صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4245

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

نواب يدعون إلى نفي أو تأكيد خبر الـ «درون»

• الكندري: الأخبار تنشر والحكومة صامتة
• الشاهين: يجب تقديم إيضاح للمواطنين

  • 16-09-2019

دعا النواب الحكومة إلى تأكيد أو نفي صحة ما أثير عن اختراق طائرة "درون" الأجواء الكويتية، وتحليقها قرب قصر سمو أمير البلاد وتجولها في مدينة الكويت، مستنكرين ما أسموه بـ "تباكي الحكومة" على تناقل الشائعات وهي تخلق بيئة خصبة لها وتقويها، داعين إياها للكشف عن حقيقتها.

وقال النائب عبدالكريم الكندري، "منذ أمس (الأول) والأخبار تنتشر وتتداول عن اختراقات للأجواء الكويتية، منها ما كان على مقربة من قصر صاحب السمو والحكومة لم تنف أو توضح رغم خطورة ما أثير"، مستدركاً بالقول: ثم تأتي الحكومة وتتباكى من تناقل الأخبار والشائعات، وهي من تخلق بيئة خصبة لها وتساعد على تقويتها.

من ناحيته، قال النائب ثامر السويط، إن "الحكومة التي انتفضت وأرعدت وهددت بقضية الحسابات الوهمية وجعلتها قضية البلد وأزمته الكبرى، هي نفسها الحكومة التي تصمت صمت القبور أمام "خبر" عن طائرة "درون" بحجم 3 أمتار تخترق الأجواء وتحلق فوق قصر الحكم بارتفاع 250 متراً ثم تتجول في سماء المدينة!"، مستدركاً بالقول: أي انفصام أكبر من هذا الانفصام!؟"

من جانبه، قال النائب رياض العدساني: "يتطلب من الحكومة إصدار بيان توضيحي حول ما أثير، وعليها أولاً تأكيد "صحته من عدمه"، وثانياً، ما الإجراءات المتخذة حيال ذلك، وأؤكد بأن صمت الجهات الحكومية يدينها خصوصاً أن القضية أمنية وتتعلق بسيادة الدولة، وقد مر على الخبر ذاته ساعات دون أي تصريح رسمي".

بدوره، قال النائب أسامة الشاهين إنه "على الأجهزة الأمنية تقديم إيضاح للمواطنين بشأن هذا الاختراق الخطير، واتخاذ الإجراءات والاحتياطات اللازمة بشأنه، وحفظ الله الكويت وشعبها من كل مكروه".

من ناحيته، قال النائب علي الدقباسي: "الأحداث تتسارع والعبث بأمن المنطقة يتزايد وأستخدام الأدوات الإرهابية التي تجيء على شكل أحزاب واضح، وإنني على ثقة مطلقة بأجهزتنا الأمنية"، مضيفاً "والأهم ألا نسمع ولا ننقل ولا نقرأ إلا تلك الأخبار التي تكون مصادرها رسمية، وهذا الحد الأدنى لمن يرغب ويسهم بحماية أمن البلاد والعباد بجدية".

هايف والدمخي يسألان الجراح عن الطائرة

وجه النائب محمد هايف سؤالا الى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح بشأن خبر نشر في احدى الصحف المحلية، حول تلقي الأجهزة الأمنية المعنية بلاغا يفيد بأن طائرة مسيرة من دون طيار من نوع (درون) اخترقت أجواء الكويت فجر السبت 14 سبتمبر.

وقال هايف: هل تلقت الأجهزة الأمنية أي بلاغ بشأن هذه الواقعة السالفة الذكر؟ وهل رصدت جهة قدومها وجهة مغادرتها والمدة التي قضتها بالأجواء الكويتية؟ وما النتائج التي توصلت اليها؟ وما الإجراءات التي اتخذتها بشأن هذه الواقعة؟

وتابع: هل هناك حالات مماثلة من اختراق لطائرات مسيرة بدون طيار للأجواء الكويتية؟ اذا كانت الإجابة بنعم اطلب تزويدي بعدد الحالات مع بيان التاريخ والجهة التي انطلقت منها.

وقدم النائب عادل الدمخي سؤالا الى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح عما اثير بشأن طائرة مسيرة وصلت الى محیط دار سلوى.

وتساءل الدمخي: ما مدى صحة الخبر؟ وإذا كان صحيحا فما الإجراءات المتخذة لكشف هذا الموضوع؟ مع تزويدي بنتائج التحقيق، وما الإجراءات الأمنية المتبعة في مثل هذا الاختراق الامني؟ ولماذا لم يتم اصدار بيان رسمي من الوزارة بشأن الحادثة؟