صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3901

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«الساير» تكشف عن لكزس ES الجديدة كلياً

بثلاثة خيارات أسرعها بمحرك 6 سلندرات بقوة 300 حصان

أطلقت مؤسسة محمد ناصر الساير وأولاده الجيل الجديد من ES الجديدة كلياً، بحزمة تغييرات جذرية شملت التصميم الداخلي والخارجي وبثلاثة خيارات لافتة، أسرعها بمحرك 6 سلندرات بقوة 300 حصان وبسعة 3.5 لترات، إضافة الى ناقل حركة أوتوماتيكي من 8 سرعات، و«الجريدة» تسلط الضوء اليوم عليها من خلال صفحة السيارات للحديث عن مواصفاتها وتقنياتها الحديثة التي لم تخلُ من المفاجآت الديناميكية، كان من بينها إطلاق طراز الـ «هايبرد» الكهربائي ES 300h بأداء متفوق وصديق للبيئة، علاوة على خروج أول طراز رياضي «F SPORT» على الإطلاق من ذات الفئة.

كشفت مؤسسة محمد ناصر الساير وأولاده، إحدى شركات مجموعة الساير القابضة، ولكزس عن الجيل الجديد من ES الجديدة كليا، بحزمة تغييرات غير مسبوقة جمعت بين الفخامة الاستثنائية والأناقة التي تحبس الأنفاس.

وأزاحت "الساير"، صباح أمس، الستار عن الجيل الجديد من لكزس ES الجديدة كلياً في حفل كبير في قاعة احتفالات الساير بالعارضية، بحضور كل من رئيس مجلس الإدارة فيصل بدر محمد الساير، والرئيس التنفيذي مبارك ناصر الساير ورئيس العمليات بينغت شولتز ومدير أعمال لكزس من مؤسسة الساير محمود أبوظهر ونائب رئيس مهندسي ES لكزس انترناشونال يوكيهيرو كيتو ورئيس الممثلين يوغو مياموتو ومدير من المكتب التمثيلي في دبي ناوميتشي هيروسي، ووسائل الإعلام.

وجاءت لكزس ES الجديدة بتطوير المنصة الجديدة GA-K المتينة للغاية التي جاءت أخيرا للمركبات ذات نظام الدفع الأمامي، وهي مصنوعة من عدة درجات من الفولاذ عالي القوة.

وقد تم تعزيز متانتها بشكل أكبر بكثير من هيكل الجيل السابق من مركبة لكزس ES، وذلك عن طريق استخدام تقنيات متقدمة لربط الأجزاء الهيكلية، إضافة إلى استعمال تقنية لحام البراغي بالليزر، وذلك في 120 موضعا من أجل إضافة المزيد من المتانة إلى هذه البنية القوية، لتتشارك بنفس أسلوب التصنيع المستخدم في مركبة لكزس LS.

كما تم اتخاذ تدابير إضافية لتحسين صلابة الجزء الأمامي من المركبة، بما في ذلك أقواس حماية المبرد، ودعامة توزيع قوى الشد العرضية، إضافة إلى ألواح تعزيز متعددة للدعامات.

وكان من بين إحدى الإضافتين الرئيسيتين لطرازات لكزس ES الجديدة كلياً للعام 2019 طراز ES 300h الـ "هايبرد" الكهربائي الذي يجمع بين مصدرين للطاقة هما محرك يعمل على البنزين وموتورين كهربائيين.

وسيساعد طراز ES 300h الـ "هايبرد" الكهربائي الرائد في فئته العملاء على المساهمة في تحقيق مستقبل مستدام دون المساومة على المستويات التفاعلية لتجربة القيادة، لا سيما من خلال ما يتمتع به من تقنيات متقدمة، إلى جانب مقصورته الهادئة وتسارعه السلس، خاصةً عند بدء التشغيل.

أما الإضافة الثانية، فهي الطراز الرياضي "F SPORT" من مركبة لكزس ES السيدان الجديدة كليا. ويرتقي هذا الطراز بمتعة القيادة إلى آفاق جديدة، بحيث يمكن للسائق أن ينعم بشعور الانسجام التام مع المركبة، الذي ينبع من قدرتها على الاستجابة الفورية في مختلف الحالات والظروف المحيطة.

وتتميز مركبة لكزس ES الجديدة كليا بطابع قيادة أكثر جرأة تعززها ثلاثة خيارات من أنظمة الدفع، بداية من طراز مركبة لكزس ES 350، والتي تأتي بمحرك سداسي السلندرات بسعة 3.5 لترات، تم تصميمه ليقدم استجابة تسارع عالية وهدير محرك يشعل الحماس. ومع تزويده بتقنية D-4S لحقن الوقود، فإن هذا المحرك ذا الأداء السلس يولّد قوة 300 حصان وعزم دوران أقصى يبلغ 36.4 كيلوغراما/متر. أما طراز مركبة لكزس ES 250، فهو يعمل بمحرك جديد كلياً رباعي السلندرات سعة 2.5 لتر ذي كفاءة عالية، ويولد قوة 204 أحصنة وعزم دوران أقصى يبلغ 24.8 كيلوغراما-متر. ويتميز هذا المحرك، الذي تم تصنيع العديد من أجزائه من الألمنيوم، بتصميمه ذي الأشواط الطويلة، ومقاعد الصمامات المصقولة باستخدام الليزر، ونظام توقيت الصمامات المتغير الذكي (VVT-i) المتطور، وذلك لتحقيق عملية احتراق عالية السرعة.

ويقترن نظاما الدفع في مركبتي لكزس ES 350 ولكزس ES 250 بناقل حركة أوتوماتيكي جديد كليا بثماني سرعات، يشكل إضافة تستكمل التحديثات التي تم إدخالها على المركبة الجديدة كليا. ولنقل الطاقة إلى العجلات الأمامية بشكل أكثر كفاءة، يستخدم هذا الناقل محول عزم دوران مدمج الحجم وقابض إقفال متعدد الأقراص. كما تم ضبطه لتحقيق تبديل دقيق وسلس للسرعات مع استجابة فورية وبمجرد الضغط على دواسة الوقود.

«هايبرد» الكهربائية

وإضافة إلى ذلك، فقد تم تطوير خيار ثالث لنظام الدفع، وهو الـ "هايبرد" الكهربائي الذي يجمع بين مصدرين للطاقة، هما محرك يعمل على البنزين ويولد قوة 176 حصانا، مع عزم دوران يبلغ 22.5 كيلوغراما/متر، وموتوران كهربائيان يولدان قوة 118 حصانا مع عزم دوران يبلغ 20.6 كيلوغراما/متر، فيما تبلغ القوة الإجمالية لهذا النظام 215 حصاناً.

ويقترن هذا النظام بناقل حركة جديد يتيح أعلى أداء للقيادة في هذه الفئة وأفضل معدل لاستهلاك الوقود يبلغ 24.4 كيلومترا/لتر. ويتميز ناقل الحركة بتقنية الحد التفاضلي لعزم الدوران في ظل ظروف معينة، مثل حالات الحمولات الخفيفة أو عند الاختلاف بين سرعة دوران أحد الإطارات، لاسيما على الطرقات غير المستوية، وذلك بهدف المساعدة في تحقيق الثبات والتوجيه الأمثل عند الانطلاق في خط مستقيم في حال تعرض المركبة لعوامل خارجية قد تؤثر على ثباتها.

هذا ويمكن قيادة مركبة لكزس ES 300h الـــ "هايبرِد" الكهربائية إما بالاعتماد على الطاقة الكهربائية بشكل كامل وبدون أي استهلاك للوقود أو إصدار أي انبعاثات كربونية، أو من خلال استخدام الطاقة المتولدة من كل من محرك البنزين والموتورين الكهربائيين، وذلك تبعاً لسرعة المركبة وأسلوب القيادة. ويتم شحن بطاريات الـ "هايبرِد" الكهربائية باستمرار وبشكل تلقائي سواء من خلال محرك البنزين أو عند الضغط على المكابح أو خفض سرعة المركبة؛ وبالتالي، فلا حاجة إلى استخدام مصدر طاقة أو كابل خارجي لإعادة شحنها.

وعلى الرغم من أن مركبة لكزس ES 300h الـ "هايبرِد" الكهربائية تتميز بمجموعة من التقنيات المتقدمة، فإنها لا تحتاج إلى وقود خاص، كما لا تختلف طريقة قيادتها والعناية بها عن أي مركبة تقليدية أخرى.

داخلية متطورة

جاءت داخليتها بمجموعة من المزايا المتطورة التي توفر أجواء داخلية أكثر تميزاً، وتشمل شاشة الوسائط المتعددة المحسنة قياس 12.3 بوصة، وشاشة ملونة متعددة المعلومات MID قياس 7 بوصات في وسط لوحة العدادات، وشاحن لاسلكي للهواتف الذكية، وإضاءة محيطة بتقنية LED، ونظام تكييف لكزس الأوتوماتيكي للتحكم بأجواء المقصورة Lexus Climate Concierge الذي يشمل ثلاث مناطق يمكن التحكم بدرجة حرارة كل منها على حدة، ونظام صوتي محيط من "مارك ليفينسون" بـ 17 مكبر صوت، ومقاعد كهربائية أمامية مهواة وقابلة للتعديل بأوضاع مختلفة، ومقاعد كهربائية خلفية قابلة للإمالة، ومساند أذرع خلفية مزودة بألواح تحكم متعددة الوظائف، إضافة إلى صندوق أمتعة خلفي يمكن فتحه دون استخدام اليدين.

السلامة والأمان

وتأكيداً على تركيزها على السلامة والأمان، حرصت شركة "لكزس" على ضمان الطمأنينة وراحة البال في المركبة الجديدة كلياً لجميع عملائها، وذلك من خلال نظام لكزس للسلامة بلاس+ Lexus Safety System+، وهي باقة من تقنيات السلامة المتقدمة تشمل كلاً من نظام الأمان قبل التصادم PCS مع نظام رصد المشاة في ضوء النهار وبعض ظروف الإضاءة الخافتة، ونظام تثبيت السرعة الراداري DRCC على جميع السرعات، ونظام الحفاظ على المسار LDA مع خاصية جديدة لتتبع المسار LTA، ونظام الإضاءة العالي المتكيف ثنائي المراحل AHS. وعلاوة على ذلك، تضم المركبة مجموعة شاملة من مزايا الأمان والحماية لجميع ركابها، بما في ذلك 10 وسائد هوائية تعمل بنظام تقييد الحركة التكميلي SRS، ونظام التحكم بثبات المركبة VSC، ونظام منع الانزلاق TRC، ونظام المكابح المانع للانغلاق ABS، ونظام توزيع قوة الكبح إلكترونياً EBD، ونظام مساعد الكبح BA، ونظام مراقبة النقطة العمياء BSM، ونظام تنبيه مساعد صف المركبة PKSA، ونظام تنبيه حركة المرور الخلفية RCTA، ونظام مساعد الانعطاف النشيط ACA، ونظام مساعدة الانطلاق على المرتفعات HAC، وغيرها الكثير من الأنظمة الأخرى.

وتتوفر مركبة لكزس ES الجديدة كلياً بـ 12 لوناً خارجياً مميزاً مع لونين حصريين للطراز الرياضي F SPORT، لتتيح بذلك للعملاء التعبير عن تفردهم وطابعهم الشخصي. ويضفي اللونان الخارجيان "المايكا المعدني البيج الثلجي" و"المايكا المعدني الأخضر الساطع" اللذان تم تطويرهما أخيراً، المزيد من أجواء الفخامة والتألق على المركبة.

ومن ناحية أخرى، تتوافر المقصورة الداخلية بخمسة ألوان مع لونين جديدين هما "الكريم الغني" Rich Cream و"البني الفاتح" Chateau، إضافة إلى لون آخر حصري للطراز الرياضي F SPORT. وهناك خمسة خيارات من التطعيمات والزخارف حسب الطراز، مع ثلاثة تصاميم جديدة، وهي "بامبو" Bamboo، و"الأسود شيماموكو" Shimamoku Black، والنمط الديناميكي "ثري دي فيلم" 3D Film، مع تصميم حصري للطراز الرياضي F SPORT.

مبارك الساير: ممتنون لعملائنا

أعرب الرئيس التنفيذي مبارك ناصر الساير عن "خالص امتناننا لعملائنا الكرام على اختيارهم لكزس، إن دعمهم الاستثنائي لنا محل تقدير على الدوام. تمثل سيارات لكزس مجموعة كاملة من سيارات السيدان الفاخرة والسيارات الرياضية متعددة الاستخدامات. تستمر الماركة بالتركيز على أنها ماركة نمط حياة فاخرة وتواصل التطور مع تركيز متزايد على التكنولوجيا، الأداء، الفن والموضة لتقدم "تجربة رائعة".

الهدوء أفضل مزاياها

قال مدير أعمال "لكزس" من مؤسسة الساير، محمود أبوظهر في كلمته: "فيما يتعلق بهذا الموديل كانت استراتيجية التصميم العالمي الجديد من لكزس ناجحة جداً في الكويت والمنطقة. بالإضافة إلى أن التقنيات الجديدة، التي تمت إضافتها إلى مجموعة موديلات لكزس قد أعطت لعملائنا شعوراً جديداً بديناميكيات القيادة التي بدورها تفوقت على أرقام لكزس القياسية السابقة. الهدوء الذي يعتبر من أفضل مزايا لكزس أصبح أفضل من ذي قبل. التصميم الداخلي كان في الصميم لأنه نقل لكزس إلى مستوى جديد من الفخامة والشعور بالسكينة".

تجربة قيادة استثنائية

قال الممثل الرئيسي للمكتب التمثيلي لشركة تويوتا في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يوغو مياموتو: "نحن متشوقون جداً لإطلاق مركبة لكزس ES الجديدة كلياً في منطقة الشرق الأوسط، وذلك لإكمال مسيرة النجاح الذي حققه هذا الطراز، وتمهيد الطريق نحو تجربة قيادة استثنائية في المنطقة".

طراز الـ «هايبرد» الكهربائي ES 300h بأداء متفوق وصديق للبيئة أول طراز رياضي «F SPORT» على الإطلاق من لكزس ES