صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3907

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

جوزاك: متفائل بمستقبل الأزرق... وطالبت اللاعبين بالاجتهاد

اتفق مدرب منتخب الكويت لكرة القدم الكرواتي روميو جوزاك مع مدير المنتخب فهد عوض، في حاجة الأزرق إلى مزيد من المباريات الدولية، لاستعادة قوته المعهودة، وتلافي آثار الإيقاف، الذي ضرب الرياضة الكويتية خلال 3 سنوات ماضية.

أبدى مدرب منتخب الكويت لكرة القدم الكرواتي روميو جوزاك، رضاه عما قدمه الأزرق في مواجهة منتخب العراق، في المباراة الودية الدولية التي جمعت بينهما أمس الأول وانتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق.

واعترف جوزاك أن المنتخب العراقي أكثر جاهزية، إلا أنه لم ينجح في السيطرة على مجريات المباراة بصورة مطلقة، بعد أن أخذ الأزرق المبادرة في أوقات كثيرة، لاسيما بالشوط الثاني.

وبرر مدرب الأزرق تراجع مستوى المنتخب في الشوط الأول أمام العراق، الى المبالغة في الحذر، الى جانب الهدف المبكر للضيوف، مشيرا إلى ان قدرة المنتخب في العودة بالشوط الثاني، والتحول السريع من وضعية الدفاع الى الهجوم، وتسجيل هدف، تحسب للاعبين في الشوط الثاني.

وشدد جوزاك على انه غير قلق على مستقبل الأزرق، مبديا تفاؤله باستعادة المنتخب رونقه، فور تجاوز آثار الإيقاف، وسلبيات المرحلة الماضية، والعمل على بناء منتخب قادر على التقدم وتقديم الأفضل.

وكشف مدرب الأزرق أنه تحدث مع اللاعبين عقب المباراة، مطالبا اياهم بالاستمرار في العمل بكل اجتهاد، لضمان الاستمرار والتطور بشكل ايجابي، خلال الفترة المقبلة، مؤكدا ان باب الأزرق مفتوح لكل مجتهد.

وأشاد جوزاك بمستوى بعض اللاعبين الصاعدين، من بينهم عبدالله ماوي، ومحمد خالد، مبيناً أنه حاول منح فرصة أكبر لعيد الرشيدي، إلا أن ظروف المباراة لم تسمح، إلا بدقائق معدودة.

استفادة كبيرة

من جانبه، أكد مدير المنتخب فهد عوض ان الأزرق حقق الاستفادة المرجوة من مواجهة المنتخب العراقي، في ظل وجود جهاز فني جديد بقيادة الكرواتي روميو جوزاك، مشيرا الى أن مثل هذه المباريات القوية هي ما يحتاج إليه الجهاز الفني للوقوف على قدرات وإمكانات اللاعبين.

واعترف عوض ان اداء المنتخب لم يكن بالصورة المطلوبة في الشوط الأول، إلا أن الأمر تغير في الشوط الثاني، بتسجيل هدف التعادل، وامكانية تسجيل هدف الفوز، عبر ركلة الجزاء المهدرة من بدر المطوع.

وبين مدير المنتخب أن ما قدمه المنتخب في حدود فترة الإعداد القصيرة أمر مقبول، مشيرا الى أن الفترة المقبلة ستشهد المزيد من التجهيز والإعداد للمنتخب من خلال استغلال أيام التوقف الدولية.

وكشف عوض عن مواجهة مع المنتخب اللبناني في أكتوبر، في حين يتم البحث عن مباراة أخرى بعدها مباشرة، إلى جانب مواجهتين في نوفمبر المقبل.

ولم ينس مدير المنتخب تحفيز جميع اللاعبين، مؤكدا ان باب المنتخب مفتوح للجميع، وأن الجهاز الفني سيتابع مباريات الدوري، إلى جانب حضور التدريبات اليومية للأندية.

عوض: تجربة العراق مفيدة... و4 مواجهات ودية للمنتخب في أكتوبر ونوفمبر