صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4224

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

طارق العلي: أحضّر لمسلسل كوميدي قريب من «قرمش»

كشف عن قرب عودة مسرحية «عنتر المفلتر» مثمناً نجاحها

يستعد الفنان طارق العلي لعمل تلفزيوني جديد تقع أحداثه في حلقات منفصلة، وهو ذو طابع كوميدي ساخر.

يجد الفنان د. طارق العلي في العطلة الحالية فرصة لالتقاط الأنفاس بعد ماراثون مسرحي طويل تنقل خلاله بين العديد من المناطق لعرض مسرحية «عنتر المفلتر» على أن يعود بها مجدداً في الفترة المقبلة.

العلي ورغم استراحة المحارب كفنان فإن دوره المجتمعي واضح جلياً للعيان عبر حساباته الرسمية في مواقع التواصل، ويوضح وينتقد ويعقب بهدف إنساني في المقام الأول ومن منطلق مسؤوليته الاجتماعية.

«بومحمد» تحدث لـ«الجريدة» عن نشاطه المقبل الدرامي والمسرحي، وكشف في البداية عن عودة مسرحية «عنتر المفلتر» عقب العطلة الحالية إذ «نستأنف عرض المسرحية قريباً، وأنا سعيد بالأصداء الطيبة التي حققتها بين الكويت والسعودية وبالتعاون مع مجموعة مميزة من الفنانين من مختلف الأجيال الشباب والكبار لاسيما الفنان جمال الردهان وهو قامة فنية وأعتز بالتعاون معه، ونتطلع لترك بصمة هذا العام والمسرحية من تأليف عيسى عبدالله وإخراج مشاري المجيبيل والإشراف العام لعيسى العلوي، ومن بطولة طارق العلي، وجمال الردهان، وأحمد الفرج، وهند البلوشي، وميس كمر، وشيماء قمبر، ومصطفى محمود، وفيصل السعد، ومحمد الوزير وعبدالله البصيري.

مواطن بسيط

وعن أحداث المسرحية أوضح العلي أن «عنتر» مواطن بسيط يقع ضحية الفساد الإداري في الدولة، نتيجة طمع بعض المسؤولين وتتوالى الأحداث في إطار كوميدي ساخر، ورسالة العمل هي مكافحة الفساد وإعلاء أهمية تطبيق القانون ومجابهة الخارجين عليه.

وكشف الكوميديان المخضرم عن التحضير لعمل تلفزيوني كوميدي قريب من أجواء «قرمش» الذي سبق وقدمه عام 2013، خلال موسم رمضان، مستطرداً: قدمنا العمل الجديد لتلفزيون الكويت وننتظر قرارهم، لاسيما أن المسلسل قريب من روح «قرمش» إذ تقع أحداثه في إطار كوميدي ساخر، حول مجموعة من المواقف المنفصلة كل حلقة حكاية مختلفة، ومن المتوقع أن نكشف كل تفاصيل العمل في وقت لاحق».

رغبة الجمهور

وعن التعاون المرتقب مع الفنان فايز المالكي الذي كشف عنه في وقت سابق من خلال فيديو يجمعهما معاً، قال العلي: «علاقتي مع الفنان السعودي فايز المالكي تعود إلى 25 عاماً، والتقيته في السعودية قبل أيام واتفقنا أن نتعاون بعمل جديد من المتوقع أن يبصر النور العام المقبل، إذ التقت رغبة كل منّا على هذا القرار نزولاً عند مطلب الجمهور الذي طالما تمنى أن نتعاون معاً، وحالياً نجهز للعمل الذي قد يكون تلفزيونياً أو مسرحياً سنعرضه بين الكويت والسعودية، والآن يخطط لهذا التعاون عيسى العلوي، وفي الوقت المناسب سنكشف كل التفاصيل للجمهور.

على صعيد آخر، ثمن العلي تجارب الفنانين الشباب، الذين خرجوا من عباءة مسرحه وسلك كل منهم درباً مختلفاً في الحياة، وقال: «أسعد عندما أشاهد نجاحاتهم وأتمنى لهم التوفيق، هناك من استقل منهم وأخذ منحى الإنتاج وهذا حقهم ولا شك أن حديثهم عن تجربتهم في مسرح طارق تسعدني على المستوى الشخصي».

خيارات فنية

وأكد أنه يدرس حالياً مجموعة من الخيارات الفنية، للاستقرار على المناسب منها، لتقديمه خلال الفترة المقبلة، خصوصا أنه غاب عن الشاشة الصغيرة خلال شهر رمضان الماضي ، واكتفى بإطلالة إذاعية من خلال مسلسل «أزواج ولكن»، من تأليف أمل عبدالله، إخراج غادة السني، وبطولة: هند البلوشي، وانتصار الشراح، وخالد المظفر ومجموعة من الممثلين الإذاعيين، وهو عمل ذو طابع كوميدي، يطرح عدداً من القضايا والرسائل الاجتماعية.

يذكر أن آخر أعمال العلي السينمائية كان فيلم «ساعة زمان» وهو من إنتاج ورؤية الشيخة انتصار الصباح، وفكرة وإخراج رمضان خسروه، وسيناريو وحوار محمد عواد الشمري، والإشراف العام لأحمد الأميري، ومدير التصوير جون الشرقاوي، وموسيقى عمرو راضي، ومكياج سارة فاضل وشهد العلي، إضافة إلى مجموعة واعدة من الفريق الفني، المكوَّن من ممثلين ومساعدي مخرج ومصورين تخرجوا في الفرقة السينمائية الأولى.

والفيلم من بطولة الفنان طارق العلي، إلى جانب محمد جابر «العيدروسي»، وجمال الردهان ومحمد الحملي وهبة الدري.

العلي يثمِّن تجارب الفنانين الشباب الذين خرجوا من عباءة مسرحه

تربطني بفايز المالكي علاقة قوية تعود إلى 25 عاماً وعمل جديد يجمعنا قريباً