صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4096

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«هيئة الاتصالات» تتحول من رقابية إلى «تنفيذية»

«المواصلات» أسندت إليها إدارة الوصلات الدولية لكابلات الإنترنت بين الكويت والعالم

علمت "الجريدة"، من مصادرها، أن وزارة المواصلات أنهت جميع الإجراءات القانونية والإدارية الخاصة بنقل إدارة الوصلات الدولية، التابعة لقطاع الخدمات الدولية، إلى الهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات، مما يترتب عليه تحول الهيئة من جهة رقابية إلى تنفيذية.

وكشفت المصادر أن الهيئة أتمت، من جانبها، جميع الترتيبات النهائية اللازمة لتسلم مهام هذه الإدارة الحيوية، التي كانت تعتبر عصباً رئيسياً لآلية عمل الوزارة خلال السنوات الماضية، لاسيما أنها مسؤولة عن كابلات الربط الدولي للإنترنت بين الكويت وجميع دول العالم، كما تزود شركات الإنترنت الرئيسية بدوائر الربط لمختلف الدول.

وأضافت أن هذه الإدارة مسؤولة كذلك عن تنفيذ وصيانة المشاريع الخاصة بالألياف الضوئية والإشراف عليها بين المقاسم كوصلات محلية، والربط مع المقاسم الدولية كوصلات خارجية، مؤكدة أنها تعد من أعلى إدارات الوزارة تحقيقاً للإيرادات السنوية التي تدخل في خزينة الدولة مقابل الخدمات التي تقدمها للجمهور، إذ يتجاوز إجمالي دخلها أكثر من 30 مليون دينار سنوياً.

ولفتت إلى أن "الاتصالات" أنهت كذلك إجراءات نقل موظفي الإدارة، وعددهم 50، للعمل في الهيئة، وذلك بعد إجراء مقابلات معهم، لبدء مهامهم الجديدة فعلياً قريباً.

وأكدت المصادر أن نقل هذه الإدارة من "المواصلات" إلى الهيئة لم يكن الأول من نوعه، إذ كانت سبقته خطوات مماثلة، تمثلت في نقل إدارة الترددات بموظفيها أيضاً، ونقل تبعية نطاقات الأرقام وخدمة "800"، مبينة أنه بموجب هذه الخطوة ستبقى الوزارة معنية بقطاعات وإدارات محدودة.

الإدارة الأعلى تحقيقاً للإيرادات السنوية في الوزارة بمعدل يتجاوز 30 مليون دينار