ثقافات

الشاعرة نسرين كمال: «الحرية» هي الشرع الأعلى والبداية التي لا نهاية لها

20-01-2017
نسرين كمال شاعرة لبنانية شابة ترسم الكلمات ألواناً من الحياة بعضها قاتم وبعضها مشرق، من دون أن تنسى أنها امرأة تقدّس الحب والعطاء، ترى وجهها تارة ويغيب تارة أخرى في وجوه الآخرين من خلال مقاسمتهم معاناتهم وإشكالياتهم. آمنت بالشعر وسيلة تعبر بها إلى أعماق الذات لسبر كنهها وأسرارها، وتسير أبعد من هذا الجسد، بحثاً عن اكتمال رؤيتها وشخصيتها وشمولية تعابيرها وصورها الشعرية. مشاغبة هي، معاكسة، تندفع في مغامرة اكتشاف وجوه الآخرين وسماتهم وتستلهم من بعض ملامحها صوراً شعرية تدفعها إلى التأمل في هذا الإنسان الذي هو نبع لا ينضب من المشاعر، وفي الوقت نفسه يشبه البئر التي لا يمكن بلوغ أعماقها. راكمت نسرين كمال ثقافتها من مطالعة أعمال كبار الشعراء من لبنانيين وعرب وأجانب، فاكتسبت بلاغة وقوة في صياغة العبارة الشعرية، ما سمح لها بالجمع بين الأضداد في إطار ينبض قوّة في متن القصيدة من دون أن تشكل دهشة واستغراباً لدى القارئ، لانسيابها الجميل واستخدامها رموزاً لوصف مكنونات النفس. حول تجربتها الشعرية ورؤيتها نتاج الشعراء الشباب ومستقبلهم، كان الحوار التالي معها.
1 - 10 من 7090
set
/channels/tawabel_educ
ثقافات