صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4048

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الأبيض في مواجهة غامضة أمام ذوب آهن بأصفهان

● عبدالله: المواجهة صعبة ولا نعاني الضغوط

يلتقي عند السادسة والنصف من مساء اليوم فريق الكويت لكرة القدم مع نظيره ذوب آهن اصفهان في إيران، ضمن التصفيات التأهيلية لدوري أبطال آسيا والتي تقام من مباراة واحدة بنظام خروج المغلوب.

يدخل فريق الكويت لكرة القدم ثاني جولات الملحق المؤهل لدوري أبطال آسيا، وذلك عندما يحل ضيفاً على ذوب آهن أصفهان الإيراني على استاد فولاذ شهر عند السادسة والنصف من مساء اليوم.

ويتطلع الأبيض إلى استكمال مشواره الصعب، الذي بدأه بالفوز على الوحدات الأردني في العاصمة عمان الأسبوع الماضي، حيث يفصله عن التأهل مواجهة الفريق الإيراني، والغرافة القطري في 19 الجاري، كما يتطلع إلى كسر الهيمنة الإيرانية في مواجهات الفرق الكويتية، التي لم تتمكن من تحقيق أي فوز على الأراضي الإيرانية.

وتعتبر مواجهة القادسية في دوري أبطال آسيا عام 2006 أمام فريق فولاذ الإيراني هي الأخيرة على صعيد الأندية، إذ خسر الأصفر هناك بسداسية نظيفة، وحقق الفوز في مباراة العودة بهدفين من دون رد.

ووصل الكويت، أمس الأول، إلى مدينة أصفهان الإيرانية، "340 كم" شمال العاصمة طهران، على متن طائرة خاصة، وخاض تدريبا خفيفا على الملعب الفرعي لصاحب الاستضافة، في حين شهد يوم أمس التدريب الرئيسي على ملعب المباراة "استاد فولاذ شهر" والذي يتسع لـ 25 ألف متفرج.

وبدت المعنويات مرتفعة في صفوف الكويت في ظل اكتمال صفوف اللاعبين باستثناء عبدالله البريكي، نظرا لظروف عمله، وعدم وجود أي عوائق في رحلتهم إلى أصفهان، الأمر الذي منح الجهاز الفني بقيادة محمد عبدالله أريحية كبيرة.

في المقابل، عول أصحاب الأرض، الفريق الإيراني، على فتح مدرجات ملعب المباراة بالمجان من أجل جذب الجماهير لدعم ذوب آهن.

توليفة ثابتة

ومن خلال تدريبات الأبيض، فإن الجهاز الفني للكويت لن يغامر بإجراء تبديلات كثيرة على توليفة الفريق التي خاضت المباراة الأولى أمام الوحدات، مع إمكانية منح مهام جديدة لبعض اللاعبين لاسيما فيما يخص الدعم الهجومي.

وطالب عبدالله اللاعبين بالتركيز في كل أوقات اللقاء، مشيرا إلى أن عامل الأرض والجمهور سيكون في مصلحة المنافس، كما طالب بضرورة استغلال الفرص من أجل إجهاض أي طموح لأصحاب الأرض في المباراة.

وتضم توليفة الكويت لمواجهة الفريق الإيراني حميد القلاف في حراسة المرمى، وفي الدفاع حميد ميدو، وفهد الهاجري، وحسين حاكم، وسامي الصانع، وفي الوسط عصام العدوة، وطلال الفاضل، وشريدة الشريدة، على أن يتواجد فيصل زايد وجمعة سعيد على الأطراف، وفي المقدمة يعقوب الطراروة.

ويتطلع الكويت إلى استقصاء حالة الفريق الإيراني في بداية المباراة، لاسيما أن المعلومات المتوافرة عن الفريق بوجوده في المركز 14 بالدروي الإيراني غير كافية للمغامرة الهجومية في البداية.

وستكون القوة الهجومية للكويت متمركزة في الأطراف بوجود جمعة سعيد، وفيصل زايد، ومنحهما حرية الحركة داخل العمق الهجومي، على أن يعاونهما إضافة، إلى يعقوب الطراروة، كل من حميد ميدو، وطلال فاضل، وكذلك سامي الصانع.

ويحتفظ الأبيض بورقة البرازيلي لوكاس على مقاعد البدلاء، إلى جانب طلال جازع، وفهد حمود، وشاهين الخميس، في حين لم يسجل التونسي حمزة لحمر، ومشاري غنام في القائمة الآسيوية مع الفريق.

صورة مغايرة

في المقابل، يأمل الفريق الإيراني الظهور بصورة مغايرة في ظل ابتعاده عن أجواء المنافسة في الموسم الحالي، ووجوده بين الفرق المهددة بالهبوط من الدوري الممتاز.

واختتم ذوب آهن الموسم الماضي في مركز الوصافة، وهو ما أهله للوجود في الملحق الآسيوي.

يذكر أن المرحلة الإقصائية المقبلة في ملحق دوري الأبطال تشهد منح 8 بطاقات مباشرة لدوري الأبطال.

عبدالله: المواجهة صعبة ولا نعاني الضغوط

أكد مدرب الكويت لكرة القدم محمد عبدالله أن فريقه في مهمة صعبة بملحق دوري أبطال آسيا، من أجل بلوغ دوري المجموعات، مشيرا إلى أن مواجهة ذوب آهن المقررة بينهما اليوم لن تكون سهلة.

وقال عبدالله، في المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس، إن فريقه لا يعاني ضغوطا قبل المواجهة الإيرانية، مشيرا إلى أن عامل الجمهور قد يمثل ضغطا على صاحب الأرض وليس على فريقه.

وأضاف أن الصورة فيما يخص الفريق الإيراني تبدو مكتملة، في ظل تواجد عناصر مميزة من اللاعبين المحترفين أو المحليين، مؤكدا ثقته بفريقه وقدرته على التقدم نحو دوري أبطال آسيا.

ووعد مدرب الكويت بتقديم مباراة جميلة تليق بسمعة الكرة الكويتية والفريق الأبيض، معربا عن رضاه عن استعدادات الأبيض للملحق الآسيوي، وجاهزية اللاعبين وحماسهم للمواجهة.

من جانبه، قال لاعب الكويت حسين حاكم، الذي تواجد في المؤتمر، إن التفوق الإيراني على مستوى المواجهات الكويتية يؤكد أن المباراة لن تكون سهلة، مضيفا أن الأبيض يتسلح بالروح والرغبة في الوصول الى دوري المجموعات.

وشدد حاكم على جاهزية الكويت، وقدرة اللاعبين على مواجهة الجماهير الغفيرة المتوقع أن توجد في المباراة.

الفريق خاض التدريبات بمعنويات مرتفعة وصفوف مكتملة