صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5145

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

وثائق فيراري في منزل مسؤول فني لماكلارين

  • 05-07-2007 | 00:00

بعد أن أعلن فريق ماكلارين مرسيدس البريطاني لسباقات سيارات فورمولا واحد أنه طرد «مسؤولا فنيا كبيرا» تسلم معلومات من قبل عامل في صفوف فريق فيراري الإيطالي عثرت الشرطة على وثائق تخص فيراري في منزل مايك كوغلان المسؤول الفني لماكلارين.

افادت صحيفة «ذي تايمز» البريطانية ان الشرطة داهمت منزل مايك كوغلان المسؤول الفني في ماكلارين مرسيدس وعثرت على وثائق تخص فيراري، مما يؤكد صحة القضية التي طرد على اثرها الاول من الفريق البريطاني-الالماني بتهمة التجسس على نظيره الايطالي.

وكان ماكلارين متصدر ترتيب بطولة العالم للصانعين في سباقات سيارات فورمولا واحد قد اعلن في وقت متأخر من مساء الثلاثاء انه طرد «مسؤولا فنيا كبيرا» تسلم معلومات من قبل احد كوادر فيراري بحسب اتهامات الاخير.

وسبق ان رفع فيراري دعوى قضائية بحق نايجل ستيبني الميكانيكي لديه، وهو بريطاني المولد بتهمة محاولة «تخريب» سيارتي سائقي الفريق الفنندي كيمي رايكونن والبرازيلي فيليبي ماسا، وذهب فيراري بدعواه الى المحاكم البريطانية مدعيا ان كما هائلا من المعلومات التقنية سرقت من مصنعه في مارانيللو.

وقال «ذي تايمز» ان الوثائق المفقودة وجدت في منزل كوغلان، وقد علق ناطق باسم «سكوديريا» على الموضوع قائلا: «لدينا دليل ان ستيبني كان يسرب معلومات تقنية الى احد العاملين مع ماكلارين وقد عثرنا على هذا الدليل في منزل الاخير».

وتابع: «انها مسألة جدية الى ابعد الحدود، فنحن نتحدث هنا عن معلومات قيمة وصلت الى يد مهندس بارز في ماكلارين، وليس الامر مجرد شائعات».

هاميلتون ينشد الفوز


يأتي ذلك في الوقت الذي أكد سائق ماكلارين مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون متصدر ترتيب بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا واحد انه ينشد الفوز على ارضه وامام جمهوره نهاية الاسبوع الحالي في جائزة بريطانيا الكبرى، المرحلة التاسعة من البطولة التي تستضيفها حلبة سيلفرستون.

واعتبر هاميلتون ان تحقيقه الفوز على الحلبة العريقة الاحد المقبل سيكون امرا هائلا، معترفا انه يتطلع اكثر من اي وقت مضى الى احراز المركز الاول كون الفوز امام مواطنيه سيحمل نكهة خاصة.

ويدخل هاميلتون سباق الاحد بمعنويات عالية، اذ اضافة الى المؤازرة الواسعة التي سيحظى بها من قبل الجمهور والصحافة المحلية على حد سواء، فانه يتربع على قمة ترتيب السائقين بفارق 14 نقطة عن زميله في ماكلارين الاسباني فرناندو الونسو بطل العالم في الموسمين الماضيين.

وقال هاميلتون: «بالطبع سيكون سباق بريطانيا الاهم بالنسبة لي هذه السنة لانه سيشكل بداية للسباقات التي سأخوضها مستقبلا على ارضي»، مضيفا: «سيكون الامر تجربة جديدة اخرى، واتوقع ان تكون الاجواء رائعة وانا لا استطيع الانتظار حتى اطلق العنان لسيارتي امام جمهوري».

وتابع: «الفوز في سباق بريطانيا سيكون امرا هائلا، لكن علينا ان نكون واقعيين بالنسبة لطموحاتنا. سأعمل جهدي للفوز امام مواطني الذين اتمنى ان يستمتعوا بنهاية اسبوع مميزة في سيلفرستون مهما تكن النتيجة».

وفي حال فوز هاميلتون في سباق الاحد، فانه سيصبح اول بريطاني يحرز المركز الاول في سيلفرستون منذ ديفيد كولتهارد (ماكلارين مرسيدس وقتذاك) عام 2000.