«تويتر» تواصل حملتها وتطلق الإصدار الخفيف في 21 دولة جديدة

  • 18-08-2018

بعد حملة حذف الحسابات الكبيرة، التي قامت بها شركة تويتر، والتي وصلت الى نحو 70 مليون حساب، أعلنت الشركة عن خطوات جديدة ستتخذها تجاه الحسابات التي تخالف سياسة الاستخدام على الشبكة، والتي كانت قد نجت من الإيقاف أو الحظر، خلال الحملة على الحسابات المخالفة والوهمية.

وستتخذ «تويتر» إجراءات شديدة لإبقاء الشبكة آمنة للمستخدمين، بحسب تغريدة لها، مضيفةً أن هناك بعض المستخدمين الذين قاموا بإنشاء حسابات جديدة أو التعامل بطريقة ملتوية لاستخدام الشبكة، ولذلك ستقوم بالإجراءات القادمة لإيقافهم.

وضمن حملتها الشرسة للحفاظ على سلامة بيئة «تويتر»، قامت الشركة بتغيير كبير لسياسة الاستخدام، لا سيما استخدام تطبيق واجهة المستخدم API. وكان أحد المتضررين تطبيق Tweetbot، الذي يعتبر من أشهر تطبيقات الطرف الثالث التي تستخدم «تويتر»، لكن يبدو أن نهاية التطبيق ستكون قريبة مع تجديد سياسة استخدام API، وفرض بعض الصعوبات على الخدمات.

وسيتوقف التحديث التلقائي للصفحة الرئيسية مباشرة، والذي يعتبر من أهم المزايا لهذا التطبيق، لكنها ستتحدث كل دقيقة أو دقيقتين، بدلاً من ذلك. كما أن الإشعارات الخاصة بالرسائل والتعليقات سيتم تأجيلها لعدة دقائق، وهو ما يعني ظهورها متأخرة، مقارنة مع الوقت الفعلي. كما أن الإشعارات الخاصة بالإعجاب، إعادة التغريد، الاقتباس والتغريد، والمتابعة سيتم إلغاؤها بشكل كامل، مما يعني أن التطبيق لن يظهر أي تلميح عند متابعة شخص أو إعادة تغريد إحدى التغريدات، مما يفقد ايضاً اهم مزايا هذا التطبيق.

أعلنت شركة تويتر إطلاق الإصدار الخفيف «تويتر لايت» إلى 21 دولة جديدة، ولقد تم تصميم هذا الإصدار لمساعدة من يمتلكون أجهزة ذات اتصال بطيء على استخدام «تويتر»، مع توفير كمية البيانات التي قد يستهلكها التطبيق الرئيسي.

وقد تم إطلاق هذا الإصدار في 25 دولة من قبل. والآن، أصبح متاحاً أيضاً في 21 دولة أخرى وهي: الأرجنتين وبيلاروسيا وجمهورية الدومينيكان وغانا وغواتيمالا وهندوراس والهند وإندونيسيا والأردن وكينيا ولبنان والمغرب ونيكاراغوا وباراغواي ورومانيا وتركيا وأوغندا وأوكرانيا وأوروغواي واليمن وزمبابوي.

وبذلك يرتفع العدد الإجمالي إلى 46 دولة، بما في ذلك الجزائر وبنغلاديش وبوليفيا والبرازيل وشيلي وكولومبيا وكوستاريكا والإكوادور ومصر وكازاخستان والمكسيك وماليزيا ونيجيريا ونيبال وبنما وبيرو والفلبين وصربيا والسلفادور وجنوب إفريقيا وتايلاند وتونس وتنزانيا وفنزويلا.

وتهدف هذه النسخة إلى توسيع مجموعة ميزات التطبيق للتأكد من عدم استبعاد بعض المستخدمين من أهم ميزات «تويتر». فعلى سبيل المثال، يمكن للمستخدمين حفظ التغريدات لرؤيتها في وقت لاحق، عندما يصبح اتصال الانترنت أفضل.