«المالية»: نحن المدير المالي للدولة لا «تجوري» للصرف

أكد وزير المالية د. نايف الحجرف أن الوزارة ليست «تجوري» يفتح ويُصرف منه متى ما أرادت الجهات الحكومية، بل هي المدير المالي للدولة، مطالباً تلك الجهات بضرورة العمل مع الوزارة، «فنحن وأنتم مسؤولون عن الجميع، والكل مسؤول عن دوره».

وشدد الحجرف، خلال الملتقى الذي عقدته الوزارة أمس، للمرة الأولى، بحضور الجهات الحكومية المختصة بإعداد ميزانية الدولة، على أن «التعاون مع جهاز المراقبين الماليين ليس خياراً، بل هو لازم، وأن قرار مجلس الوزراء 1071 واجب على الجميع، وغير قابل للاجتهاد».

ودعا إلى الاستمرار في معالجة مواطن الهدر بالميزانية، بما يكفل حق المواطنين والأجيال القادمة، ومواصلة الخطوات الإصلاحية الجادة للموازنة العامة للدولة عبر الالتزام بتطبيق تعميم قواعد إعداد الميزانية وفق الأسقف المحددة، وضبط الإنفاق، وتقديم الميزانيات في مواعيدها المحددة، مع مراعاة معالجة ملاحظات ديوان المحاسبة ومجلس الأمة، تنفيذاً لقرار مجلس الوزراء 1071.