Loading, Please wait...
توابل / في «أراب آيدول»... السُعودي حَصد بطاقة الإنقاذ

في «أراب آيدول»... السُعودي حَصد بطاقة الإنقاذ



الثلاثاء 14 مايو 2013 - الساعة 00:01
لم يغادر المشترك السعودي فارس المدني برنامج «أراب آيدول» في حفلة السبت رغم حصوله على أقل نسبة من تصويت الجمهور، بعدما قرر أعضاء لجنة التحكيم راغب علامة ونانسي عجرم وأحلام إعطاءه بطاقة الإنقاذ التي تستعمل لمرة واحدة في البرنامج.
كتب الخبر: ربيع عواد
T+ | T-
لم ينل فارس المدني أصوات لجنة تحكيم «أراب آيدول» كافة، ولكنه حصد ثلاثة منها أهلته البقاء في البرنامج رغم أنه حصل على أدنى نسبة تصويت من الجمهور. الموزع حسن الشافعي لم يعط المشترك السعودي بطاقة الإنقاذ في حين ارتأى زملاؤه، راغب علامة وأحلام ونانسي عجرم، أنه يستحقها فبقي في البرنامج مستكملاً مشواره نحو اللقب.
كان المدني تنافس مع عبد الكريم حمدان من سورية ويسرى سعّوف من المغرب الحاصلَين على أدنى نسبة تصويت، قبل أن يَحسم تصويت الجمهور النتيجة بتأهّلهما. وبقي على المدني أن يقنع اللجنة بإنقاذه، فنجح بعد أدائه أغنية «ما بيّن بعينك» لعبد المجيد عبد الله، وأثنى الجميع على أدائه المتكامل والخالي من أي خطأ موسيقي، بحسب وصفهم.
لا شك في أن المدني يتمتع بصوت جميل إلا أن إنقاذه أثار الاستغراب، خصوصاً أن أعضاء اللجنة أكدوا في الحلقتين الأخيرتين على ضرورة التريث في إعطاء البطاقة إلى الحلقات المتقدمة، إذ تكون الرؤية أوضح حول الأكثر تميزاً. ولأن البرنامج يضم مشتركين يفوقون المدني صوتاً وأداءً وحضوراً ضجّت مواقع التواصل الاجتماعي بجدل واسع حول أحقية إعطائه البطاقة من عدمها، جدل ربما حسمه الشافعي قبل أن يبدأ بقوله: «فارس صوت جميل ولكن ثمة من هو أحق ببطاقة الإنقاذ».

أجمل الأغنيات

بالعودة إلى حفلة مساء الجمعة، فقد تنافس المشتركون في ما بينهم من خلال تقديمهم أجمل الأغنيات على المسرح، والحق يقال إنهم أبدعوا وأظهروا أنهم ليسوا هواة بل فنانين محترفين تحنى لهم القبعّة.
المشترك الفلسطيني محمد عساف، الأكثر تميزاً وثمة تكهنات حول فوزه باللقب نظراً إلى صوته الاستثنائي وحضوره المحبب وقربه من الناس، قدم أغنية للفنان وديع الصافي فأذهل الحضور ولجنة التحكيم بأدائه، فما كان من علامة إلا أن خاطبه قائلا: «قتلتنا بهذا الصوت الرائع وهذا المزيج الذي تقدمه ولا نصادفه على الدوام. أنت تتمتع بمواصفات أراب آيدول بقوة». أما نانسي عجرم فقالت: «لست متأثراً بأحد بل أنت متأثر بحالك وهذه مواصفات الفنان الذي يتحول إلى نجم»، وعلقت أحلام: «يحبك العرب وتدعمك مواقع التواصل الاجتماعي، وأعتقد أنك ستكون من الأوائل أن لم تكن الفائز»، وخاطبه حسن الشافعي قائلاً: «أنت بطل «أراب آيدول» وكنت رائعاً».
كان الرئيس الفلسطيني محمود عباس دعا إلى التصويت لعساف، وقال في مقابلة أجرتها معه وكالة أنباء «شينخوا» الصينية في مقر الرئاسة في مدينة رام الله: «ندعم عساف ونؤيده، فهو ولدنا ويجب التصويت له»، مذكراً بالفنان عمّار حسن الذي شارك في برنامج مماثل قبل أعوام وكان ناجحاً في المسابقات، وتابع: «الآن نعمل لأجل عساف وأبناء الشعب الفلسطيني متحمّسون له. أتابعه على التلفاز وهو يستحق فعلاً أن ندفعه إلى الأمام وإن شاء الله يكون من الناجحين».
بدوره وجه رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض رسالة دعم إلى عساف من خلال صفحته على «فيسبوك»، مؤكداً أن الفنان الشاب يستحقّ كل الدعم لأجل الفوز.

تقدّم وتميز

أحرز المشترك اللبناني زياد خوري تقدماً واضحاً عند أدائه أغنية «يا طير» للفنان فؤاد سالم، فكسب ثقة لجنة التحكيم ووصفت أحلام أداءه بالرائع. أما الشافعي فقال له: {صوتك رائع ولست هاوياً بل محترف، وأتوقع أنك تتقدم أكثر في الأسابيع المقبلة».
من جهتها، حافظت المشتركة برواس حسن من كردستان على مستواها، وجددت أحلام قولها إن إحساسها يجب أن يدرّس ووصفتها نانسي بالرائعة. أما المشتركة السورية فرح يوسف التي تجذب الجمهور في كل مرة تعتلي فيها خشبة المسرح بصوتها الجميل وثقتها العالية بنفسها وقدرتها على الغناء بالألوان كافة، فاختارت أغنية «لشحد حبّك» للفنانة نجوى كرم وأثبتت أن أداءها اللون الشعبي البلدي لا يقلّ تميزاً عن الطربي، وهذا ما شدد عليه علامة الذي خاطبها قائلا: «أنا سعيد بأننا نكتشف اليوم لوناً غنائياً جديداً بصوتك عبر أغنية للفنانة الحبيبة نجوى كرم}.
كذلك خطفت المشتركة سلمى الرشيد من المغرب الانتباه عندما أدت «ما تصبرنيش» لأم كلثوم، فقال لها علامة: «لا تستطيع فنانات محترفات أداء أغنيات بالطريقة التي أديت بها الليلة»، أما حسن فقال: «أداؤك أفضل من أي مرة سابقة».

حاتم ورامي

حلّ الفنان اللبناني رامي عياش ضيفاً في سهرة الجمعة وقدم وصلات غنائية مع المشتركين، وأشار إلى أنه مرّ بتجربة مماثلة في بداياته وأن المشتركين يمثلون بلادهم بأفضل صورة. أما سهرة السبت فأبدع فيها النجم حاتم العراقي وغنّى أحدث أغنياته ورافقه ابنه قصي حاتم في أداء إحداها، وهو أحد نجوم الموسم الأول من برنامج the Voice (عرض على شاشة MBC1).
على الهامش

عند انتهاء المشتركة السورية فرح يوسف من وصلتها الغنائية، خاطبتها أحلام موجهةً تحية إلى النجمة السورية أصالة ومشيدة بقيمتها الفنية، فقالت فرح: {أصالة على راسي}. ولأن أصالة اتخذت منذ بداية الثورة السورية موقفاً ضد النظام السوري، فتح مؤيدو الأخير حرباً جهنميّة على فرح عبر مواقع التواصل الاجتماعي. فهل ينعكس ذلك سلباً عليها؟

  حمل الخبر
  إطبع الموضوع
التعليقات
الإسم
البريد الإلكتروني
1 - إسم صديقك
1 - البريد الالكتروني لصديقك
2 - إسم صديقك
2 - البريد الالكتروني لصديقك
3 - إسم صديقك
3 - البريد الالكتروني لصديقك


Connect