صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4947

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الفضائيات المصرية تقتصد في المنوّعات وmbc تباشر خريطتها

• وقف برنامج سمر يسري... و«ستار أكاديمي» مهدّد

تراجع محطات فضائية مصرية عدة خريطة برامج المنوعات والترفيه، متّجهةً إلى الحد من ميزانياتها. ورغم تحديد غرفة صناعة الإعلام أقصى أجر يحصل عليه النجم عن ظهوره في أي برنامج بـ 250 ألف جنيه، فإن القرار لم يدخل حيز التنفيذ بشكل كامل بعد، خصوصاً فيما يتعلق بالبرامج الحوارية.

تدرس القنوات المصرية خريطتها للبرامج الترفيهية، وفي مقدمها مجموعة قنوات «سي بي سي» التي حصلت في أوقات سابقة على حقوق عرض «ستار أكاديمي» على شاشتها مواسم عدة، فيما رفضت أخيراً الدخول في مفاوضات حول شراء الموسم المقبل من البرنامج.

ويتوقع انطلاق البرنامج في أكتوبر المقبل، في حين أن قرار «سي بي سي» ربما يهدِّد خروجه إلى النور بعد توقفه خلال الفترة الماضية، بسبب عدم وجود قناة مصرية شريكة في البث والإنتاج.

أكّدت القناة المصرية أن دراساتها كافة من الناحية المالية تؤكد استحالة قدرتها على تعويض ما قد يُنفق على البرنامج في الموسم الجديد، ذلك بسبب فارق العملة وتغيير سعر صرف الجنيه إزاء الدولار. ولم تدرج المحطة أي برنامج ترفيهي غنائي على شاشتها مكتفية بالخريطة الموجودة راهناً، والتي تضمّ ثلاثة برامج منوعات اجتماعية هي: «صاحبة السعادة» لإسعاد يونس، و«معكم» للإعلامية منى الشاذلي، و«أبلة فاهيتا»، وهو البرنامج الهزلي الساخر الذي تقدّمه الدمية الشهيرة.

شملت خريطة المحطات المصرية أيضاً تغييراً واضحاً في قناة «دي أم سي» التي اعتمدت عند إطلاقها قبل أكثر من عام على برامج النجوم واستضافة أكبر عدد من الفنانين على شاشتها.

القناة اتجهت إلى ترشيد النفقات والميزانيات التي تذهب إلى أجور النجوم عبر تقليل البرامج المنتجة بالإضافة إلى تقليص أيام بعضها، لا سيما «تعشب شاي» الذي تقدمه غادة عادل وبات يُعرض يوماً واحداً أسبوعياً، بعدما كان يذاع عبر حلقتين، كذلك قُلصت فترة ظهور الفنانين لضمان حصولهم على أجر أقل.

تراجعت شبكة القنوات أيضاً عن تقديم أية برامج ترفيهية جديدة أو السعي إلى استقطاب نجوم جدد للظهور على شاشتها مع الاكتفاء ببرنامجي غادة عادل وأنوشكا، وهو ما يمثِّل تراجعاً كبيراً في المحتوى الترفيهي الذي كانت تقدمه سابقاً علماً بأن ميزانية الجزء الثاني من «قعدة رجالة» الذي انطلق عرضه خلال الأسابيع الماضية أقل بأكثر من 60% من ميزانية الجزء الأول، ما انعكس على طبيعة النجوم الذين يحضرون كضيوف، حتى أن بعضهم لم يتقاض أي أجور مادية.


«الحياة» و«أون»

التراجع امتد إلى الخريطة المبدئية التي تحضِّرها شبكة قنوات «الحياة» للانطلاق في شكل جديد. بخلاف تعثِّر البرنامج الذي كان يفترض أن يقدّمه عمرو دياب خلال أكتوبر المقبل، ذلك بسبب الميزانية وانشغال النجم المصري بحفلات وتحضيرات لألبومه الجديد، أبلغت القناة الإعلامية هبة الأباصيري بعدم قدرتها على إطلاق برنامج فني منوع لها بسبب الميزانية التقديرية الكبيرة التي وصلت إلى 30 مليون جنيه.

برنامج هبة الأباصيري الذي استقرت الأخيرة على تفاصيله قبل توقيعها التعاقد نهاية العام الماضي، ألغي بشكل كامل من الخريطة، ما دفعها إلى اتخاذ قرار بالرحيل عن القناة. ووقّعت الأعلامية تعاقداً مع محطة خليجية للظهور على شاشتها بعدما طلبت فسخ تعاقدها ودياً مع «الحياة»، رافضة الظهور بشكل شرفي ضمن فقرات «الحياة اليوم» الذي يذاع يومياً ويعرض الحوادث السياسية.

وقبل ايقاف برنامج المذيعة سمر يسري، فإن الإدارة خفضت بشكل كبير ميزانية البرنامج والمكافآت التي تُصرف للنقاد الذين يظهرون على شاشة القناة، ضمن خطة تخفيض ميزانية البرنامج، فيما استغنت سمر عن نجوم لبنانيين كانت ترغب في استضافتهم واضطرت إلى الاستعاضة عنهم بفنانين من الصف الثاني، بالإضافة إلى فنانين بأجور أقل بشرط عدم مهاجمتهم، على عكس ما حدث في حلقة الفنانة وفاء عامر.

Mbc

باشرت قنوات mbc إعداد خريطتها لبرامج الترفيه بشكل اعتيادي، إذ بدأت بالتخطيط لتصوير مواسم جديدة من «أراب غوت تالنت» و«أراب آيدول» بعد شهر رمضان للعرض على شاشتها خلال الربع الأخير من العام الجاري وبداية العام المقبل، بالإضافة إلى موسم جديد من «توب شيف» و«بروجيكت ران واي»، فيما يعرض راهناً الموسم الجديد من «أحلى صوت» الذي ينتهي قبل بداية رمضان.