صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4147

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

مهرجان الموسيقى الدولي الـ 22 يحتفي بمسيرة الملحن أنور عبدالله

المرزوق والماس والمطرف يتغنون بأبرز أعماله على مسرح عبدالحسين عبدالرضا

يحتفي مهرجان الموسيقى الدولي برحلة الملحن القدير أنور عبدالله خلال حفل الافتتاح.

يكرم مهرجان الموسيقى الدولي الـ22، الذي يقام برعاية وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب محمد الجبري، الملحن القدير أنور عبدالله، ويقيم المجلس الوطني الدورة الجديدة من المهرجان من 23 إلى 28 الجاري، على مسرح عبدالحسين عبدالرضا بمنطقة السالمية.

ويحرص المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب على إقامة مهرجان الموسيقى الدولي في يونيو من كل عام، تزامنا مع الاحتفال بيوم الموسيقى العالمي، لإبراز التراث الموسيقي الكويتي والمحافظة عليه في ذاكرة الجيل الجديد، وكذلك عرض الإبداعات الموسيقية العربية والأجنبية، وقد أقيم المهرجان الأول عام 1998.

وسيفتتح المهرجان هذا العام بليلة غنائية طربية في السابعة والنصف مساء الأحد 23 يونيو على خشبة مسرح عبدالحسين عبدالرضا، بقيادة المايسترو أحمد حمدان، ومشاركة عدد من المطربين الشباب، وهم فواز المرزوق وعادل الماس ومطرف المطرف، الذين سيتغنون بأعمال من ألحان القدير أنور عبدالله.

ومن هذه الأعمال «يكفيك انك شفتها» كلمات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وأغنية «غيب وأنا غيب» كلمات الشهيد الشيخ فهد الأحمد، و«يا نور عيني» كلمات الشاعر طلال السعيد، و«محال» و«تناظر الساعة» و«قول عني» كلمات الشاعر عبداللطيف البناي، و«وش ذكرك» كلمات الشاعر خالد البذال، و«يجي منك اكثر» كلمات الشاعر خالد المريخي، وسيشهد حفل التكريم مفاجأة غنائية لصوت نسائي واعد، سيكون له شأن في الساحة الغنائية الكويتية والخليجية.

وسيتم عرض فيلم تسجيلي عن الملحن المخضرم خلال فقرات حفل الافتتاح، الذي تتصدى لتقديمه الإعلامية القديرة امل عبدالله، لتسليط الضوء على أهم المحطات في مشوار عبدالله، لاسيما انه أحد أهم صناع الأغنية الكويتية، وقدم للمشهد الفني العديد من الأعمال المميزة والمواهب الشابة ومازال حريصا على ذلك.

الجدير بالذكر أن الملحن القدير أنور عبدالله لقبته الصحافة الكويتية بـ«شيخ الملحنين الخليجيين»، وهو حاصل على بكالوريوس المعهد العالي للفنون الموسيقية، وعمل أستاذا للموسيقى في المعهد العالي للفنون المسرحية، ولحن الكثير من الأعمال العاطفية والوطنية، وهو مكتشف أصوات عدة كالمطربة الإماراتية أحلام وغيرها.

كما تعاون مع قامات عالية، مثل المطرب القدير عبدالكريم عبدالقادر وفنان العرب محمد عبده وعبدالله الرويشد ونبيل شعيل ونوال وعبدالمجيد عبدالله وراشد الماجد والمطربة الراحلة رباب، التي تغنت بأول لحن غنائي له من خلال مقدمة المسلسل التراثي «الغرباء».

وعلى صعيد الأغاني الوطنية، قدم الملحن المخضرم لتلفزيون الكويت اغنية «يا أمنا الكويت»، كلمات الشاعرة الشيخة د. سعاد الصباح، ومن الحانه، وغناء المطربة دلال والمطرب عبدالله طارق، وهما من الأصوات الشابة الواعدة، إلى جانب أغنية أخرى بعنوان «علم بلادي» كلمات الشاعر يوسف ناصر، وغناء مجموعة كورال، وقد طرحا خلال فبراير الماضي بالتزامن مع الاحتفالات الوطنية.

صوت نسائي واعد يشارك في حفل الافتتاح