صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4222

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

جونسون يراهن على دور بريطانيا بعد «بريكست»

طالب بالتخلي عن شبكة الأمان... وتعاون توسك لن يتضمن خروجاً بلا اتفاق

  • 25-08-2019

حذّر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون من التسرع في الحكم على دوره الدولي بعد الخروج المقرر من الاتحاد الأوروبي (بريكست)، وتعهد ببناء بريطانيا "عالمية تتطلع إلى الخارج" بعد انفصالها عن الاتحاد الذي كانت عضوا فيه مدة تزيد على 40 عاما.

وعشية قمة تجمع أقوى الاقتصادات في العالم، قال جونسون أمس الأول، "رسالتي لقادة مجموعة السبع G7 هذا الأسبوع هي التالية: بريطانيا التي أقودها ستكون عالمية تتطلع إلى الخارج ودولة واثقة بنفسها".

ووعد جونسون بتنفيذ "بريكست" سواء باتفاق مع بروكسل أو من دونه مع حلول المهلة النهائية في 31 أكتوبر. لكن قطاع الأعمال في بريطانيا يخشى خروجا غير منظم يمكن أن يعرّض التجارة الخارجية لمخاطر ويتسبب في تراجع الاقتصاد.

وأكد جونسون أن الذين يتوقعون أن تعاني بريطانيا من التراجع الاقتصادي والعزلة الدبلوماسية عندما تشق طريقها وحدها "مخطئون إلى حد كبير".

وقال في بيان صادر عن مكتبه إن "البعض يشككون في قرار بريطانيا الديمقراطي، اذ يخشون أن ننسحب من هذا العالم. والبعض يظن ان أفضل ايام بريطانيا هي خلفنا. لهؤلاء الناس أقول: أنتم مخطئون بشكل كبير".

وأضاف: "لن تتجاهل أبدا المسؤوليات الخاصة التي تقع على عاتقها بصفتها من أعمدة ومهندسي النظام العالمي، وسنبقى في قلب التحالفات في جميع أرجاء العالم. سنواصل وضع كل مؤهلاتنا في الدبلوماسية والدفاع والتنمية في خدمة المحافظة على النظام العالمي الذي يرتبط به السلام والازدهار، وحمايته".

وطالب جونسون الاتحاد الأوروبي بالتخلي عن إصراره على شبكة الأمان الايرلندية، لتجنب «بريكست» من دون اتفاق.

وسيعقد جونسون خلال القمة محادثات ثنائية مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب ورئيس مجلس الاتحاد الأوروبي دونالد توسك، وعدد من القادة الآخرين.

من ناحيته، قال توسك، أمس، إنه سيسعى من أجل جميع صور التعاون مع بريطانيا، ولكن ذلك لن يتضمن خروجا من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق.

وتساءل توسك عما إذا كان بوريس، يريد أن يدخل التاريخ بلقب "السيد من دون اتفاق".