صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3991

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«حقوق الإنسان»: على الجراح التحقيق في تجاوزات تعرض لها العنزي

السبيعي: بحثنا أسباب تأخر لائحة «الديوان الوطني»

  • 07-12-2018

التقت لجنة حقوق الإنسان الشاب محمد العنزي واستمعت إلى شكواه بما اعتبرته تجاوزات صارخة، مطالبةً وزير الداخلية بفتح تحقيق موسع بتلك التجاوزات.

اكد مقرر لجنة حقوق الانسان والاسرة البرلمانية النائب الحميدي السبيعي ان اللجنة ناقشت خلال اجتماعها امس مع الديوان الوطني لحقوق الانسان اسباب تأخر اصدار اللائحة الخاصة بالديوان وطبيعة عملهم وأدوارهم المنوطة بهم وفق ما حدده القانون وماهية الالية للتعامل مع لجنة حقوق الانسان البرلمانية، مشيرا الى ان اللجنة اكدت مبدأ التعاون معهم ودعمهم بما يحقق لهم الاستقلالية بالعمل حتى وان احتاج الامر الى تعديل على التشريعات.

وأشار الحميدي في تصريح للصحافيين إلى ان اللجنة طالبت الديوان الوطني لحقوق الانسان بتقديم شيّء ملموس حول عملهم، موضحا ان "الفكرة المأخوذة عنهم عند المواطنين ان هذا جهاز حكومي وضع من اجل إعطاء صبغة إيجابية امام المجتمع الدولي بوجود ديوان لحقوق الانسان وهو قطاع تشرف عليه الحكومة وهو امر لا نقبل به وهذه الصورة يجب ان تمحى من ذهن المواطن ولكن نحن نتعامل معه كقانون يخضع لرقابتنا".

ومن جانب اخر، قال السبيعي ان اللجنة التقت محمد عويد العنزي، واستمعت منه للواقعة التي حدثت معه في موضوعه مع رئيس الجهاز المركزي صالح الفضالة، مبينا انه قال انها حدثت معه منذ حوالي شهرين، وتم حجزه بالنيابة وعرض على قاضي التجديد ثم افرج عنه بعد يومين من عرضه عليه.

وأضاف الحميدي ان اللجنة كلفته بإعداد مذكرة حول الإجراءات القانونية التي تم اتخاذها ضد المشتكي من ناحية من تقدم بالشكوى ونوع التهمة وسبب حجزه ووضع القضية.

وفي ذات السياق، قال عضو اللجنة

د. خليل ابل ان منهجية جهاز امن الدولة قيل عنها اكثر من مرة دون ان يكون لدينا دليل الا ان تكرار سردها والشكوى فيها يحتاجان الى وقفة، لافتا الى ان اللجنة كلفت للتحقق والحديث مع محامي الشاب محمد العنزي ويقدم تقرير للجنة في هذا الشأن، مكررا ان ثبتت هذه التجاوزات فلا يمكن السكوت عنها والاصل في وضع هذه المؤسسات حفظ كرامات الناس ولكن ان تقوم هذه المؤسسات بهتك كرامات الناس فهو امر لا يمكن السكوت عنه او التعاون فيه.

من جهته، قال عضو لجنة حقوق الانسان وشؤون المرأة والأسرة النائب ثامر السويط: التقينا في لجنة حقوق الانسان بالشاب محمد العنزي لبحث شكواه واستمعنا للتجاوزات الصارخة من قبل بعض منتسبي أمن الدولة الأمر الذي يتطلب من وزير الداخلية فتح تحقيق موسع بتلك التجاوزات أو فليتحمل المسؤولية السياسية إزاء تلك الممارسات الوحشية.