صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4072

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

وقف تداول «الإثمار - البحرينية» بعد خسارة 99.18% من رأسمالها!

أعلنت نتائجها قبل شهر وظلت تتداول في السوق دون إيقافها

في سابقة هي الأولى من نوعها، تقف الجهات الرقابية حائرة أمام إحدى الأزمات غير المسبوقة، المتمثلة في خسارة شركة الإثمار القابضة «البحرينية» نحو 99 في المئة من رأسمالها، وفقا للبيانات المالية لعام 2018.

مبعث الأزمة أن الشركة أعلنت بياناتها المالية قبل شهر، من دون أن يتم توضيح نسبة خسارة رأس المال، مما أثار درجة عالية من الغموض لدى المتعاملين.

وتساءلت مصادر: كيف تم ترك شركة الإثمار تتداول في السوق، رغم إعلان نتائجها المالية قبل شهر وهي خاسرة لـ 99 في المئة في المئة من رأسمالها، حسبما أعلنت أمس، فكان الإفصاح المستحق أن يكون وقف التداول بالتزامن مع إعلان النتائج المالية قبل شهر وليس أمس؟

ووفق مصادر مطلعة، سيتم فتح تحقيق موسع وكبير من جانب هيئة أسواق المال في أزمة شركة الإثمار حول كيفية ترك أسهم الشركة تتداول، رغم التأكيد في ميزانياتها أنها خسرت وتخطت النسب القانونية. ومن المستفيد خلال تلك الفترة ومن باع أسهمه وتخلص منها على حساب صغار المستثمرين، وما موقف المساهمين الذين اشتروا أسهما خلال الأيام الماضية التي سبقت إعلان الشركة عن خسائر تتخطى 99 في المئة من رأسمالها، ومن الذي استفاد وسيّل أسهمه طوال تلك الفترة الماضية؟

وأفادت المصادر لـ «الجريدة» بأن الشركة عليها مسؤولية أخلاقية وقانونية، حيث إنه كان يجب أن تبادر بطلب وقف السهم، ولم تفعل، مؤكدا أن هذا الأمر لا يعفي هيئة الأسواق والجهات الرقابية في سوق الكويت من مسؤولية حماية المساهمين والمستثمرين الذين استمروا في شراء وبيع السهم، رغم المخالفة الجسيمة بتداول أسهم الشركة رغم تعدي خسارتها 75 في المئة.

في سياق متصل، طرحت مصادر قانونية جملة استفسارات عما إذا كانت أي جهة هي التي ستعوض المستثمرين الذين يستثمرون تحت غطاء من الثقة في القوانين والتعليمات والالتزام بتطبيقها على جميع الشركات.

وتشير المصادر إلى أن أخطاء استمرار تداول أسهم الشركة ليس للمساهم أي إثم فيه، حيث إنه لا يملك قرار وقف السهم من التداول.

يذكر أن شركة الإثمار أول شركة في تاريخ البورصة تعلن تحقيق خسارة 99.18 في المئة من رأس المال، وتبقى أسهمها في التداول حتى يوم الإعلان عن البيانات المالية السنوية للعام الماضي.

وتم أمس فقط الإعلان رسميا عن وقف التداول على أسهم شركة الإثمار القابضة (الإثمار)، بناء على إفصاح الشركة الذي يفيد ببلوغ نسبة خسائر الشركة المتراكمة 99 في المئة، وذلك تطبيقا للفقرة 8 من المادة 9-8-2 من كتاب قواعد البورصة التي تفيد بأنه في حال تحقيق الشركة المدرجة خسائر متراكمة تصل الى 75 في المئة أو أكثر من رأسمال الشركة للبورصة القيام بوقف التداول في أسهم الشركة المدرجة.

تجدر الإشارة الى أن شركة الإثمار القابضة شركة مساهمة مدرجة في بورصة البحرين كسوق أساسي وأوّلي، ومدرجة في بورصة الكويت، ويبلغ رأسمال الشركة المدفوع 757.688 مليون دينار ومملوكة بنسبة 26 في المئة لشركة دار المال الإسلامي القابضة والشركة الإسلامية للاستثمار الخليجي بنسبة 19.60 في المئة.