صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4247

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

لوياك تُقدم 22 طالباً لفرسان الصناعة

بالتعاون مع اتحاد الصناعات الكويتية

شاركت مؤسسة لوياك في برنامج فرسان الصناعة الذي يأتي بالتعاون مع اتحاد الصناعات الكويتية وذلك بهدف تنمية القطاع الصناعي في الكويت وتوعية الشباب قبل التخرج من المرحلة الثانوية بأهمية هذا القطاع ودوره في تنمية الاقتصاد المحلي، بحيث اشترك في البرنامج 22 طالبا وطالبة وتم تكريمهم الأسبوع الماضي في غرفة تجارة وصناعة الكويت.

من جانبها أشادت عضو مجلس إدارة لوياك فتوح الدلالي، بنجاح الشراكة مع اتحاد الصناعات الكويتية مبينة أن الثقافة المجتمعية تغيرت وأصبح هناك إقبال واهتمام كبير من الشباب بالاشتراك في البرامج التي تنمي من مواهبهم مثل برنامج فرسان الصناعة، وبينت الدلالي أن مشروع البرنامج شمل الطلبة والطالبات من فئات عمرية مختلفة من 17 – 12 سنة، بهدف نشر الوعي الصناعي بين هذه الشريحة المهمة في المجتمع عبر القيام بزيارات ميدانية وعمل دورات تدريبية وورش مكثفة.

وقالت: يعتبر هذا البرنامج من ضمن مجموعة من البرامج التي تطلقها لوياك في فترة الصيف مثل برنامج صغار لوياك وبرنامج لوياك التدريبي وبرنامج كُن لريادة الاعمال الاجتماعية الذي يحتوي على فكرة مشابهة لبرنامج فرسان الصناعة ولكنه يشتمل على قطاعات أخرى مختلفة ولا تقتصر فقط على القطاع الصناعي.

من جانب آخر أعربت مدير عام اتحاد الصناعات الكويتية هدى البقشي عن سعادتها وفخرها باستمرار نجاح مشروع فرسان الصناعة بنسخته التاسعة، والذي يعتبر احد أهم المشاريع التنموية التي ينفذها الاتحاد بشكل سنوي والذي يهدف الى غرس الوعي بأهمية المنتج الوطني والتعريف بأهمية العمل في القطاع الصناعي وأهمية اكتساب خبرات ومهارات في هذا القطاع وتنمية الموارد البشرية فيه، الامر الذي يشجع الطلبة على تحديد مسارهم الاكاديمي بعد التخرج، فضلاً عن انه يعتبر احد أفضل الوسائل لاستثمار اوقات الطلبة والطالبات خلال فترة اجازات المدارس في كل عام.

واختتمت البقشي بتقديم خالص الشكر إلى "لوياك" على شراكتهم في تنفيذ هذا المشروع والذي أسفر عن مشاركة 185 طالب وطالبة حتى الآن منذ انطلاقة المشروع في 2015، كما أثنت على جهودهم الدائمة الهادفة للاستثمار الصحيح بالنشىء عن طريق دعم مثل هذه البرامج، كما تقدمت بالشكر أيضاً إلى وزارة الدولة لشؤون الشباب لدورها في رعاية البرنامج.

من جهة أخرى عبرت مستشار عام البرنامج لطيفة الصالح عن سعادتها بالمشاركة، حيث قالت: يشرفني تقديم هذا البرنامج بنسخته التاسعة مع اتحاد الصناعات الكويتية وبشراكه ناجحة مع لوياك المنظمة الرائده في المنطقة لتطوير الشباب.

وأضافت: سعدت بالعمل مع 22 طالب وطالبة من مدارس حكومية وخاصة في ورش عمل تعمل على تطوير مهارات وبناء الشخصية من جهة ومن جهة اخرى نسلط الضوء على القطاع الصناعي في دولة الكويت مع زيارات ميدانية للمصانع، وأود أن اشكر وزارة الشباب على رعاية هذا المشروع المميز والذي اثبت نجاحه للمره التاسعة.