صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4096

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«كورال القاهرة» قدَّم أسلوباً خاصاً في الأغاني التراثية

«أغاني بالعربي» أمسية لأعمال المبدع الراحل سيد درويش

أحيا "كورال القاهرة الاحتفالي" حفلا غنائيا، قدَّم من خلاله أسلوباً خاصاً في الأغاني التراثية، على خشبة مسرح عبدالحسين عبدالرضا، ضمن مهرجان القرين الثقافي الـ 25.

تقدم الحضور الأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب م. علي اليوحة، والأمين العام المساعد لقطاع الفنون د. بدر الدويش، والسفير المصري لدى الكويت طارق القوني.

انطلق الحفل بأغنية بعنوان "طلعت يامحلا نورها"، من كلمات بديع خيري، وألحان سيد درويش، والتي تفاعل الجمهور مع إحساسها الدافئ والراقي.

عقب ذلك، ألقى قائد الكورال المايسترو ناير ناجي كلمة، قال فيها: "نحن سعداء بوجودنا لأول مرة مع الجمهور في الكويت، وبرنامج الحفل بعنوان (أغاني بالعربي)، نقدم من خلاله أمسية لأعمال المبدع الراحل سيد درويش، وهو مشروع بدأ في عام 2008".

وأشار إلى أنه أخذ أغاني درويش وأضاف إليها الهارموني والأصوات المختلفة، حتى يستطيع تقديمها للمجتمع الأوروبي، ويسمع "موسيقانا الشرقية والعربية". وتابع: "ضمن فقرات البرنامج أغنية بسيطة جدا في الريف المصري، وتغنى في الأعراس بعنوان (الحنة)، وقام المؤلف جمال عبدالرحيم في فترة الستينيات بأخذ الأعمال البسيطة من الريف، وأضاف إليها الأصوات، ليقدمها في الدول الأوروبية، حيث استنبط لنفسه أسلوبا خاصا وفق فيه بين جوهر الموسيقى العربية والتأليف الغربي المعاصر".

وقدم الكورال، الذي تفاعل معه الجمهور، أغنية "يا بلح زغلول" لدرويش، من كلمات بديع خيري، ومن ثم أغنية "الواد ده ماله".

تلوين عاطفي

وأدت سوليست فرقة الموسيقى العربية ودار الأوبرا المصرية رحاب مطاوع المايسترو أغنية "اهو ده إللي صار" لسيد درويش.

بعد ذلك، قدمت الفرقة أغنية "مرمر زماني"، ثم غنى الكورال "الحلوة دي" لدرويش، وامتزجت بها أغنية "زوروني كل سنة مرة" بصوت مطاوع، التي أطربت الجمهور بأدائها الجميل، وصوتها الذي امتاز بالتلوين العاطفي والتعبيري.

وقال المايسترو ناجي عن فقرة "ميدلي"، إنها تتضمن عدة مقاطع من 3 أغانٍ: "يمامة حلوة، يا عزيز عيني، وعطشان يا صباي"، ووضعت التوزيع الموسيقي د. عواطف عبدالكريم، التي ألَّفت كتابا ثريا معظم أغانيه للأطفال من الريف المصري.

تطوير «البسبوسة»

وغنى الكورال "البسبوسة"، حيث أشار المايسترو ناجي إلى أنها من أغاني أفلام إسماعيل يس، وأضيف نوع من التطوير عليها بتوزيع موسيقي لستيفن سايمن. وكانت هدية الكورال للجمهور الكويتي "يا دارنا دار"، التي غنتها أم كلثوم عام 1964، وأبدع الكورال في أدائها إلى جانب مطاوع.

وكان مسك الختام مع "يا ورد علي فل وياسمين" من ألحان درويش.

يُشار إلى أن كورال القاهرة الاحتفالي تأسس عام 2000، ليتجاوز أعضاؤه الآن مئة عضو، يجمعهم الشغف بالموسيقى والثقافة، بجميع أنواعها وأشكالها، وشارك الكورال في العديد من المسابقات والمحافل الدولية، وحصد عددا من الجوائز.