صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3901

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الأهلي يهزم الترجي ويستعد لدجلة

عادت بعثة الفريق الكروي الأول بالنادي الأهلي المصري إلى القاهرة أمس السبت، قادمة من تونس بعد فوز ثمين على حساب مضيفه الترجي بهدف دون رد أحرزه وليد أزارو في المباراة التي أقيمت بينهما مساء أمس الأول على استاد رادس ضمن مباريات الجولة الخامسة من دور المجموعات ببطولة دوري أبطال افريقيا.

وقررت إدارة الأهلي صرف 700 دولار مكافآت إجادة لكل لاعب نظير المردود الإيجابي الذي قدموه أمام بطل تونس وتأكيد الصعود إلى الدور التالي بعد صدارة المجموعة برصيد 10 نقاط، وهو نفس رصيد الترجي لكن المواجهات المباشرة حسمت الصدارة لمصلحة بطل مصر.

واحتفلت بعثة الأهلي بالفوز على الترجي، خصوصاً أن الفريق واصل هوايته المفضلة بتحقيق الانتصارات المتتالية على استاد رادس تحديدا، حتى أن الجماهير الأهلاوية باتت تتفاءل باللعب عليه.

كانت المرة الأولى التي شهدت تفوق الأهلي في رادس جاءت على حساب الصفاقسي التونسي في واقعة لن ينساها كل عشاق القلعة الحمراء بعد هدف محمد أبوتريكة في الثواني الأخيرة بنهائي دوري أبطال افريقيا 2006 والذي حسم اللقب وقتها، ثم توالى التفوق على الملعب نفسه بالفوز المتكرر أمام الترجي أعوام 2012 و2015 و2017.

وأبدى المدرب العام للأهلي محمد يوسف سعادته البالغة بالفوز، مؤكداً أنه جاء عن جدارة واستحقاق في ظل إصرار الجهاز الفني واللاعبين على الصعود المبكر وتعويض البداية غير الموفقة بالبطولة.

وأضاف: مواجهة الترجي على أرضه ووسط جمهوره كانت صعبة بكل المقاييس، لكننا نجحنا في فرض أسلوبنا حتى تمكنا من تحقيق الهدف المطلوب بالفوز الذي نهديه للجماهير الأهلاوية.

وتابع : تحدثنا مع اللاعبين قبل المباراة عن حتمية الفوز أمام الترجي ثم على كمبالا سيتي بملعبنا في الجولة الأخيرة، من أجل التأهل والتربع على قمة المجموعة لأن هذا سيُساعدنا كثيرًا بعد ذلك في المواجهات التالية بالبطولة التي نسعى لحصد لقبها وتأكيد أن الأهلي عائد للتربع على عرش أفريقيا.

إلى ذلك، طلب الفرنسي باتريس كارتيرون المدير الفني للأهلي غلق ملف البطولة الإفريقية من أجل الاستعداد لمباراة وادي دجلة المقرر إقامتها الثلاثاء المقبل ضمن منافسات الجولة الثالثة للدوري المصري، إذ قرر مباشرة التدريبات اليوم، الأحد، على ملعب مختار التتش بالجزيرة.