صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4247

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

تراجع مؤشرات البورصة بعد إعلان الترقية المشروطة

• عمليات بيع وجني أرباح كبيرة... وخسائر على معظم الأسهم في قطاع المصارف
• اللون الأحمر يسيطر على إقفالات الأسواق الخليجية... والسوق السعودي يرتد

استبشرت، أمس الأول، الأوساط المالية والبورصوية بإعلان مؤشرات مورغان ستانلي «MSCI» للأسواق الناشئة تقدم بورصة الكويت في مجال تطبيق معايير الترقية في مصاف الأسواق الناشئة، وأعلن «MSCI» أن هناك مراجعة سوف تكون بشهر ديسمبر تسبقها عملية مراقبة لتطبيق المعايير في نوفمبر.

أقفلت المؤشرات الرئيسية الثلاثة لبورصة الكويت على خسائر في تعاملات أمس، إذ تراجع مؤشر السوق العام بنسبة 0.47 في المئة تعادل 27.21 نقطة ليقفل على مستوى 5802.19 نقطة وسط سيولة بلغت 48.7 مليون دينار، وبكمية أسهم متداولة بلغت 145.4 مليون سهم نفذت من خلال 7691 صفقة.

كذلك انخفض مؤشر السوق الأول بنسبة 0.58 في المئة هي 36.88 نقطة مقفلاً على مستوى 6344.3 نقطة بسيولة بلغت 42.8 مليون دينار وبكمية أسهم متداولة بلغت 91.9 مليون سهم نفذت عبر 5690 صفقة.

وخسر مؤشر السوق الرئيسي بنسبة 0.15 في المئة هي 7.27 نقطة مقفلاً على مستوى 4742.05 نقطة بسيولة بلغت 5.9 ملايين دينار وبكمية أسهم متداولة بلغت 53.4 مليون سهم نفذت من خلال 2001 صفقة.

ترقية مشروطة وجني أرباح

استبشرت أمس الأول الأوساط المالية والبورصوية بإعلان مؤشرات مورغان ستانلي «MSCI» للأسواق الناشئة بتقدم بورصة الكويت في مجال تطبيق معايير الترقية في مصاف الأسواق الناشئة، وأعلن «MSCI» أن هناك مراجعة سوف تكون بشهر ديسمبر بنهاية هذا العام تسبقها عملية مراقبة لتطبيق المعايير في شهر نوفمبر.وأعلنت بورصة الكويت بدورها أن عملية تطبيق المعايير سوف تتم قبل هذا التاريخ وبعض هذه المعايير كان مطبقاً سابقاً وسيعاد العمل فيه وسوف تستكمل منظومة الأدوات الجديدة خلال الفترة المتبقية من هذا الصيف.

وبدأت البورصة جلستها على عمليات جني أرباح على معظم الأسهم التي كانت تحقق ارتفاعات والدعم انتظاراً لهذا الاستحقاق وتسعيراً لاستحقاق دخول بورصة الكويت في ثاني مؤشر عالمي للأسواق العالمية، وكانت هناك عمليات بيع على كثير من الأسهم القيادية بينما تميز البعض الآخر والقليل منها بالاستمرار بالارتفاع كان أبرزها بيتك بعد أن تجاوز 700 فلس، بينما على مستوى السوق الرئيسي تميز سهما الامتياز وألافكو وللجلسة الثانية على التوالي وفي هذه المرة حقق ارتفاعاً كبيراً تجاوز 3 في المئة واقترب من 4 في المئة على مستوى ألافكو وبكميات وبسيولة كبيرة دعمت سيولة السوق الرئيسي وللجلسة الثانية على التوالي كما أسلفنا، لكن كانت الإقفالات حمراء على مستوى المؤشرات الثلاثة.

خليجياً، عم اللون الأحمر معظم مؤشرات أسواق دول مجلس التعاون الخليجي ولكن بخسائر محدودة كان أكبر 0.6 في المئة لمؤشر قطر وكذلك 0.5 في المئة لمؤشر سوق الكويت وسوق أبوظبي، بينما على الطرف الآخر سجل مؤشر السوق السعودي ارتفاعاً بأكثر من نصف نقطة مئوية وبعد أن سجل ثلاثة خسائر في بداية تعاملات هذا الأسبوع وسط مكاسب جيدة لأسعار النفط أمس الأول، إذ تجاوز برنت مستوى 65 دولاراً كذلك اقترب «نايمكس» من مستويات 60 دولاراً للمرة الأولى وذلك منذ فترة أربعة أشهر.

أداء القطاعات

مالت مؤشرات القطاعات إلى الأداء السلبي إذ انخفضت مؤشرات سبعة قطاعات هي عقار بـ 14.4 نقطة، واتصالات بـ 12.3 نقطة وتكنولوجيا بـ 7.2 نقاط وبنوك بـ 6.8 نقاط ومواد أساسية بـ 3.6 نقاط وخدمات استهلاكية بـ 2.9 نقطة وصناعة ب 1.6 نقطة، بينما ارتفعت مؤشرات أربعة قطاعات هي سلع استهلاكية بـ 21.1 نقطة وتأمين بـ 8.8 نقاط والنفط والغاز بـ 5.9 نقاط وخدمات مالية بـ 5.1 نقاط، واستقر مؤشرا قطاعين فقط هما رعاية صحة ومنافع وبقيا دون تغير.

وتصدر سهم بيتك قائمة الأسهم الأكثر قيمة إذ بلغت تداولاته 10.1 ملايين دينار وبارتفاع بنسبة 0.57 في المئة تلاه سهم زين بتداول 8.3 ملايين دينار وبانخفاض بنسبة 1.4 في المئة ثم سهم وطني بتداول 7.1 ملايين دينار ومتراجعاً بنسبة 1.1 في المئة ورابعاً سهم أهلي متحد بتداول 4.1 ملايين دينار ومنخفضاً بنسبة 0.76 في المئة وأخيراً سهم خليج ب بتداول 3.4 ملايين دينار وبانخفاض بنسبة 0.32 في المئة.

ومن حيث قائمة الأسهم الأكثر كمية جاء أولاً سهم الامتياز إذ تداول كمية بلغت 19.2 مليون سهم وبأرباح بنسبة 3 في المئة وجاء ثانياً سهم أهلي متحد بتداول 16 مليون سهم وبانخفاض بنسبة 0.76 في المئة وجاء ثالثاً سهم زين بتداول 15.6 مليون سهم وبانخفاض بنسبة 1.4 في المئة وجاء رابعاً سهم بيتك بتداول 14.4 مليون سهم وبنمو بنسبة 0.57 في المئة وجاء خامساً سهم خليج ب بتداول 11.1 مليون سهم وبانخفاض بنسبة 0.32 في المئة.

وتصدر قائمة الأسهم الاكثر ارتفاعاً سهم امتيازات إذ ارتفع بنسبة 29 في المئة تلاه سهم تمدين أ بنسبة 15.4 في المئة ثم سهم الهلال بنسبة 9 في المئة ورابعاً سهم آبار بنسبة 7.7 في المئة وأخيراً سهم رمال بنسبة 7.5 في المئة.

وكان أكثر الأسهم انخفاضاً سهم تمدين ع إذ انخفض بنسبة 9.8 في المئة تلاه سهم أموال بنسبة 8.9 في المئة ثم سهم وربة كبيتل بنسبة 8.8 في المئة وأخيراً سهم المصالح ع بنسبة 8.3 في المئة.

«بيتك» يستمر بالارتفاع وسهما «الامتياز» و«ألافكو» يدعمان سيولة السوق الرئيسي