صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4247

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الجزائر تعبر كينيا بثنائية... والمغرب يكسر نحس البدايات

الخضر وأسود التيرانغا يتصدران المجموعة الثالثة

كشّر المنتخب الجزائري عن أنيابه مبكراً في بطولة كأس الأمم الإفريقية التي تستضيفها مصر، بفوزه على كينيا بهدفين دون رد، كما فاز المنتخب المغربي على ناميبيا بهدف من دون رد. وفي غياب نجمه ماني، لم يجد المنتخب السنغالي صعوبة تذكر في الفوز على تنزانيا بهدفين دون رد.

حقق منتخب الجزائر فوزا ثمينا على حساب نظيره منتخب كينيا بهدفين دون رد في المباراة التي أقيمت بينهما مساء أمس الأول الأحد، على استاد الدفاع الجوي بالقاهرة، ضمن منافسات الجولة الأولى للمجموعة الثالثة في بطولة كأس أمم إفريقيا 2019.

دخل محاربو الصحراء المباراة بهجوم مكثف من العمق وعلى الأطراف، وسط تراجع المنتخب الكيني للدفاع فقط، وأحرز بغداد بونجاح الهدف الأول في الدقيقة 34 من عمر الشوط الأول عن طريق ضربة جزاء، وتمكن رياض محرز من إدراك الهدف الثاني بالدقيقة 34 بعد تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء اصطدمت في الدفاع وسكنت الشباك بعدها.

لم يتغير الحال كثيراً في الشوط الثاني، حيث واصل لاعبو الجزائر الهجوم وسط محاولات ضعيفة من الجانب الكيني لتقليص الفارق، واستمر الأداء على نفس المنوال حتى أطلق الحكم صافرة النهاية معلناً فوز المنتخب الجزائري.

وحصد إسماعيل بن ناصر لاعب الجزائر جائزة أفضل لاعب في المباراة بعد أن قدم مستوى جيداً طوال الشوطين.

وتصدر المنتخب الجزائر بهذه النتيجة المجموعة برصيد 3 نقاط، وذلك بالتساوي مع منتخب السنغال الذي يمتلك نفس الرصيد بعد فوزه على نظيره التنزاني بهدفين دون رد أيضاً في المباراة التي جمعتهما بالجولة ذاتها.

ماني في المدرجات

وفاز المنتخب السنغالي بسهولة على تنزانيا بهدفين دون رد، حيث سيطر لاعبوه على مجريات الأمور طوال أحداث الشوطين، وجاء الهدف الأول في الدقيقة 27 عن طريق بالدي المحترف في صفوف إنتر ميلان الإيطالي، وأحرز كريبان دياتا الهدف الثاني في 65 دقيقة من تسديدة صاروخية بعد كرة مرتدة من ركلة ركنية.

وغاب السنغالي ساديو مانى نجم ليفربول الإنكليزي عن المباراة للإيقاف بسبب الإنذارات التراكمية في التصفيات، لكنه كان حريصاً على مؤازرة زملائه من المدرجات.

وحصل كريبان دياتا لاعب السنغال والمحترف في كلوب بروج البلجيكي، على جائزة أفضل لاعب في المباراة.

فوز قاتل لأسود الأطلسي بنيران صديقة

وخطف المنتخب المغربي النقاط الثلاثة بعدما فاز على ناميبيا في الوقت القاتل بهدف دون رد عن طريق النيران الصديقة، أحرزه إتامونوا كيميني في مرماه بالدقيقة 89 من عمر المباراة التي جمعتهما على استاد السلام ضمن منافسات الجولة الأولى بالمجموعة الرابعة.

وكسر منتخب المغرب بهذا الانتصار نحس البدايات، خصوصاً أنه يعد الفوز الأول له في المباريات الافتتاحية منذ عام 2008، في حين خاض منتخب ناميبيا 7 مباريات طوال تاريخ مشاركاته بأمم إفريقيا لم يتذوق خلالها طعم الانتصار.

بهذه النتيجة، تصدر أسود الأطلسي جدول ترتيب المجموعة الرابعة برصيد 3 نقاط في انتظار ما ستفسر عنه نتيجة مباراة كوت ديفوار وجنوب إفريقيا، التي أقيمت أمس و"الجريدة" ماثلة للطبع، في حين ظلت ناميبيا بدون النقاط.

بلماضي: نركز في مواجهة السنغال

أبدى المدير الفني لمنتخب الجزائر جمال بلماضي سعادته بعد الفوز على كينيا قائلا: "أعتقد أن هذا الانتصار رسالة للاعبين للذهاب بعيدا في البطولة الإفريقية".

وأضاف بلماضي في المؤتمر الصحافي: "كنا مستعدين جيدا للمباراة، وأعتقد أننا كنا الطرف الأفضل في اللقاء... لكن الأهم حاليا هو التركيز في المواجهة الصعبة أمام السنغال يوم الخميس المقبل".