صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4044

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

تايلور شيلينغ تخطف الأنظار في افتتاح فيلم الرعب «The Prodigy»

  • 11-02-2019

حرصت النجمة الأميركية تايلور شيلينغ على حضور العرض الخاص لفيلمها الجديد The Prodigy في نيويورك بالولايات المتحدة الأميركية، حيث ركزت عدسات المصورين عليها منذ اللحظة الأولى لوصولها لمكان العرض.

وتمكنت النجمة من لفت الأنظار، عندما ظهرت مرتدية فستانا قصيرا جمع اللونين الأبيض والأسود، وهو واحد من أرقي تصميمات دار أزياء Alexis Mabille الذي يعد واحدا من أكثر دور الأزياء المقربة لنجمات "هوليوود".

فيلم The Prodigy من إخراج نيكولاس مكارثي، وتأليف جيف بوهلر، ومن بطولة تايلور شيلينغ، بريتاني ألن، كول فيور، جاكسون روبرت، بيتر موني، أولونيكي أديليي، ديفيد كولسميث، مايكل دايسون، بايرون أبالوس وتدور قصته حول شعور الأم بالقلق بسبب سلوكها المزعج مع طفلها الذي يزعجها، وتعتقد أن شيئًا خارقًا قد يؤثر عليه.

وتعد تايلور واحدة من أبرز نجمات "هوليوود"، حيث ولدت في مدينة بوسطن الأميركية لأم تعمل إدارية بجامعة MIT وأب يعمل نائبًا عاما للولاية.

وأحبت شيلينغ التمثيل منذ صغرها، حيث كانت تتابع بشكل دائم المسلسل الطبي الشهير ER ودائمًا ما تقوم بتقليد تمثيل أبطاله أمام أصدقائها في المدرسة، وأثناء المرحلة الإعدادية التحقت شيلينغ بفريق التمثيل بالمدرسة، كما درست الفن والأدب أثناء دراستها الجامعية.

وبدأت شيلينغ حياتها الفنية في عام 2007 عندما شاركت في دور صغير بفيلم Dark Matter، لكن أداءها اللافت للأنظار جعلها محط أنظار المخرجين والمنتجين، الأمر الذي جعلها تنال دورا رئيسا في مسلسل Mercy عام 2009، كما شاركت في بطولة فيلم Argo أمام النجم بن أفليك عام 2012.

ويعتبر مسلسل Orange is the New Black من أشهر أعمال تايلور شيلينغ، حيث ترشّح هذا المسلسل الناجح الذي عرضته شبكة Netflix للعديد من الجوائز بما فيها جائزة خيار الجمهور لأفضل مسلسل يُبثّ عبر شبكة الإنترنت وجائزة نقابة المؤلفين الأميركيين عن أفضل مسلسل جديد وأفضل مسلسل كوميدي، فضلا عن عدد من الترشيحات والجوائز التي نالها المسلسل ضمن جوائز "إيمي".

وقامت بدور البطولة الممثلة شيلينغ في دور بايبر، خريجة كلية "سميث"، التي تتسبب علاقتها مع صديقة عمرها أليكس تاجرة المخدرات (وتلعب دورها لورا بريبن) باعتقالها وإيداعها في سجن للنساء لعام كامل، تهجر بايبر خطيبها لاري (الذى يقوم بدوره جيسن بيجز) لتقضي فترة العقوبة بالسجن مع مجموعة من النساء غريبات الأطوار، لكنهن كن صريحات في حديثهن، حيث إن لكل منهن قصة فريدة وأساليب مشوّقة للتأقلم مع الحياة في السجن.