صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4278

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

أتلتيكو يواصل الاستعدادات لمواجهة ليغانيس

  • 22-08-2019
  • المصدر
  • EFE

قاد المدير الفني لأتلتيكو مدريد، دييغو سيميوني، مران فريقه أمس ضمن الاستعدادات لمواجهة ليغانيس الأحد المقبل في ثاني جولات الدوري الإسباني لكرة القدم، في تدريبات شارك بها كل من المدافع ماريو هيرموسو الذي قد يلعب في مركز الظهير الأيسر محل رينان لودي الموقوف، والبرتغالي فيليبي مونتيرو كبديل محتمل للمونتنيغري ستيفان سافيتش.

وكان هيرموسو انتقل لصفوف الأتلتي هذا الصيف قادما من إسبانيول لتعويض غياب الفرنسي لوكاس هيرنانديز الذي كان يجيد اللعب كظهير أيسر ومدافع على السواء قبل رحيله لبايرن ميونيخ.

ورغم أن هيرموسو جاء للأتلتي كمدافع فإنه كان يلعب في الماضي كظهير أيسر، لذلك قد يستعين به سيميوني ليحل محل رينان لودي الذي تعرض للطرد أمام خيتافي الأسبوع الماضي في ختام الجولة الأولى من الليغا.

كما استعان "التشولو" في التدريبات الأخيرة بلاعبه فيليبي كمدافع محل سافيتش الذي أجرى الأربعاء تدريبات خاصة على هامش المران الجماعي، تماما مثلما فعل في النصف الثاني من جلسة الثلاثاء.

وغاب أيضا عن المران الجماعي، كل من المهاجم الكرواتي نيكولا كالينيتش، بانتظار حسم مستقبله مع النادي، ونفس الوضع بالنسبة للأرجنتيني آنخل كوريا، على الرغم من أن هذا الأخير تدرب مع باقي زملائه.

غياب كوستا

كما شهدت التدريبات غياب دييجو كوستا الذي استكمل عقوبة الإيقاف ثماني مباريات عقب طرده الموسم الماضي من ملعب الكامب نو أمام برشلونة في الليجا، لكنه لم يتعافى بعد من الإصابة التي تعرض لها بالفخذ اليسرى في ودية فريقه أمام يوفنتوس في العاشر من أغسطس الجاري.

ومع استمرار غياب كوستا، سيظل خط الهجوم هو نفسه الذي دفع به سيميوني أمام خيتافي: ألفارو موراتا الذي سجل هدف اللقاء الوحيد، والبرتغالي جواو فيليكس.

وبالنظر أيضا لتدريبات امس، سيظل خط الوسط كما هو في وجود كوكي ريسوريكسيون وساؤول نييجيز والغاني توماس بارتي والفرنسي توماس ليمار.

وفي جلسة المران التي استمرت أكثر من ساعة، تدرب المدافعون بشكل منفصل تحت قيادة المدرب الثاني، خيرمان بورجوس، في حين عمل المهاجمون تحت إمرة سيميوني الذي أقام مباريات مصغرة بخمسة أمام خمسة خاضتها التشكيلة المحتملة التي قد يدفع بها "التشولو" الأحد المقبل.