صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4127

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الكويت يواصل تفوقه على العربي بثنائية

ضمن الجولة الـ 13 من منافسات دوري ڤيڤا، فاز فريق نادي الكويت على نظيره العربي 2- صفر، والنصر على الشباب بالنتيجة ذاتها.

واصل فريق نادي الكويت تصدره لقمة دوري ڤيڤا للدرجة الممتازة لكرة القدم منفردا بفوزه المستحق على العربي بهدفين مقابل لاشيء في المباراة التي جمعتهما مساء أمس على استاد صباح السالم في الجولة الثالثة عشرة من منافسات البطولة، ليرفع الفائز رصيده إلى 30 نقطة في المركز الأول، ويتوقف رصيد الخاسر عند النقطة 22 في المركز الرابع.

وفي مباراة أخرى، فاز النصر على الشباب بالنتيجة ذاتها (2-صفر)، ليرفع العنابي رصيده إلى 16 نقطة ومازال في المركز السادس، بينما تجمد رصيد الشباب عند7 نقاط في المركز قبل الأخير.

فوز مستحق للأبيض

جاء الشوط الأول من مباراة العربي والكويت متوسط المستوى مع أفضلية واضحة للأبيض، الذي سيطر على مجريات الأمور، مع هجمات على استحياء للأخضر، غير أنها لم تمثل خطورة حقيقية على مرمى الحارس مصعب الكندري باستثناء تسديدة أحمد يونس التي تصدى لها الحارس بكفاءة.

ونجح محترف الأبيض التونسي حمزة لحمر في وضع فريقه في المقدمة بالهدف الذي احرزه في الدقيقة 17 بتسديدة متقنة من ركلة حرة مباشرة احتسبها الحكم عبدالله جمالي للمحترف الإيفواري، سكنت الزاوية اليمنى للحارس سليمان عبدالغفور.

تبادل الفريقان الهجمات مع مرور الوقت دون جديد، لينتهي الشوط الأول بتقدم مستحق للكويت بهدف من دون رد.

وفي الشوط الثاني، صعب جمالي من موقف العربي كثيرا حينما اشهر البطاقة الحمراء للمدافع جمعة العنزي بعد حصوله على بطاقتين صفراوين بداعي الخشونة، ليكمل الأخضر اللقاء بعشرة لاعبين فقط ابتداء من الدقيقة 53.

وفي الدقيقة 61 أطلق البديل فيصل زايد رصاصة الرحمة على العربي، بعد أن أحرز الهدف الثاني في أول لمسة له بتسديدة من داخل منطقة الجزاء على يمين عبدالغفور، وتخلى الأخضر عن حذره في الدقائق المتبقية، ليهاجم لكن من دون جدوى، لينتهي اللقاء بفوز الكويت بهدفين من دون رد.

النصر يعود لطريق الانتصارات

وفي مباراة النصر والشباب عاد العنابي إلى طريق الانتصارات مجددا بعد الفوز على منافسه بثنائية سجلها الكاميروني توندي (53، و73).

واستطاع الشباب أن يحقق الأفضلية في الشوط الأول على صعيد الفرص عن طريق منور المطيري، ومحمد زنيفر، إلا ان أصحاب الأرض فريق النصر تداركوا الوضع وبادلوا ابناء الضيوف الهجمات، لكن من دون خطورة.

وفي الشوط الثاني دخل النصر بصورة أفضل ليدرك التقدم عن طريق بابا توندي الذي حول عرضية محمد خالد في شباك عمار البلوشي، وبعد تبادل الهجمات بين الفريقين أضاف توندي الهدف الثاني 73.