صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4173

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

تورونتو يتقدم وبوسطن يقترب وأوكلاهوما يعود

  • 21-04-2019

حقق تورونتو رابتورز فوزه الثاني تواليا في ثلاث مباريات على أورلاندو ماجيك، ليتقدم عليه في الدور الأول للأدوار الاقصائية "بلاي أوف" من دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، بينما اقترب بوسطن سلتيكس من الدور المقبل، بفوز ثالث على إنديانا بايسرز.

وفي مباريات أمس الأول، انتزع تورونتو فوزا ثمينا بنتيجة 98-93 في المباراة الأولى على ملعب أورلاندو ضمن هذه السلسلة، ليتقدم 2-1 بعد تأخره في انطلاقها صفر-1. وضمن المنطقة الشرقية أيضا، صنع بوسطن فارقا مريحا مع إنديانا بفوزه في إنديانابوليس 104-96، ليصبح على بعد فوز واحد فقط من بلوغ الدور المقبل (نصف نهائي المنطقة)، بينما قلص أوكلاهوما سيتي ثاندر الفارق مع بورتلاند بلايزرز الى مباراة واحدة، بتحقيقه الفوز الأول له في هذه السلسلة، وبنتيجة 120-108.

في المباراة الأولى، يدين تورونتو بفوزه الى لاعبه الكاميروني باسكال سياكام الذي سجل 30 نقطة هي الأعلى له خلال مسيرته في الـ "بلاي أوف"، وأضاف 11 متابعة، ولم يرتكب أي خطأ في التمرير طوال اللقاء.

وبنتيجة المباراة، عوّض فريق المدينة الكندية خسارته المباراة الأولى في هذه السلسلة على أرضه، وانتزع فوزا ثمينا في أول لقاء من اثنين على التوالي سيستضيفهما ملعب ماجيك "آمواي أرينا".

وعلى ملعب إنديانا، هدد المضيف هيمنة بوسطن سلتيكس على سلسلتهما في بلاي أوف المنطقة الشرقية، قبل أن يستسلم في نهاية المطاف أمام فريق كايري إيرفينغ وجايلن براون.

ودخل بوسطن المباراة في إنديانا متقدما بنتيجة 2-صفر، بعد فوزه في المباراتين الأوليين على أرضه، وبدا في طريقه الى فوز سهل بعدما حسم الربع الأول لمصلحته 41-28. لكن أورلاند عاد تدريجا، وتمكن من إنهاء الربع الثاني لصالحه 33-18، قبل أن يتفوق بوسطن مجددا في الثالث 21-12، وينتهي الربع الأخير متقاربا 24-23 لصالح الضيوف.

وكانت بداية الربع الثالث الأفضل بالنسبة الى إنديانا، وتمكن خلالها من التقدم بفارق خمس نقاط، بعدما كان بوسطن قد صنع فارق 15 نقطة في مطلع الربع الثاني، لكن خبرة الأخير (صاحب الرقم القياسي في عدد ألقاب الدوري مع 17) كانت حاسمة في تمكنه من العودة للمباراة والفوز، لاسيما وأنه حال للمباراة الثالثة تواليا، دون بلوغ انديانا عتبة الـ100 نقطة.

وتولى إيرفينغ زمام المبادرة لمصلحة بوسطن في اللحظات الأخيرة، اذ سجل 11 نقطة من أصل النقاط الـ16 الأخيرة لفريقه. وأنهى النجم البالغ من العمر 27 عاما، المباراة مع 19 نقطة وخمس متابعات و10 تمريرات حاسمة، بينما كان زميله الشاب جايلن براون (22 عاما) أفضل مسجل لفريقه مع 23 نقطة، أضاف إليها سبع متابعات.

أوكلاهوما يهزم بورتلاند

وضمن المنطقة الغربية، استغل أوكلاهوما سيتي ثاندر انتقال السلسلة الى أرضه، ليحقق فوزه الأول عليه وبفارق 12 نقطة.

ويدين أوكلاهوما بالفوز الى نجمه راسل وستبروك الذي أنهى المباراة مع 33 نقطة وخمس متابعات و11 تمريرة حاسمة، بينما أضاف زميله بول جورج 22 نقطة وست متابعات وست تمريرات حاسمة. في المقابل، كان داميان ليلارد الأفضل مع 32 نقطة وأربع متابعات وست تمريرات حاسمة.

وكان أوكلاهوما الأفضل على مدى مراحل المباراة، باستثناء لحظات في الربع الأول والثاني تمكن فيهما بورتلاند من التقدم بفارق لم يتجاوز نقطتين.