صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3984

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«وما أدراك ما أمي»... يناقش مشكلات حياتية وقضايا اجتماعية

من بطولة الفضالة والعجيمي والصفي والشعيبي والكندري ونخبة من الفنانين

شارف فريق مسلسل "وما أدراك ما أمي" على الانتهاء من تصوير المشاهد المتبقية للعمل المقرر عرضه خلال رمضان 2019.

مع اقتراب الموسم الدرامي الرمضاني يجرى العمل على قدم وساق في العديد من مواقع التصوير داخل الكويت وخارجها، للانتهاء من الأعمال المتوقع لها أن تخوض سباق رمضان المقبل، ويبدو أن أغلب شركات الإنتاج فطنت هذا العام، وصارت ترفع شعار سرعة الإنجاز للانتهاء مبكرا، مما يفسح لهم المجال للتدقيق.

ومن الأعمال التي حُسم أمر عرضها في "رمضان" 2019 مسلسل "وما أدراك ما أمي"، الذي شارف مخرجه حسين الحليبي على الانتهاء من تصوير أحداثه، "الجريدة" واكبت تصوير العمل، وخرجنا بهذه اللقاءات مع أبطاله.

نجوم الخليج

مسلسل "وما أدراك ما أمي"، من تأليف علي الدوحان، ومن إخراج حسين الحليبي، ويشارك في بطولته عدد من نجوم الخليج، منهم: إلهام الفضالة، ومحمد العجيمي، وهيا الشعيبي، وهنادي الكندري، وشيلاء سبت، وحسين المهدي، وناصر عباس، وفهد باسم، ونور خالد الشيخ، ورتاج العلي، وشهد الكندري، ومن إخراج حسين الحليبي وإنتاج المجموعة الفنية للمنتج باسم عبدالأمير.

وتنعكس شخصية المخرج الحليبي الذي يميل إلى الصمت والهدوء على اللوكيشن الذي يسير وفق نظام، ويتسم بالهدوء والدقة، فضلا عن حرص الحليبي على عمل بروفات على أي مشهد قبل بدء تصويره فعليا، مما يمنح الممثل مساحة من الوقت ليتعايش مع الشخصية قبل أن يتقمصها أمام الكاميرا.

كانت بداية جولتنا مع بطلة العمل الفنانة إلهام الفضالة، التي تطل في شخصية "غنيمة"، حيث تقول: "دور أم مقعدة تخوض صراعات حياتية عدة تلك الشخصية التي تعاني ظرفا صحيا صعبا تتطلب نمط أداء مختلفا تماما عما قدمته من قبل، موضحة أنها تحاول تثبيت الجزء الأسفل من جسدها، لاسيما أن هذه الإعاقة تحول دون تحكم الإنسان في قدميه.

وقالت إلهام إنها لا تجد مانعا من تجسيد مرحلة عمرية أكبر، مضيفة: "منذ بدايتي أحصل على أدوار أكبر من عمري، وكنت حاملا في ابنتي فجر وأنا في عمر الـ29، وجسدت شخصية أم لعبدالله بوشهري في مسلسل "رحلة انتظار"، وطالما يملك الفنان القدرة على أن يقدم مرحلة أكبر منه، فما المانع في ذلك.

شخصية مختلفة

من جانبه، قال الفنان محمد العجيمي: "قلما أجسد هذه النوعية من الشخصيات، حيث ألعب دور الأب الطيب الذي يحاول أن يجمع أسرته وهو حريص عليهم، عكس والدتهم التي لا تبالي، عادة معروف أن الأم أحنّ، ولكن في هذا العمل نرى العكس"، واستطرد في السياق نفسه: "اعتدت الشخصيات المركّبة، ولكن في هذا المسلسل هناك بُعد إنساني جميل في الدور، وكان الدافع وراء قبولي التحدي وخوض التجربة، وأتمنى أن ينال العمل إعجاب الجمهور".

الفنانة فاطمة الصفي قالت عن دورها في المسلسل: "أجسد دور مي، ابنة إلهام الكبرى، شخصيتها متزنة تحتوي شقيقاتها، لاسيما أنها إنسانة واقعية متصالحة مع نفسها، وعلاقتها مع إخوتها جيدة".

من جهة أخرى، أعربت الصفي عن سعادتها بالخلطة الجديدة للممثلين، مبينة أنهم لم يجتمعوا معا من قبل في عمل واحد، مؤكدة أن "اللوكيشن" كوميدي لدرجة الانهيار، حتى لو كانت المشاهد جادة.

بدوره، قال الفنان خالد الشاعر إنه سيجسد "كاراكتر" مختلفا، وإنه بذل جهدا كبيرا مع المخرج والكاتب لتكون الشخصية بها عمق، وتتميز عما قدمه من قبل من أعمال، مؤكدا أن الدور صعب، ولن يكون لقاؤه في العمل بشكل مباشر مع زوجته الفنانة نور الشيخ، وإنما لكل منهما خط مختلف، وشدد خالد على أن المقدم الناجح يجب أن يكون ممثلا ناجحا.

لا يشبه طبيعتها

نور الشيخ قالت إن دورها في العمل لا يشبه طبيعتها، مؤكدة أنها حرصت مع المخرج الحليبي على أن تكون شخصيتها مختلفة تماما عما قدمته خلال شهر رمضان الماضي، كاشفة أنها تلعب دور ابنة "غنيمة" (الفنانة إلهام الفضالة)، معتبرة أن التمثيل عالم مختلف تماما عن التقديم، وأن هناك مساحة أكبر من الحرية والتواصل مع المشاعر، وأريحية في العمل، وكشفت نور أنها تركز بصورة أكبر في التمثيل، لأن الدراما باقية لا تموت، وتعتبر تجربة مختلفة تماما عن تقديم البرامج.

وتوقفنا مع الفنانة هيا الشعيبي، التي أشاعت جوا من البهجة في كواليس العمل عند دورها، فقالت: "ألتقي الفنانة الجميلة إلهام الفضالة في هذا المسلسل المميز، الذي يجمع نخبة من نجوم الدراما المحلية والخليجية في توليفة مختلفة تماما، وأجسد شخصية صديقة "غنيمة"، وستشاهدون العديد من المواقف الإنسانية التي تجمع بينهما.

الختام كان مع قائد العمل، المخرج البحريني حسين الحليبي، الذي أكد أنه في كل مشروع درامي جديد يخوض تحديا مختلفا ليقدم للجمهور ما يستحقه. يذكر أن الحليبي أخرج العديد من الأعمال في الكويت، وحققت نجاحا كبيرا، وكان آخرها مسلسل "المواجهة" من تأليف محمد الكندري، وتمثيل كل من حسين المنصور، وشجون الهاجري، ونور الغندور، وفهد باسم، وزينب غازي ومحمد العلوي.

تصدى لتأليفه علي الدوحان ويخرجه الحليبي ويعرض خلال "رمضان" 2019