صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4127

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

يوروبا ليغ: ثلاثية لأرسنال وتشلسي ورباعية لانتر نحو ثمن النهائي

  • 22-02-2019 | 01:50
  • المصدر
  • AFP

عوض أرسنال الإنكليزي خيبة خسارته على أرض باتي بوريسوف البيلاروسي وفاز عليه 3-صفر الخميس، في إياب دور الـ32 من الدوري الأوروبي في كرة القدم، في مباراة شهدت عودة نجمه الألماني مسعود أوزيل، فيما بلغ مواطنه تشلسي الذي يعاني الأمرين محلياً وانتر الايطالي المُبعد عنه قائده السابق ماورو إيكاردي ثمن النهائي.

وبعد خسارته ذهاباً بهدف، سجل أرسنال ثلاثية على ملعب الإمارات حملت توقيع زخار فولكوف (4 خطأ في مرمى فريقه) والمدافعين الألماني شكودران مصطفي (39) واليوناني سقراطيس باباستاتوبولوس (60)، ليبلغ ثمن النهائي.

وسيطر أرسنال على خصمه بنسبة استحواذ بلغت 69% وسدد 22 مرة مقابل 4 لخصمه.

وكان أوزيل (30 عاماً) استهل مباراة واحدة السنة الجديدة بسبب المرض والاصابات ولأسباب «تكتيكية»، علماً بأنه مدد عقده في فبراير 2018 لينال راتباً أسبوعياً بقيمة 350 ألف جنيه استرليني (نحو 486 ألف دولار أميركي).

واستهل اللاعب المعتزل دولياً بعد مونديال روسيا الصيف الماضي على خلفية صورة مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، 13 مباراة فقط من أصل 26 في الدوري هذا الموسم، برغم خوضه 216 مباراة مع أرسنال بعد انضمامه من ريال مدريد مقابل 42 مليون جنيه في 2013.

وقال الإسباني أوناي ايمري مدرب أرسنال بعد المباراة «بعد النتيجة السيئة لمباراة الذهاب، كان واضحاً أننا بحاجة لتقديم مجهود جيد، كان التحدي جيداً اليوم، تعين علينا تسجيل هدفين أو ثلاثة، ركزنا ونحن مستمرون في هذا المسابقة، كان يوماً جميلاً».

وعن مشاركة أوزيل، تابع «إذا استمر بهذه الطريقة سنحتاج اليه في المباريات المقبلة، كأساسي، أو على مقاعد البدلاء، نحتاج لجميع اللاعبين».

بدوره، قال مدرب بوريسوف أليكسي باغا «كان الأمر صعباً علينا، لعب أرسنال جيداً ويستحق التأهل، أنا فخور باللاعبين وبمسارنا، ولو أننا نعود بمرارة الخسارة».

وكرر نابولي الإيطالي فوزه على اف سي زوريخ السويسري 2-صفر (3-1 ذهاباً) بهدفي سيموني فيردي (43) والجزائري آدم وناس (75).

وقال مدربه كارلو أنشيلوتي «حققنا هدفنا بأداء جدي دون مواجهة مشكلات حقيقية، أنا راض لاستعادة لمستنا التهديفية».

وتنفس تشلسي الصعداء بتخطيه مالمو السويدي 3-صفر (2-1 ذهاباً) بأهداف الفرنسي أوليفييه جيرو (55) وروس باركلي من ضربة حرة جميلة (74) وكالوم هادسون-أودوي (18 عاماً) متوجاً مجهوده المميز في المباراة في الدقيقة 84، بعد أن أكمل مالمو المباراة بعشرة لاعبين إثر طرد راسموس بنغتسون (73).

وتعرض تشلسي لخسارات متكررة، آخرها في مسابقة كأس الاتحاد الإنكليزي التي كان يحمل لقبها، على يد ضيفه ووصيفه مانشستر يونايتد صفر-2 الإثنين، بعد سقوطه الكارثي أمام مانشستر سيتي صفر-6 في الدوري.

ويواجه مدربه الإيطالي ماوريتسيو ساري ضغطاً كبيراً، وقد تابع بعض جماهير النادي اللندني حملته عليه الخميس على ملعب ستامفورد بريدج.

وكرر انتر فوزه على رابيد فيينا برباعية (1-صفر ذهاباً) حملت توقيع الأوروغوياني ماتياس فيسينو (11) والمدافع أندريا رانوكيا (18) والكرواتي إيفان بيريشيتش (80) وماتيو بوليتانو (87).

وتابع المباراة في المدرجات قائد انتر السابق الأرجنتيني ماورو ايكاردي والى جانبه زوجته ووكيلة أعماله واندا نارا، وكان النادي نزع شارة القائد عن هدافه الفذ الأسبوع الماضي، في ظل عدم التوصل لتمديد عقده وتقارير حول عدم قدرته على قيادة مجموعة اللاعبين.

وقال رانوكيا بعد الفوز «انتر قدم أداء جيداً، كان الأهم أن نتأهل والطريق لا يزال طويلاً... من الجميل أن تسجل في سان سيرو، وأنا لم العب منذ فترة طويلة، أنا راض عن الأداء».

وقلب زينيت سان بطرسبورغ الروسي خسارته ذهاباً على أرض فنربغشة التركي بهدف إلى تأهل صعب 3-1 في آخر ربع ساعة، حمل توقيع محمد أوزدوييف (4) والإيراني سردار أزمون (37 و76)، مقابل هدف محمد توبال (43).

وعلى غراره، عوض دينامو زغرب الكرواتي تخلفه أمام فيكتوريا بلزن التشيكي 1-2 إلى فوز كبير بثلاثية نظيفة سجلها ميسلاف أورسيتش (15) والنمسوي امير ديلافر (34) وبرونو بتكوفيتش (73).

كما رد سالزبورغ النمسوي خسارته أمام كلوب بروج البلجيكي 1-2 إلى فوز كاسح برباعية نظيفة سجلها كسافر شلاغر (17)، الزامبي الشاب باتسون داكا (29 و43) والاسرائيلي مؤنس دبور (90) ليعوض الأخير اهداره ركلة جزاء مبكرة (11).

وضرب اينتراخت فرانكفورت الألماني بقوة متخطياً شاختار دونيتسك الأوكراني 4-1 بعد تعادلهما 2-2 ذهاباً، سجل للفائز الصربي لوكا يوفيتش (23)، الفرنسي سيباستيان هالر (27 من ركلة جزاء و80) والكرواتي أنتي ريبيتش (88)، وللخاسر البرازيلي جونيور مورايش (64).

وتخطى فالنسيا الإسباني عقبة سلتيك الاسكتلندي مرة جديدة 1-صفر (2-صفر ذهابا) بهدف الفرنسي كيفن غاميرو (70)، بعدما أكمل سلتيك المباراة بعشرة لاعبين إثر طرد الألماني جيريمي توليان في الشوط الأول (37).

وحذا حذوه مواطنه فياريال الذي تعادل مع سبورتينغ البرتغالي 1-1 (1-صفر ذهاباً)، افتتح سبورتنيغ التسجيل عبر برونو فرنانديس (45)، قبل طرد زميله جيفرسون ناسيمنتو (50)، فيما سجل بابلو فورنالس هدف التأهل لفياريال في الدقية 80.

واكتفى بنفيكا البرتغالي بتعادل سلبي مع ضيفه غلطة سراي التركي أوصله إلى ثمن النهائي بعد فوزه ذهاباً 2-1.

وبلغ دينامو كييف الأوكراني ثمن النهائي بفوزه على ضيفه أولمبياكوس اليوناني بهدف الإسباني فران سول (32)، وذلك بعد تعادلهما 2-2 ذهاباً.

وعاد سلافيا براغ التشيكي بفوز كبير من أرض مضيفه غنك البلجيكي 4-1 بعد تعادلهما سلباً في مباراة الذهاب، سجل للفائز فلاديمير كوفال (23) والعاجي ابراهيم تراوريه (53) والمخضرم ميلان شكودا (64 و68)، وللخاسر لياندرو تروسار (10).

وحقق رين الفرنسي نتيجة مميزة بخطفه الفوز من أرض مضيفه ريال بيتيس الإسباني 3-1 بعد تعادلهما 3-3 ذهاباً، سجل لرين الجزائري رامي بن سبعيني (22) وأدريان هونو (30) والسنغالي مبايي نيانغ (90+4) ولبيتيس الأرجنتيين جيوفاني لوسيلسو (41)

وودع باير ليفركوزن خامس الدوري الألماني بتعادل مع ضيفه كراسنودار الروسي 1-1 بعد تعادلهما صفر-صفر ذهاباً، سجل لليفركوزن الشيلي تشارلز آرانغويز (87) ولكراسنودار محمد-شابي سليمانوف (84).

وكان إشبيلية الإسباني، حامل اللقب خمس مرات، أول المتأهلين الأربعاء بتكرار فوزه على لاتسيو الإيطالي 2-صفر (1-صفر ذهاباً).