حماد يحمل وزير الصحة مسئولية تحرش «طبيب مزيف» لمواطنة

  • 12-09-2018 | 15:10

أعرب النائب سعدون حماد عن استيائه الشديد لما حدث لاحد المواطنات اثناء مراجعتها لعيادة بإحدى المستشفيات الخاصة والشهيرة، كانت تعاني من مشاكل في الاذن وصداع شديد، وتفاجأت عند دخولها على الطبيب المزيف بقيامه بالتحسس على جسدها بدلاً من فحصها والقيام بعمله.

واضاف حماد في سرده للواقعة أن الحادثة دفعت المواطنة للصراخ والخروج من الغرفة فوراً لتتجه الى سيارتها، وقيام الطبيب المزيف بملاحقتها وإعطائها رقم هاتفه الخاص، وعلى اثرها وتوجهت الى المخفر لتسجل قضية "هتك عرض بالحيلة"، مشيرا الى أنه تبين بعد استدعائه للتحقيق بانه هندي الجنسية ومن مواليد سنة 1981م ويعمل بوظيفة عامل لدى احدى المطاعم بمنطقة جليب الشيوخ وتم تحويلة الى النيابة العامة.

وطالب الوزير الصباح باتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاه الطبيب المزيف وتجاه المستشفى المشارك في تلك الواقعة، متسائلا كيف لتلك المستشفى ان تسمح لشخص بالعمل لديها وفحص المرضى وذلك دون حصوله على ترخيص لمزاولة المهن الطبية ودون موافقة وزارة الصحة على عمله لديها، قائلاً "أين دور ورقابة وزارة الصحة على تلك المستشفيات؟".

واكد انه على وزير الصحة تحمل المسؤولية كاملة تجاه تلك الواقعة وعليه البدء فوراً بتنظيف جميع المستشفيات الحكومة والخاصة من كافة الأطباء المزورين والمزيفين، مؤكداً بأننا لن نقبل ابداً بهذا الإهمال الشديد والاستهتار والعبث بأرواح المواطنين، وإذا كان الوزير غير قادر على إدارة وزارة الصحة فليقدم استقالته فوراً.