صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4198

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

بعد السترات الصفراء.. أصحاب السترات السوداء يظهرون في شوارع باريس

تظاهر عشرات المهاجرين غير الشرعيين أمام مبنى «البانثيون» في العاصمة الفرنسية باريس، ونظموا اعتصاماً ضخماً طالبوا من خلاله الحكومة بالتحرك واتخاذ التدابير اللازمة لتسوية وضعية الأشخاص الذين لا يملكون وثائق إقامة.

أحد أعضاء حركة «السترات السوداء» أشار إلى رغبة المتظاهرين في التحدث إلى الحكومة حيث قال: «نحن أصحاب السترات السوداء وينبغي عليهم ترتيب أوراقنا، نريد نفس الحقوق التي يتمتع بها الشعب الفرنسي، نريد أن يحصل الجميع على مستندات، نريد مقابلة رئيس الوزراء، هو يقول إنه لم يتلق خطابنا، لكن حتى لو لم يحدث هذا، لقد رآنا، يمكنه أن يرانا ويأتي إلى هنا، تعالى إلى هنا».

وساعدت منظمة «لا شابيل دوبو كوليكتيف» التي تدعم المهاجرين واللاجئين، في تنظيم الاحتجاج، وقد طالبت بتوفير ظروف إقامة ودعم أفضل للمهاجرين المعزولين، ودعت المنظمة الحكومة في بيان لتوفير أوراق ثبوتية للمهاجرين وإغلاق كافة مراكز الاحتجاز.

بدورها، أعلنت الشرطة الفرنسية في باريس احتجاز نحو 40 شخصاً خلال تظاهرة احتجاجية للمهاجرين، بالقرب من «مقبرة العظماء» في باريس.

وكتبت الشرطة عبر «تويتر»: «بعد تحديد الهويات الشخصية تم احتجاز 37 شخصاً».

وقالت إذاعة «RFI» الفرنسية إن نحو 700 مهاجر محتج، ويطلق عليهم أيضاً «السترات السوداء» اقتحموا أمس الجمعة مبنى «مقبرة العظماء» (البانثيون) في باريس احتجاجاً على ظروف «العاملين دون وثائق» في فرنسا.