الملاحية على جزيرة عوهة.

وشهدت الجلسة موافقة المجلس على إعادة طلب محافظ الجهراء ناصر الحجرف بشأن إنشاء مسلخ آخر موازٍ للمسلخ الموجود حالياً لأهالي المحافظة، والاقتراح الخاص بتطوير منطقة أسواق المباركية، إلى اللجنة المختصة لوجود طلب آخر مشابه، فضلاً عن طلبات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بتخصيص موقع مسجد بمنطقة المنقف قطعة 63. كما وافق على زحزحة توسعة مسجد عبدالعزيز بن باز بمنطقة شرق الأحمدي، وتخصيص موقع مسجد بمنطقة الفحيحيل - الشريط الساحلي بجوار النادي البحري، إضافة إلى الموافقة على كتاب وزير الأوقاف وزير الدولة لشؤون البلدية بشأن اعتراضه على الاقتراح المقدم بخصوص تشجيع أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

كما وافق المجلس على اقتراح رئيس «البلدي» أسامة العتيبي تخصيص محطات للنقل السياحي أمام المرافق المهمة،

ووافق كذلك على إعادة اقتراح طلب شركة إدارة المرافق العمومية استغلال أسطح مبانٍ كمواقف سيارات متعددة الأدوار لأصحاب الأفكار والمشاريع الجديدة إلى اللجنة الفنية لدراستها من جانب الجهاز التنفيذي.

امتعاض من الهدم

وأحال المجلس معاملات لجنة الاعتراضات والشكاوى للدراسة، حيث ناقش الشكوى المقدمة من أحد المواطنين بشأن محاولة البلدية هدم منزله الواقع في منطقة الشامية، في وقت رفض الأعضاء عبدالله المحري، وأحمد هديان، وحمد المدلج الدور الذي قامت به البلدية في مسألة إجراءات الهدم.

وتساءل العضو المدلج عن مدى سماح قانون السكن الخاص للبلدية بأن تتخذ إجراءات الهدم قبل أن تطلع وتتأكد من أنه سكن خاص؟

بدوره، قال هديان إنه لا يجوز للبلدية أن تتخذ إجراءات إزالة أو هدم أي بيوت تعود للمواطنين لمجرد أنها متهالكة أو خالية من السكان، مؤكداً أن منازل المواطنين تعتبر خطاً أحمر، وملكاً خاصاً منحوا إياه من الدولة ولا يجوز للبلدية أو غيرها اتخاذ أي إجراء بحقهم.

من جانبه، ذكر المدير العام للبلدية المهندس أحمد المنفوحي أن البلدية لا تزيل أي مبنى يتعلق بالسكن الخاص إلا إذا كان المنزل يشكل خطراً، أو في حال وجود شكوى بالمحكمة تطالب بالاإالة، مؤكداً أنه سيقوم بإعداد تقرير لمتابعة حيثيات هذه الإزالة المتعلقة ببيت الشامية.

حفظ ورفض

إلى ذلك، طالب «البلدي» الجهاز بالتوضيح بخصوص سؤال العضو مها البغلي عن سرقة المناهيل وفرز النفايات من جانب عمال النظافة، إذ تساءلت البغلي عن عدد الموظفين المحالين للتقاعد والذين يتسلمون بدل نوبات.

وحفظ المجلس شكوى أهالي الشريط الساحلي في «أبوالحصانية» و»الفنيطيس» حول مخالفات في المنطقة التجارية بهما، محيلاً للجهاز شكوى أصحاب قسائم سكراب أمغرة بشأن قرار النقل للموقع الجديد في منطقة النعايم لسوء الموقع وعدم ملاءمته للنشاط.

ورفض «البلدي» الشكوى المقدمة من أهالي شارع غسان بمنطقة الدوحة ق 1، حيث يعترضون على إقامة منشأة أو دور للعبادة في الارتداد المقابل لمنازلهم، في وقت وافق على طلب وزارة الأوقاف زحزحة مسجد مخصص بمنطقة الفحيحيل ق 119.

وأجل المجلس بت الرد على سؤال الرئيس أسامة العتيبي بشأن تطوير منطقة أسواق المباركية، مكتفياً بالرد على مقترح العضو عبدالله المحري بشأن الموافقة على تسمية الشوارع والضواحي خلال 3 سنوات، ومطالباً الجهاز بالرد على سؤال العضو عبدالسلام الرندي الخاص بتقارير النفايات، وكذلك سؤال العضو مشعل الحمضان بشأن الاشتراطات الخاصة لتراخيص صاغة الذهب بمزيد من التوضيح.

اقتراح بتطوير الواجهة البحرية

قدم عضو المجلس البلدي عبدالوهاب بورسلي اقتراحا بشأن تطوير الواجهة البحرية وتحديثها.

وقال بورسلي، في اقتراحه: «نظراً لضرورة تحديث وتطوير الواجهة البحرية باستغلالها بإنشاء مراكز ترفيهية وسياحية وأندية ومساحات خضراء ومنتزهات للعائلات ودعم شباب الكويت بالاستفادة عن طريق المشاريع الصغيرة وذلك لمواكبة الواجهات البحرية الإقليمية والعالمية، وبما يساهم في استقطاب السياحة الخليجية والإقليمية، يُقترح بتطوير وتوسعة الواجهة البحرية، وتخصيص مواقع للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وتخصيص منتزهات خضراء للعائلات، فضلاً عن إنشاء ملاهٍ وأندية مخصصة للألعاب المائية والرياضية والبحرية، وتخصيص موقع مراس لليخوت ومراكز للغوص».

من جانبه، وجّه العضو عبدالله العازمي سؤالاً بشأن استغلال المدرسة البريطانية لعدد من الساحات المجاورة لها في منطقة سلوى قطعة 1، قال فيه: هل يوجد ترخيص من البلدية للساحات المستغلة من المدرسة البريطانية؟

وطلب العازمي تزويده بالتراخيص الخاصة بذلك، متسائلاً: في حال لا توجد تراخيص لاستغلال هذه الساحات ما الإجراءات التي تتخذها البلدية تجاه هذه التجاوزات؟

امتعاض من هدم البلدية لسكن خاص... والمنفوحي يعِد بتقرير حول «بيت الشامية»